أخبار

الاتفاق الأولي بين قطبي التجارة يدفع المؤشرات الأمريكية لأعلى

بوابة الأخبار

2011 2012 2013 2014 2015 2016 2017 2018 2019 2020

الأسهم

ارتفعت العقود الآجلة لمؤشرات الأسهم الأمريكية الرئيسية، عقب الإعلان عن التوصل للمرحلة الأولى من الاتفاق التجاري بين الولايات المتحدة والصين. جدير بالذكر أن استجابة الأسواق للأعلام عن الاتفاق، لم تكن على المستوى المتوقع، حيث يتطلع المتداولون إلى المزيد من التفاصيل حول النقاط الرئيسية لاسيما ما يتعلق بالمشتريات الزراعية. ارتفعت العقود الآجلة لمؤشر داو جونز الصناعي إلى 28222، وارتفعت العقود الآجلة لمؤشر ستاندرد آند بورز500 إلى 3185، وارتفعت العقود الآجلة في لمؤشر ناسداك إلى 8556.

الدولار

ارتفع مؤشر الدولار الذي يقيس العملة الأمريكية أمام سلة من العملات الرئيسية، فوق 97، مستفيدا من تأثر العملات بعمليات جني الأرباح. جدير بالذكر، أن اليورو والإسترليني يمثلان حوالي 70٪ من سلة مؤشر الدولار. وكان الدولار قد تكبد خسائر بسبب اندفاع المتداولين إلى العملات الأوروبية عقب فوز بوريس جونسون في الانتخابات البريطانية، والتعليقات المتفائلة التي أدلت بها رئيسة البنك المركزي الأوروبي كريستين لاجارد. من ناحية أخرى، قلص اتفاق المرحلة الأولى والذي تم التوصل إليه بين الولايات المتحدة والصين من مخاوف المتداولين بشأن التوقعات الاقتصادية الأمريكية، مما سيسمح للاحتياطي الفيدرالي بالعزوف عن تقليص معدلات الفائدة مؤقتًا حتى عام 2020.

المعادن

ظلت أسعار الذهب عالقة ضمن نطاق تداول ضيق في ترقب لأي محركات أساسية جديدة. جدير بالذكر أن اتفاق المرحلة الأولي بين قطبي الاقتصاد العالمي لم يكن كافيا لإقناع المتداولين لترك الأصول ذات الملاذ الآمن. يتداول الذهب بالقرب من 1,475 دولار، فيما لا تزال الفضة ثابته بالقرب من 17 دولار، في حين استطاع البلاديوم ملامسة مستويات 1970 دولار.

النفط

ارتفعت أسعار النفط بالتزامن مع اتفاق الولايات المتحدة والصين على المرحلة الأولى من اتفاقهما التجاري. ارتفعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط إلى 60.45 دولار، وارتفعت عقود خام برنت الآجلة إلى 65.77 دولار.

أهم الأحداث الاقتصادية لهذا اليوم

توقيت جرينتش الدولة الحدث المتوقع السابق

14:45

الولايات المتحدة

مؤشر مديري المشتريات الخدمي (ديسمبر) 

52.0

51.6

14:45

الولايات المتحدة

مؤشر مديري المشتريات الصناعي (ديسمبر) 

52.6

52.6

 

إخلاء المسؤولية:
إن الأسعار والأخبار الواردة في التقرير لا تعبر بالضرورة عن أداء السوق ولا تمثل رؤية ICM.com. قد تتحرك الأسواق المالية في أي من الاتجاهين مما قد يؤدي إلى تحقيق المتداول أرباح أو تكبد خسائر. يتعين على كل متداول أن يقرر بنفسه مستوى المخاطرة الذي يناسبه والتأكد من وجود من وضع إجراءات إدارة المخاطر بشكل صحيح قبل مباشرة أي صفقة تداول.

العقود مقابل الفروقات والفوركس الفوري من الأدوات المالية المركبة، وينطويان على مخاطر كبيرة وسريعة لفقدان الأموال بسبب الرافعة المالية. خسر نحو 78.03٪ من المستثمرين الأفراد أموالهم خلال تداولهم في العقود مقابل الفروقات مع هذا المزود. يجب عليك التفكير في مدى تفهمك لأليات عمل العقود مقابل الفروقات وعقود الفوركس الفورية، ومدى قدرتك على المخاطرة الكبيرة بفقدان أموالك. اقرأ المزيد
اقرأ المزيد
بريد مكالمة دردشة