أخبار

العقود الآجلة للمؤشرات الأمريكية ترتفع لتقلص خسائر أمس

بوابة الأخبار

2011 2012 2013 2014 2015 2016 2017 2018 2019 2020

الأسهم

ارتفعت العقود الآجلة لمؤشرات الأسهم الأمريكية الرئيسية لتقلص خسائر أمس.  شهدت مؤشرات الأسهم مطلع هذا الأسبوع زخما ملحوظا على خلفية إعلان شركة مودرنا بيانات إيجابية خاصة باقتراب بالتوصل إلى لقاح لفيروس كورونا. ورغم ذلك، كان لتزايد حدة التوترات بين الولايات المتحدة والصين والتقرير الذي أثار مخاوف بشأن إعلان مودرنا تأثير سلبي على أداء السوق. لكن استطاعت العقود الآجلة للأسهم الارتفاع خلال الجلسة الآسيوية، مدعومة بتزايد احتمالات عودة الحياة إلى طبيعتها.  ارتفع مؤشر داو جونز الصناعي للعقود الآجلة إلى 24394، وارتفع مؤشر ستاندرد آند بورز 500 للعقود الآجلة إلى 2495، وارتفع مؤشر ناسداك للعقود الآجلة إلى 9380. وخلال شهادتهم أمام اللجنة المصرفية التابعة لمجلس الشيوخ، أعرب باول ووزير الخزانة منوشين عن التزامهما بالقيام بكل ما يلزم للدفاع عن الاقتصاد الأمريكي.

الدولار

تراجع مؤشر الدولار، الذي يقيس العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات الرئيسية، ملامسا مستويات 99.73 متأثرة سلبا بتحول أنظار المتداولين صوب العملات ذات المخاطر العالية.  وكان اليورو من بين العملات الأفضل أداءً أمام الدولار، حيث اقترحت فرنسا وألمانيا إنشاء صندوق مشترك مما يجعل منطقة اليورو أقرب إلى الاتحاد المالي. واقترحوا عرضًا بقيمة 500 مليار يورو لإنعاش البلدان والقطاعات التي تضررت بشدة من فيروس كورونا، كما أنها تتيح للمفوضية الأوروبية بالاقتراض نيابة عن الاتحاد الأوروبي. من ناحية أخرى، أكد الاحتياطي الفيدرالي ووزارة الخزانة الأمريكية استعدادهما للقيام بكل ما يلزم لمساعدة الاقتصاد الأمريكي للعودة إلى المسار الصحيح. ارتفع اليورو أمام الدولار إلى 1.0959 دولا، ويتداول الاسترليني أمام الدولار بالقرب من 1.2250 دولار، واستقر الدولار الأسترالي أمام نظيره الأميركي بالقرب من 0.6550 دولار.

الذهب

ارتفعت أسعار الذهب مستفيدة من تصريح باول ومنوشين بأنه يتعين القيام بالمزيد من العمل، ما يعني تزايد احتمالات تطبيق المزيد من التحفيز المالي. من ناحية أخرى، شهدت الأصول ذات الملاذ الآمن زخما ملحوظا على خلفية تزايد حدة التوترات بين قطبي الاقتصاد العالمي. ارتفع الذهب إلى 1753 دولار، وارتفعت الفضة إلى 17.57 دولار، كما استطاعت العقود الآجلة للبلاديوم الآجلة ملامسا مستويات 2152 دولار، وهو أعلى مستوى لها في شهر واحد.

النفط

استقرت أسعار النفط "تقريبًا" وسط تجدد الآمال بشأن انتعاش مستويات الطلب على النفط بالتزامن مع إعادة فتح الاقتصادات الكبرى. أيضا، أعلن معهد النفط الأمريكي عن تراجع مخزونات النفط الأمريكية الأسبوع الماضي بنحو 4.8 مليون برميل. وتترقب الأسواق اليوم الأرقام الرسمية التي تصدرها إدارة معلومات الطاقة الأمريكية. تداول خام غرب تكساس الوسيط تسليم يوليو بالقرب من 32 دولار، واستقر مزيج برنت تسليم يوليو فوق مستويات 34.50 دولار.

أهم الأحداث الاقتصادية لهذا اليوم

توقيت جرينتش الدولة الحدث المتوقع السابق

9:00

منطقة اليورو

مؤشر أسعار المستهلك (شهري) (أبريل)

0.3٪

0.5٪

12:30

كندا

مؤشر أسعار المستهلك (شهري) (أبريل)

-0.6٪

-0.6٪

13:30

المملكة المتحدة

كلمة محافظ بنك إنجلترا

-

-

14:00

منطقة اليورو

مؤشر ثقة المستهلك (مايو)

-23.4

-22.7

14:30

الولايات المتحدة

مخزونات النفط الخام الأمريكي

4.147

-0.745

18:00

الولايات المتحدة

محضر اجتماع اللجنة الفيدرالية 

-

-

23:50

اليابان

الميزان التجاري (أبريل)

-560.0

5.4

خلاء المسؤولية:
إن الأسعار والأخبار الواردة في التقرير لا تعبر بالضرورة عن أداء السوق ولا تمثل رؤية ICM.com. قد تتحرك الأسواق المالية في أي من الاتجاهين مما قد يؤدي إلى تحقيق المتداول أرباح أو تكبد خسائر. يتعين على كل متداول أن يقرر بنفسه مستوى المخاطرة الذي يناسبه والتأكد من وجود من وضع إجراءات إدارة المخاطر بشكل صحيح قبل مباشرة أي صفقة تداول.

العقود مقابل الفروقات والفوركس الفوري من الأدوات المالية المركبة، وينطويان على مخاطر كبيرة وسريعة لفقدان الأموال بسبب الرافعة المالية. خسر نحو 78.03٪ من المستثمرين الأفراد أموالهم خلال تداولهم في العقود مقابل الفروقات مع هذا المزود. يجب عليك التفكير في مدى تفهمك لأليات عمل العقود مقابل الفروقات وعقود الفوركس الفورية، ومدى قدرتك على المخاطرة الكبيرة بفقدان أموالك. اقرأ المزيد
اقرأ المزيد
بريد مكالمة دردشة