أخبار

العقود الآجلة للأسهم الأمريكية ترتفع مع تجدد الحديث عن عودة المحادثات التجارية

بوابة الأخبار

2011 2012 2013 2014 2015 2016 2017 2018 2019 2020

الأسهم

ارتفعت العقود الآجلة لمؤشرات الأسهم الأمريكية الرئيسية، مستفيدة من توارد الأنباء بشأن اعتزام المفاوضين التجاريين الأمريكيين والصينيين إجراء مكالمة خلال الأسبوع المقبل، لمتابعة اخر تطورات المرحلة الأولى من الصفقة التجارية بين الولايات المتحدة والصين.  فيما تتصاعد وتيرة الاتهامات بين البلدين، فمن جانبها واصلت إدارة ترامب اتهام الصين بدورها في تفشي فيروس كورونا. حيث هدد الرئيس ترامب بفرض تعريفات إضافية كرد على تفشي فيروس كورونا وإنهاء الصفقة التجارية إذا لم تقم الصين بشراء المنتجات الأمريكية. ورغم ذلك، تقلصت مخاوف المتداولين "حاليا" وارتفعت معنوياتهم تجاه المخاطرة؛ لا سيما الإعلان عن اجراء تلك المكالمة. وسوف يواصل المتداولون متابعة تلك التطورات عن كثب. ارتفعت العقود الآجلة لمؤشر داو جونز الصناعي 23830، وارتفع مؤشر سناندرد آند بورز500 إلى 2874، وارتفع مؤشر ناسداك إلى 9083.

الدولار

ارتفع مؤشر الدولار، الذي يقيس العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات الرئيسية، لليوم الثالث له على التوالي عند 100.17، مستفيدا من تحول أنظار المتداولين صوب الملاذ الآمن. لكنه تراجع قليلاً متأثرا سلبا بارتفاع معنويات المخاطرة لدى المتداولين، على خلفية اعتزام المفاوضين التجاريين الأمريكيين والصينيين إجراء مكالمة خلال الأسبوع المقبل. جدير بالذكر أن الدولار شهد زخما ملحوظا على خلفية هبوط العملات الأوروبية، والتي تمثل حوالي 70 ٪ من سلة مؤشر الدولار. أيضا تأثر اليورو سلبا بقرار المحكمة العليا الألمانية بشأن برنامج مشتريات الأصول الخاص بالبنك المركزي الأوروبي دورا وزيادة حدة التوترات بين الدول الأوروبية الغنية والفقيرة والتي من المحتمل أن تتسبب في حدوث أزمة. ورغم ذلك، ارتفعت معنويات الشعور بالمخاطرة على خلفية توارد الأنباء بأن المفاوضين التجاريين الأمريكيين والصينيين يعتزمون إجراء مكالمة الأسبوع المقبل، وهو ما دفع المتداولين إلى تفضيل العملات ذات المخاطر العالية، حيث ارتفع الدولار الأسترالي أمام نظيره الأمريكي ملامسا مستويات 0.6473 دولار، وارتفع زوج اليورو/دولار إلى 1.0815 دولار.

الإسترليني

أبقى بنك إنجلترا على سياسته النقدية الحالية دون تغيير. حيث ظلت معدلات الفائدة عند مستوى منخفض يبلغ 0.1٪، وظل إجمالي برنامج شراء الأصول عند 645 مليار جنيه إسترليني، لكن اثنين من أعضاء اللجنة صوتا لصالح زيادة التيسير الكمي. وذكر المحافظ الجديد لبنك إنجلترا، أندرو بيلي بأنه يتوقع حدوث انتعاش اقتصادي مع مرور الوقت وأن تحاوز الأزمة سيكون بوتيرة أسرع من الأزمة المالي العالمية. ارتفع الإسترليني أمام الدولار ملامسا مستويات 1.2418 دولار، بعد اختبار أدنى مستوى له في أسبوعين عند 1.2310 دولار خلال جلسة التداول الآسيوية، كما ارتفع الإسترليني أمام الين ملامسا مستويات 132.01 ين.

الذهب

تراجعت أسعار الذهب متأثرة سلبا باستمرار ارتفاع الدولار وانتعاش عائدات سندات الخزانة الأمريكية. تراجع الذهب إلى 1685 دولار، وتداولت الفضة ضمن نطاق ضيق بالقرب من 15 دولار، بينما ارتفع البلاديوم مرتدا من مستوياته المنخفضة ملامسا 1,796 دولار.

النفط

تراجعت أسعار النفط مرتدة من أعلى مستوى لها في أسبوعين، متأثرة سلبا بالأرقام الاقتصادية البطيئة، والتي أثارت مخاوف المتداولين. حيث تُظهر المؤشرات الاقتصادية التأثير السلبي الهائل لفيروس كورونا على الاقتصاد العالمي، ما يعني أن عودة النشاط الاقتصادي إلى طبيعته قد يستغرق بعض الوقت.  من ناحية أخرى، أفادت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية عن تراكم نحو 4.590 مليون برميل خلال الأسبوع الماضي، وهي أدنى قراءة منذ آذار/مارس. ارتفع عقد خام غرب تكساس الوسيط تسليم يونيو إلى 24.44 دولار، وارتفع عقد برنت تسليم يوليو إلى 30.07 دولار.

أهم الأحداث الاقتصادية لهذا اليوم

توقيت جرينتش الدولة الحدث المتوقع السابق

12:30

الولايات المتحدة

معدلات الشكاوى من البطالة

3.000

3.839

12:30

الولايات المتحدة

مؤشر الإنتاجية غير الزراعية (ربع سنوي) (الربع الأول) 

5.5٪-

1.2٪

14:00

كندا

مؤشر إيفي الخاص بمديري المشتريات (أبريل)

41.0

26.0

 

إخلاء المسؤولية:
إن الأسعار والأخبار الواردة في التقرير لا تعبر بالضرورة عن أداء السوق ولا تمثل رؤية ICM.com. قد تتحرك الأسواق المالية في أي من الاتجاهين مما قد يؤدي إلى تحقيق المتداول أرباح أو تكبد خسائر. يتعين على كل متداول أن يقرر بنفسه مستوى المخاطرة الذي يناسبه والتأكد من وجود من وضع إجراءات إدارة المخاطر بشكل صحيح قبل مباشرة أي صفقة تداول.

العقود مقابل الفروقات والفوركس الفوري من الأدوات المالية المركبة، وينطويان على مخاطر كبيرة وسريعة لفقدان الأموال بسبب الرافعة المالية. خسر نحو 78.03٪ من المستثمرين الأفراد أموالهم خلال تداولهم في العقود مقابل الفروقات مع هذا المزود. يجب عليك التفكير في مدى تفهمك لأليات عمل العقود مقابل الفروقات وعقود الفوركس الفورية، ومدى قدرتك على المخاطرة الكبيرة بفقدان أموالك. اقرأ المزيد
اقرأ المزيد
بريد مكالمة دردشة