أخبار

العقود الآجلة للأسهم الأمريكية تتراجع رغم إعلان بايدن عن خطة الإنقاذ

بوابة الأخبار

1 2011 2012 2013 2014 2015 2016 2017 2018 2019 2020 2021

الأسهم

تراجعت العقود الآجلة لمؤشرات الأسهم الأمريكية بشكل حاد خلال الساعات الماضية رغم إفصاح الرئيس المنتخب بايدن عن خطة الإنقاذ، والتي من المقرر أن تبلغ 1.9 تريليون دولار.  وسوف يتم توزيع الأموال بين مواجهة الفيروس والدعم المباشر للأسر والشركات والمجتمعات الأكثر تأثراً. ورغم اهتمام الأسواق بإعلان خطة بايدن، لكن هذا الاهتمام تأثر سلبا بالمؤشرات الاقتصادية المخيبة للآمال. حيث ارتفعت مطالبات البطالة الأولية بنحو 965 ألفًا والتي كان متوقعا لها أن تلامس مستويات 789 ألفًا ما يوضح تأثير فيروس كورورنا على الاقتصاد خلال الفترة الأخيرة.  تراجعت العقود الآجلة لمؤشر داو جونز الصناعي إلى 30695، وانخفضت العقود الآجلة لمؤشر ستاندرد آند بورز500 إلى 3764، كما تراجعت العقود الآجلة لمؤشر ناسداك إلى 12828.

الدولار

ارتفع مؤشر الدولار، الذي يقيس العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات الرئيسية، ملامسا مستويات 90.44 رغم إعلان بايدن عن خطة الانقاذ وتعليقات باول. حيث كشف بايدن النقاب عن خطته البالغة 1.9 تريليون دولار والتي يعتقد أنها سوف تدعم الاقتصاد وتعزز النمو إلى مستويات ما قبل الوباء. من ناحية أخرى، روج رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول لفكرة أنه من المبكر أن يعود الاحتياطي الفيدرالي إلى تشديد سياسته النقدية، وأن التضخم يحتاج إلى أن يقترب من 2٪ حتى يتدخل الاحتياطي الفيدرالي. ورغم تلك العناوين السلبية، ارتفع الدولار مستفيدا من تراجع شهية المخاطرة لدى المتداولين والتي تأثرت سلبا بزايد معدل الاصابة بالموجة الثانية لفيروس كورونا. تراجع اليورو أمام الدولار إلى أدنى مستوى له في شهر واحد عند 1.2111 دولار، وهبط الدولار الأسترالي أمام نظيره الأميركي ملامسا مستويات 0.7741 دولار، متخليا عن بعض مكاسبه السابقة.

المعادن

استقرت المعادن الثمينة لليوم الخامس لها على التوالي.  حيث كان المتداولون يترقبون تعليقات رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي لمعرفة المزيد من الوضوح حول مسار السياسة النقدية. وارتفعت معنويات المتداولين على تصريح باول بأنه من المستبعد أن يقوم الاحتياطي الفدرالي بتقليص مشتريات الأصول. تداول الذهب فوق مستويات 1,850 دولار واستقرت الفضة بالقرب من 25.50 دولار، وتداولت عقود البلاديوم الآجلة بالقرب من 2,400 دولار.

النفط

تراجعت أسعار النفط مرتدة من أعلى مستوى لها منذ فبراير 2020، متأثرة سلبا بتزايد انتشار الموجة الثانية لفيروس كورونا في آسيا، واحتمال تطبيق إجراءات الإغلاق، وهي المنطقة التي قد شهدت تعافى معدل الطلب على النفط في الأشهر الماضية. حيث يخشى العديد من المتداولين من أن تتسبب عمليات الإغلاق في تراجع معدل الطلب على النفط وهبوط حاد في الأسعار في حال فشل المنتجون في التعامل مع تزايد المعروض من النفط. تراجع خام غرب تكساس الوسيط تسليم فبراير إلى 52.95 دولار، وهبط مزيج برنت تسليم مارس إلى 55.52 دولا.

أهم الأحداث الاقتصادية لهذا اليوم

توقيت جرينتش الدولة الحدث المتوقع السابق

13:30

الولايات المتحدة

مؤشر مبيعات التجزئة (شهريا) (ديسمبر)

0.2٪-

-1.1٪

13:30

الولايات المتحدة

مؤشر أسعار المنتجين  (شهريا) (ديسمبر)

0.3٪

0.1٪

14:15

الولايات المتحدة

مؤشر الإنتاج الصناعي (شهريا) (ديسمبر)

0.4٪

0.4٪

15:00

الولايات المتحدة

مخزون الأعمال (شهريا) (نوفمبر)

0.5٪

0.7٪

21:30

الولايات المتحدة

تقرير شركة بيكر هيوز الأمريكية والخاص بعدد منصات التنقيب عن النفط

-

267

 

العقود مقابل الفروقات والفوركس الفوري من الأدوات المالية المركبة، وينطويان على مخاطر كبيرة وسريعة لفقدان الأموال بسبب الرافعة المالية. خسر نحو 69.76٪ من المستثمرين الأفراد أموالهم خلال تداولهم في العقود مقابل الفروقات مع هذا المزود. يجب عليك التفكير في مدى تفهمك لأليات عمل العقود مقابل الفروقات وعقود الفوركس الفورية، ومدى قدرتك على المخاطرة الكبيرة بفقدان أموالك. اقرأ المزيد
اقرأ المزيد
بريد مكالمة دردشة