أخبار

العقود الآجلة للأسهم الأمريكية تواصل ارتفاعها عقب تعليقات باول

بوابة الأخبار

1 2011 2012 2013 2014 2015 2016 2017 2018 2019 2020 2021

الأسهم

شهدت العقود الآجلة لمؤشرات الأسهم الأمريكية الرئيسية زخما ملحوظا مع بداية أولى جلسات تداول الأسبوع، مدعومة بتعليقات جيروم باول الأخيرة. من جانبه صرح رئيس الاحتياطي الفدرالي، بأنه يتوقع انتعاشا تدريجيا خلال النصف الثاني من العام، إلا أن التعافي التام سوف يتحقق مع ظهور اللقاح. وأضاف، أنه لا يتوجب على المستثمرين أن يراهنوا على تراجع الاقتصاد الأمريكي لأنه يتعافى سواء على المدى الطويل أو حتى على المدى المتوسط. وقد أوضح في تعليقاته عن رغبة الاحتياطي الفيدرالي في القيام بكل ما يلزم للتأكد من عودة الاقتصاد الأمريكي إلى مساره الصحيح. ارتفع مؤشر داو جونز الصناعي للعقود الآجلة إلى 23934، وارتفع مؤشر ستاندرد آند بورز500 إلى 2895، وارتفع مؤشر ناسداك للعقود الآجلة إلى 9242.

الدولار

استقر مؤشر الدولار، الذي يقيس الدولار مقابل سلة من العملات الرئيسية، بالقرب من مستوى 100.40 خلال التعاملات المبكرة، في ترقب لأي محركات أساسية جديدة.  حيث صرح رئيس الاحتياطي الفدرالي جيروم باول الأسبوع الماضي بأن الاحتياطي الفدرالي لا يفكر في تطبيق معدلات الفائدة السلبية، والتي تعتبر آفاقه هي محرك الأساسي للعملات. ويتطلع المتداولون إلى معرفة نتائج حضر اجتماع اللجنة الفدرالية للسوق لمعرفة التوقعات الاقتصادية ونشاط الاحتياطي الفيدرالي كما سوف تتجه أنظارهم أيضا إلى إطلاقات باول والتي من المقرر له أن يدلى بها في وقت لاحق هذا الأسبوع.  لامس زوج اليورو/دولار مستويات 1.0815 دولار، كما تداول الإسترليني أمام الدولار بالقرب من مستويات 2120 دولار، وتداول الدولار أمام الين الياباني عند 107.25 ين.

الذهب

واصلت أسعار الذهب ارتفاعها مدعومة بتراجع التوقعات الاقتصادية العالمية وتزايد المطالبات بشأن تطبيق المزيد من إجراءات التحفيز الاقتصادي لجميع أنحاء العالم. ارتفع سعر أونصة الذهب إلى 1765 دولار، وهو أعلى سعر منذ أواخر عام 2012. وفي الوقت نفسه، ارتفع سعر أونصة الفضة إلى 17.32 دولار، وارتفعت العقود الآجلة للبلاديوم إلى 2050 دولارًا.

النفط

مددت أسعار النفط من مكاسبها على خلفية تطلع المتداولين إلى إعادة فتح النشاط الاقتصادي في جميع أنحاء العالم. حيث تقوم العديد من البلدان الاقتصادية الكبرى حول العالم بتخفيف إجراءات الإغلاق والسماح بعودة الحياة إلى طبيعتها مرة أخرى، مما قد يؤدي إلى انتعاش مستويات الطلب على النفط. ارتفع عقد خام غرب تكساس الوسيط تسليم يوليو إلى 31.22 دولار، وارتفع خام برنت تسليم يوليو إلى 33.97 دولار.

أهم الأحداث الاقتصادية لهذا اليوم

توقيت جرينتش الدولة الحدث المتوقع السابق

10:00

منطقة اليورو

تقرير بوبا الألماني الشهري

-

-

14:00

الولايات المتحدة

مؤشر NAHB لسوق الإسكان (مايو)

33

30

15:00

المملكة المتحدة

كلمة تينريو عضو لجنة السياسة النقدية

-

-

 

إخلاء المسؤولية:
إن الأسعار والأخبار الواردة في التقرير لا تعبر بالضرورة عن أداء السوق ولا تمثل رؤية ICM.com. قد تتحرك الأسواق المالية في أي من الاتجاهين مما قد يؤدي إلى تحقيق المتداول أرباح أو تكبد خسائر. يتعين على كل متداول أن يقرر بنفسه مستوى المخاطرة الذي يناسبه والتأكد من وجود من وضع إجراءات إدارة المخاطر بشكل صحيح قبل مباشرة أي صفقة تداول.

العقود مقابل الفروقات والفوركس الفوري من الأدوات المالية المركبة، وينطويان على مخاطر كبيرة وسريعة لفقدان الأموال بسبب الرافعة المالية. خسر نحو 66.14٪ من المستثمرين الأفراد أموالهم خلال تداولهم في العقود مقابل الفروقات مع هذا المزود. يجب عليك التفكير في مدى تفهمك لأليات عمل العقود مقابل الفروقات وعقود الفوركس الفورية، ومدى قدرتك على المخاطرة الكبيرة بفقدان أموالك. اقرأ المزيد
اقرأ المزيد
بريد مكالمة دردشة