أخبار

تجدد الآمال رغم تراجع الأسهم الأمريكية إثر التوترات التجارية

بوابة الأخبار

1 2011 2012 2013 2014 2015 2016 2017 2018 2019 2020

الأسهم

تراجعت العقود الآجلة للمؤشرات الأمريكية الرئيسية بحدة، لتلامس أدنى مستوى لها في شهرين على خلفية تصاعد وتيرة الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين. تراجع اليوان الصيني ملامسا أدنى مستوى له منذ الأزمة المالية؛ حيث ارتفع الدولار أمام اليوان متداولا فوق مستويات 7 يوان، مما يشير إلى أن الصين تنتقم من الإجراءات الأخيرة التي أعلنها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب. فيما تشير التطورات الأخيرة إلى أن الصين والولايات المتحدة ليستا على استعداد للتراجع عن الوصول إلى حرب تجارية شاملة، مما يزيد من مخاوف المتداولين وتحولهم إلى الأصول ذات الملاذ الآمن. تراجعت العقود الآجلة لمؤشر داو جونز الصناعي إلى 25032، كما تراجعت العقود الآجلة لمؤشر ستاندرد آند بورز 500 إلى 2776، أيضا تراجعت العقود الآجلة لمؤشر ناسداك إلى 7224. وخلال الجلسة الآسيوية، شهدت الأسواق بعض الارتياح بسبب تدخل الصين للحد من هبوط عملتها.

الدولار

تراجع مؤشر الدولار -الذي يقيس العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات الرئيسية- إلى المتوسط المتحرك الأسي لمدة 100 يوم عند  97.21 وسط تزايد فرص تقليص معدل الفائدة من قبل مجلس الاحتياطي الفدرالي خلال العام. أيضا من شأن تجدد التوترات التجارية بين والولايات المتحدة والصين أن يزيد من المخاطر السلبية على التوقعات الاقتصادية، والتي قد تجبر الاحتياطي الفدرالي على العمل لحماية التوسع الاقتصادي الحالي. علاوة على ذلك، استمرت البيانات الاقتصادية الأخيرة في إظهار أن الاقتصاد الأمريكي يشهد تباطأ؛ حيث انخفض مؤشر مديري المشتريات بغير القطاع الصناعي مؤشر ISM إلى 53.7 في يوليو، والذي كان متوقعا له أن يلامس مستويات 55.5. وتشير أداة مراقبة بنك الاحتياطي الفيدرالي (CME Fed Watch) ضمناً إلى أن الاحتياطي الفيدرالي قد يقلص معدل الفائدة خلال اجتماع أيلول/ سبتمبر المقبل. وتشير التوقعات إلى احتمال تقليص معدل الفائدة بنحو 25 نقطة أساس عند 71.9 ٪، في حين تشير التوقعات إلى احتمال تقليص معدل الفائدة بمقدار 50 نقطة أساس عند 28.1 ٪. تراجعت عوائد سندات الخزانة الأمريكية لأجل 10 سنوات إلى 1.688٪، وهو أدنى مستوى منذ تشرين الثاني/نوفمبر 2016، وهبط الدولار أمام الين الياباني إلى 105.52 ين، وارتفع اليورو أمام الدولار إلى 1.1248 دولار.

الدولار الاسترالي

اختتم بنك الاحتياطي الأسترالي اجتماع السياسة النقدية، حيث أبقى على معدل الفائدة دون تغيير عند 1.00 ٪، معلنا أن معدلات الفائدة سوف تظل عند أدنى مستوياتها الحلية لفترة ممتدة من الوقت، مشيرا إلى أن انه مستعد لتخفيف السياسة النقدية على نحو أكثر إذا لزم الأمر. ارتفع الدولار الأسترالي أمام نظيره الأمريكي إلى 0.6772 دولار، من أعلى مستوى خلال الليل عند 0.6795 دولار. جدير بالذكر أن الدولار الأسترالي يشهد تراجعا منذ 19تموز/يوليو الماضي، متأثرًا بالتوترات التجارية المتصاعدة بين الصين والولايات المتحدة وتزايد التوقعات بشأن فرض بنك الاحتياطي الفدرالي المزيد من سياسة التخفيف النقدي خلال العام.

المعادن

ارتفعت أسعار المعادن الثمينة على خلفية تراجع الدولار وهبوط عوائد سندات الخزانة الأمريكية. حيث سجلت أونصة الذهب أعلى مستوى لها في 6 سنوات عند 1,474 دولار خلال الجلسة الآسيوية، وحلقت الفضة فوق مستويات 16.55 دولار، واستطاع البلاديوم تجاوز خسائره الجزئية ملامسا مستويات 1,454 دولارًا.

النفط

تراجعت أسعار النفط وسط تزايد المخاوف بشأن نشوب حرب تجارية شاملة بين قطبي الاقتصاد العالمي تؤدي إلى تراجع التوقعات الاقتصادية العالمية وهبوط معدل الطلب على النفط. تراجعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط إلى أدنى مستوى لها عند 53.75 دولار، كما تراجعت عقود خام برنت الآجلة إلى 59.09 دولار، مسجلة أدنى مستوى منذ أوائل كانون الثاني/يناير. ورغم ذلك، استطاعت الأسعار تخطي بعض خسائرها الجزئية، عقب شعور المؤشرات ببعض الراحة قبل جلسة التداول الأوروبية.

أهم الأحداث الاقتصادية لهذا اليوم

توقيت جرينتش الدولة الحدث المتوقع السابق

00:55

الولايات المتحدة

Redbook (شهريًا)

 

 

14:00

الولايات المتحدة

مؤشر JOLTs الخاص بفرص العمل (يونيو)

7.450

7.323

20:30

الولايات المتحدة

تقرير معهد النفط الأمريكي الأسبوعي

 

6.024-

 إخلاء المسؤولية:
إن الأسعار والأخبار الواردة في التقرير لا تعبر بالضرورة عن أداء السوق ولا تمثل رؤية ICM.com. قد تتحرك الأسواق المالية في أي من الاتجاهين مما قد يؤدي إلى تحقيق المتداول أرباح أو تكبد خسائر. يتعين على كل متداول أن يقرر بنفسه مستوى المخاطرة الذي يناسبه والتأكد من وجود من وضع إجراءات إدارة المخاطر بشكل صحيح قبل مباشرة أي صفقة تداول.

العقود مقابل الفروقات والفوركس الفوري من الأدوات المالية المركبة، وينطويان على مخاطر كبيرة وسريعة لفقدان الأموال بسبب الرافعة المالية. خسر نحو 78.64٪ من المستثمرين الأفراد أموالهم خلال تداولهم في العقود مقابل الفروقات مع هذا المزود. يجب عليك التفكير في مدى تفهمك لأليات عمل العقود مقابل الفروقات وعقود الفوركس الفورية، ومدى قدرتك على المخاطرة الكبيرة بفقدان أموالك. اقرأ المزيد
اقرأ المزيد
بريد مكالمة دردشة