أخبار

خسائر الأسهم تتفاقم والموجة الثانية تسيطر على المشهد

بوابة الأخبار

1 2011 2012 2013 2014 2015 2016 2017 2018 2019 2020

الأسهم

تراجعت العقود الآجلة لمؤشرات الأسهم الأمريكية الرئيسية بشكل "كبير" متأثرة سلبا باستمرار تأثر التوقعات الاقتصادية العالمية بالموجة الثانية لفيروس كورونا. حيث تعمل الحكومات في جميع أنحاء العالم على تطبيق إجراءات من شأنها الحد من النشاط والحركة لمنع تفشي فيروس كورونا مجددا، ما يعني تراجع النشاط الاقتصادي بشكل كبير.  من جانبها أعربت رئيسة البنك المركزي الأوروبي كريستين لاغارد عن مخاوفها بشأن معدلات النمو في الربع الرابع في منطقة اليورو. وفي غضون ذلك، تستعد الأحزاب السياسية الأمريكية لبدء يوم الانتخابات، متخلية عن الجهود الخاصة بالتوصل إلى حل وسط بشأن مشروع قانون التحفيز المالي المخصص لمواجهة تداعيات فيروس كورونا. من ناحية أخرى، لم يستطع التعافي الاقتصادي القوي خلال الربع الثالث -كما هو موضح في القراءة الأولية للناتج المحلي الإجمالي- في تعزيز شهية المتداولين تجاه المخاطرة. تراجعت العقود الآجلة لمؤشر داو جونز الصناعي لتلامس أدنى مستوى لها في ثلاثة أشهر عند 25951، وانخفضت العقود الآجلة لمؤشر ستاندرد آند بورز500 إلى 3225، كما العقود الآجلة لمؤشر ناسداك إلى 11038.

الدولار

ارتفع مؤشر الدولار، الذي يقيس العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات الرئيسية، ملامسا 94.10 وهو أعلى مستوى في شهر، مدعومًا بتحول أنظار المتداولين صوب الملاذ الآمن. حيث تأثرت شهية المتداولين سلبا بتزايد حدة المخاوف بشأن النشاط الاقتصادي العالمي والموجة الثانية لفيروس كورونا. من ناحية أخرى، فإن القراءة الأولية القوية للناتج المحلي الإجمالي للربع الثالث زادت من زخم الدولار مقارنة بالعملات الأخرى.

اليورو

تراجع اليورو أمام العملات الرئيسية الأخرى متأثرا سلبا باستمرار تزايد حالات الإصابة بفيروس كورونا في منطقة اليورو. حيث تتبنى الحكومات الأوروبية إجراءات الإغلاق مرة أخرى لوقف تفشي الفيروس، ما يعني تأثر التعافي الاقتصادي في المنطقة. من جانبه أبقى البنك المركزي الأوروبي على سياسته النقدية الحالية دون تغيير، لكنه أعرب عن استعداده مواجهة تأثير الموجة الثانية والحد من أثارها السلبية على الاقتصاد الأوروبي. تراجع اليورو أمام الدولار ملامسا أدنى مستوى له في شهر واحد عند 1.1650 دولار، ملامسا دعمًا عند المتوسط المتحرك البسيط لـ 100 يوم.

المعادن

استقرت أسعار المعادن الثمينة "تقريبًا" مع بداية تداولات اليوم، عقب تراجعها الحاد على خلفية ارتفاع الدولار. حيث استقر الذهب بالقرب من 1870 دولار، وتداولت الفضة بالقرب من 23.25 دولار، ووجدت عقود البلاديوم الآجلة دعما ملحوظا عند المتوسط المتحرك البسيط لمدة 100 يوم عند 2,190 دولار.

النفط

تراجعت أسعار النفط لتلامس أدنى مستوى لها منذ يونيو الماضي، متأثرة سلبا بتراجع توقعات الطلب على النفط، وسط ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا حول العالم. حيث يخشى المستثمرون حدوث هبوط حاد في مستويات الطلب على النفط نتيجة عمليات الإغلاق، بالإضافة إلى تأخر المنتجين في التوصل لأي اتفاق من شأنه دعم أسواق النفط.  تراجع خام غرب تكساس الوسيط تسليم ديسمبر إلى 34.90 دولار، وهبط مزيج برنت لشهر يناير إلى 37.35 دولار.

أهم الأحداث الاقتصادية لهذا اليوم

توقيت جرينتش الدولة الحدث المتوقع السابق

8:55

منطقة اليورو

مؤشر الناتج المحلي الإجمالي الألماني (ربع سنوي) (الربع الثالث)  

7.2٪

9.7٪-

12:30

منطقة اليورو

مؤشر أسعار المستهلك  (سنوي) (أكتوبر) 

0.3٪-

0.3٪-

12:30

منطقة اليورو

مؤشر الناتج المحلي الإجمالي (ربع سنوي) 

9.0٪

11.8٪-

12:45

الولايات المتحدة

مؤشر أسعار نفقات الاستهلاك الشخصي الأساسي (شهريا) (سبتمبر)

0.2٪

0.3٪

13:30

الولايات المتحدة

مؤشر الإنفاق الشخصي (شهريا) (سبتمبر)

1.0٪

1.0٪

14:00

كندا

مؤشر الناتج المحلي الإجمالي (شهريًا) (أغسطس)

0.9٪

3.0٪

 

العقود مقابل الفروقات والفوركس الفوري من الأدوات المالية المركبة، وينطويان على مخاطر كبيرة وسريعة لفقدان الأموال بسبب الرافعة المالية. خسر نحو 78.64٪ من المستثمرين الأفراد أموالهم خلال تداولهم في العقود مقابل الفروقات مع هذا المزود. يجب عليك التفكير في مدى تفهمك لأليات عمل العقود مقابل الفروقات وعقود الفوركس الفورية، ومدى قدرتك على المخاطرة الكبيرة بفقدان أموالك. اقرأ المزيد
اقرأ المزيد
بريد مكالمة دردشة