أخبار

الاحتياطي الأسترالي يقلص معدلات الفائدة، وترامب ينتقد الفدرالي

بوابة الأخبار

1 2011 2012 2013 2014 2015 2016 2017 2018 2019 2020

الدولار الأسترالي

قلص الاحتياطي الأسترالي معدل الفائدة بنحو 25 نقطة أساس ليسجل مستوى 0.50٪ لتعويض تأثير فيروس كورونا على الاقتصاد. من جانبه صرح مجلس إدارة بنك الاحتياطي الاسترالي بأنه "إذا لزم الأمر" فإنه على استعداد لتخفيف سياسته النقدية على نحو أكثر من ذلك لدعم النمو المستدام. شهد الدولار الأسترالي زخما ملحوظا مستفيدا من جهود البنك لدعم الاقتصاد حيث ارتفع أمام العملات الرئيسية الأخرى. ارتفع الدولار الأسترالي أمام نظيره الأميركي إلى 0.6566 دولار، وتراجع اليورو أمام الدولار الأسترالي إلى 1.6950، وارتفع الدولار الأسترالي أمام الدولار النيوزيلاندي إلى 1.0465.

الدولار الأمريكي

تراجع مؤشر الدولار الذي يقيس العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات الرئيسية، لليوم السابع له على التوالي وسط تزايد فرص قيام الاحتياطي الفدرالي بتخفيف سياسته النقدية.  تُظهر أداة مراقبة بنك الاحتياطي الفيدرالي (CME Fed Watch) حاليًا احتمالا بنحو 100٪ في أن يقلص الاحتياطي الفيدرالي معدلات الفائدة بنحو 50 نقطة أساس في 18 آذار/مارس الجاري. وفي تغريدة له، هاجم الرئيس دونالد ترامب الاحتياطي الفيدرالي وجيروم باول عقب قرار بنك الاحتياطي الأسترالي بتقليص معدلات الفائدة. مصرحا بأن أن المصارف المركزية الأخرى تعمل على تخفيف سياساتها النقدية لدعم اقتصاداتها بينما يقوم الاحتياطي الفيدرالي بدفعهم إلى تحمل معدلات فائدة أعلى، وزيادة الأعباء على المصدرين الأمريكيين. وأنهى تغريدته طالبا من الاحتياطي الفيدرالي تخفيف وخفض معدلات الفائدة بشكل أكبر.

الأسهم

زادت مؤشرات الأسهم الأمريكية الرئيسة من مكاسبها وسط تجدد الآمال في أن يساعد تخفيف السياسة النقدية على تهدئة مخاوف التباطؤ الاقتصادي. من ناحية أخرى، حالة من التفاؤل تسيطر على المتداولين، والمقرر أن يجرى مكالمة جماعية بين وزراء مالية مجموعة السبع، معهمباول، ووزير الخزانة منوشين لمناقشة المستجدات المالية والاقتصادية التي فرضها فيروس كورونا. ارتفعت العقود الآجلة لمؤشر داو جونز الصناعي إلى 26747، وارتفعت العقود الآجلة لمؤشر ستاندرد آند بورز500 إلى 3094، وارتفعت العقود الآجلة لمؤشر ناسداك إلى8891 . وإلى أوروبا حيث تعافى مؤشر داكس الألماني إلى 12156، في حين تراجع مؤشر فوتسي ملامسا مستوى منخفض جديد هو الأول له في خمسة أشهر عند 21118 متأثرا سلبا باستمرار اكتشاف حالات جديدة من فيروس كورونا في إيطاليا.

المعادن

لا يزال الذهب في وضع حذر في انتظار الدوافع الأساسية الجديدة. تراجع الذهب إلى ما دون 1,600 دولار بعدما سجل في وقت سابق مستوى مقاومة عند 1610 دولار، وتحوم الفضة بالقرب من مستويات 16.80 دولار، في حين تراجعت العقود الآجلة للبلاديوم إلى 2412 دولار.

النفط

ارتفعت أسعار النفط لليوم الثاني لها على التوالي وسط تجدد الآمال في أن تتدخل البنوك المركزية والحكومات لدعم النمو الاقتصادي ومن المحتمل أن توافق أوبك والمنتجين الآخرين على خفض معدلات الإنتاج في وقت لاحق من هذا الأسبوع لتحقيق استقرار السوق. ارتفعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط إلى 48.55 دولار، وارتفعت عقود خام برنت الآجلة إلى 52.89 دولار.

 أهم الأحداث الاقتصادية لهذا اليوم

توقيت جرينتش الدولة الحدث المتوقع السابق

09:30

المملكة المتحدة

جلسات استماع تقرير السياسة النقدية

-

-

09:30

المملكة المتحدة

مؤشر مديري المشتريات الإنشائي (فبراير)

48.8

48.4

10:00

الاتحاد الأوروبي

مؤشر أسعار المستهلك (سنوي) (فبراير)

1.2٪

1.4٪

10:00

الاتحاد الأوروبي

معدل البطالة (يناير)

7.4٪

7.4٪

00:00

G7

مؤتمر وزير المالية

-

-

21:30

الولايات المتحدة

تقرير معهد النفط الأمريكي

-

1.300

 

إخلاء المسؤولية:
إن الأسعار والأخبار الواردة في التقرير لا تعبر بالضرورة عن أداء السوق ولا تمثل رؤية ICM.com. قد تتحرك الأسواق المالية في أي من الاتجاهين مما قد يؤدي إلى تحقيق المتداول أرباح أو تكبد خسائر. يتعين على كل متداول أن يقرر بنفسه مستوى المخاطرة الذي يناسبه والتأكد من وجود من وضع إجراءات إدارة المخاطر بشكل صحيح قبل مباشرة أي صفقة تداول.

العقود مقابل الفروقات والفوركس الفوري من الأدوات المالية المركبة، وينطويان على مخاطر كبيرة وسريعة لفقدان الأموال بسبب الرافعة المالية. خسر نحو 78.64٪ من المستثمرين الأفراد أموالهم خلال تداولهم في العقود مقابل الفروقات مع هذا المزود. يجب عليك التفكير في مدى تفهمك لأليات عمل العقود مقابل الفروقات وعقود الفوركس الفورية، ومدى قدرتك على المخاطرة الكبيرة بفقدان أموالك. اقرأ المزيد
اقرأ المزيد
بريد مكالمة دردشة