أخبار

الذهب يحلق عاليا مدعوما بتزايد مخاوف التضخم

بوابة الأخبار

1 2011 2012 2013 2014 2015 2016 2017 2018 2019 2020 2021

المعادن

ارتفعت أسعار المعادن الثمينة مستفيدة من استمرار تراجع الدولار. حيث لعبت المخاوف بشأن التضخم دورا كبيرا في تحول أنظار العديد من المتداولين نحو الذهب والمعادن الأخرى للتحوط من التضخم. أيضا، تسبب استقرار عوائد الولايات المتحدة وارتفاع توقعات التضخم في تراجع العوائد الحقيقية بشكل كبير، مما زاد من الطلب على الذهب. وطالما أن الاحتياطي الفيدرالي يدرس التضخم المؤقت، وملتزم بوتيرة التيسير النقدي الحالية، مع ارتفاع وتيرة التضخم، سوف يظل الذهب عند معدلاته المرتفعة. ارتفع الذهب ملامسا مستويات 1,907، مرتدا من المنطقة الإيجابية لهذا العام للمرة الأولى منذ أوائل يناير الماضي. وارتفعت الفضة إلى 28.23 دولار، وتعافى البلاديوم إلى 2806 دولار.

الدولار

تراجع مؤشر الدولار الذي يقيس العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات الرئيسية، متداولا دون مستويات 90 "تقريبا" على خلفية استمرار التوقعات بأن الاحتياطي الفيدرالي ملتزم بالسياسة النقدية الحالية. حيث أعلن رئيس الاحتياطي الفيدرالي عدة مرات أن الاحتياطي الفيدرالي ليس على استعداد لتغيير السياسة النقدية حتى يتم إحراز تقدم كبير في سوق العمل، وأكد أن التضخم مؤقت. ويتطلع المتداولون في السوق إلى القراءة الثانية للناتج المحلي الإجمالي للربع الأول ومؤشر أسعار نفقات الاستهلاك الشخصي والتي من المقرر أن تصدر في وقت لاحق الأسبوع.

الأسهم

تباين أداء العقود الآجلة الخاصة بمؤشرات الأسهم الأمريكية خلال جلسة أمس. حيث استمر قطاع التكنولوجيا في التفوق على نظرائه واستقر مؤشر ناسداك على ارتفاع؛ في حين تداول مؤشر داو جونز ومؤشر ستاندرد آند بورز500 ضمن نطاق المنطقة الحمراء. وخلال الجلسة الآسيوية، تحركت المؤشرات الثلاثة لأعلى بالتزامن مع تراجع معدل حدة التقلب. ارتفعت العقود الآجلة لمؤشر داو جونز الصناعي إلى 34398، وارتفعت العقود الآجلة لمؤشر ستاندرد آند بورز500 إلى 4201، وتداولت العقود الآجلة لمؤشر ناسداك بالقرب من 13717.

الدولار النيوزيلاندي

اختتم بنك الاحتياطي النيوزيلندي اجتماعه الخاص بالسياسة النقدية، حيث أبقى على معدلات السياسة النقدية الحالية دون تغيير. وكرر البنك أن التحفيز النقدي سوف يبقى كما هو حتى تتحقق أهداف التضخم والتوظيف. ورغم ذلك، أشارت التوقعات إلى أن معدلات الفائدة قد ترتفع خلال النصف الثاني من عام 2022، مما عزز من الطلب على الدولار النيوزيلندي. ارتفع الدولار النيوزيلندي أمام نظيره الأمريكي إلى 0.7316 دولار، ملامسا أعلى مستوى له منذ أواخر فبراير الماضي، وتراجع الإسترليني أمام الدولار النيوزيلاندي إلى 1.9348.

النفط

استطاعت أسعار النفط الحفاظ على المكاسب التي حققتها بداية الأسبوع، مستفيدة من تزايد احتمالات تعرض جهود التوصل إلى اتفاق بين القوى العظمى في العالم وإيران للكثير من العقبات. بالإضافة إلى ذلك، فإن البيانات الاقتصادية الصادرة من الولايات المتحدة والمملكة المتحدة ومنطقة اليورو كان لها دور كبير في دعم أسعار النفط. من جانبه، أعلن معهد الأمريكي عن تراجع مخزون النفط الخام الأمريكي بنحو 0.439 مليون برميل. وتترقب الأسواق اليوم تقرير معهد النفط الأمريكي والخاص بمخزونات النفط الأمريكية. ارتفع عقد خام غرب تكساس الوسيط تسليم يوليو إلى 66.41 دولار، وارتفع عقد مزيج برنت تسليم يوليو إلى 69.13 دولار.

أهم الاحداث الاقتصادية لهذا اليوم:

توقيت جرينتش الدولة الحدث المتوقع السابق

14:30

الولايات المتحدة

مخزونات النفط الخام الأمريكي

1.050-

1.321

 

العقود مقابل الفروقات والفوركس الفوري من الأدوات المالية المركبة، وينطويان على مخاطر كبيرة وسريعة لفقدان الأموال بسبب الرافعة المالية. خسر نحو 66.14٪ من المستثمرين الأفراد أموالهم خلال تداولهم في العقود مقابل الفروقات مع هذا المزود. يجب عليك التفكير في مدى تفهمك لأليات عمل العقود مقابل الفروقات وعقود الفوركس الفورية، ومدى قدرتك على المخاطرة الكبيرة بفقدان أموالك. اقرأ المزيد
اقرأ المزيد
بريد مكالمة دردشة