أخبار

استقرار اليورو والأسواق تترقب اجتماع القادة الأوروبيين

بوابة الأخبار

1 2011 2012 2013 2014 2015 2016 2017 2018 2019 2020 2021

اليورو

استمر اليورو في التداول ضمن نطاق ضيق حيث يتطلع المتداولون إلى اجتماع القادة الأوروبيين.  اختتم البنك المركزي الأوروبي أمس اجتماعه الخاص بالسياسة النقدية حيث أبقى على سياسته النقدية الحالية دون تغيير. من جانبها أعلنت كرستين لاغارد أن التوقعات لا تزال غير مؤكدة إلى حد كبير، ولكن هناك دلائل على أن النشاط الاقتصادي قد لامس مستويات منخفضة في أبريل الماضي، وأن البنك المركزي الأوروبي قد قلص من معدل مشتريات البرنامج الخاص بمواجهة فيروس كورورنا مع استقرار السوق. طغت قمة الاتحاد الأوروبي على اجتماع البنك المركزي الأوروبي الخاص بالسياسة النقدية. ويرتقب المتداولون عن كثب القمة لمعرفة هل سيتمكن قادة الاتحاد الأوروبي من التوصل إلى اتفاق بشأن صندوق التعافي، والذي بدوره قد يعزز الانتعاش الاقتصادي. يتداول اليورو أمام الدولار بالقرب من 1.14 دولار، واستقر اليورو أمام الدولار الأسترالي بالقرب من 1.63، واستقر اليورو أمام الين الياباني عند 122 ين.

الدولار

ارتفع مؤشر الدولار، الذي يقيس العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات الرئيسية، قليلا ملامسا مستويات 96.40، مدعوما بتزايد الاقبال على الملاذ الآمن.  حيث تسبب ارتفاع معدلات الإصابة بفيروس كورونا في تهديد التعافي الاقتصادي في جميع أنحاء العالم ولعب دورا بارزا في تحول انظار المتداولين صوب الأصول ذات الملاذ الآمن.  ارتفعت مبيعات التجزئة الأمريكية بنحو 7.5٪ في يونيو الماضي والتي كان من المتوقع لها أن تسجل 5.0٪، ولكن ارتفعت مطالبات البطالة بنحو 1.3 مليون مقارنة بالتوقعات 1.25 مليون، مما أثار العديد من المخاوف بشأن تأثر سوق العمل بتصاعد وتيرة الإصابة بفيروس كورونا.

الأسهم

تراجعت العقود الآجلة لمؤشرات الأسهم الأمريكية الرئيسية أمس، متأثرة سلبا بتزايد المخاوف بشأن ارتفاع معدلات الإصابة بالفيروس إلى مستويات قياسية والتي قد تتسبب في إغلاق النشاط الاقتصادي مرة أخرى. وكانت الولايات المتحدة قد أبلغت أمس عن 77000 إصابة مؤكد بفيروس كورونا، وهو أعلى معدل إصابة يتم تسجيله في يوم واحد، وبلغ إجمالي الإصابات نحو 3.5 مليون. في حين تسعى الشركات إلى تطبيق آليات العمل عن بعد للحد من تفشي الفيروس. تراجعت العقود الآجلة لمؤشر داو جونز الصناعي إلى 26465، وانخفضت العقود الآجلة لمؤشر ستاندرد آند بورز500 إلى 3188، كما تراجعت العقود الآجلة لمؤشر ناسداك إلى 10474.

المعادن

لا تزال أسعار الذهب تتداول ضمن نطاق ضيق في انتظار أي محركات أساسية جديدة.  تداول الذهب بالقرب من أعلى مستوى له منذ عام 2011 بين مستويات 1790-1818 دولار، واستقرت الفضة بالقرب من 19 دولار، في حين تراجعت العقود الآجلة للبلاديوم إلى 2005 دولار.

النفط

تراجعت أسعار النفط قليلاً متأثرة سلبا بتزايد المخاوف بشأن تعافي مستويات الطلب على النفط بالتزامن مع ارتفاع معدلات الإصابة بفيروس كورونا. علاوة على ذلك، أيضا، فإن قرار أوبك وحلفائها بشأن تقليص معدلات الإنتاج بنحو 2 مليون برميل في أغسطس يثير العديد من المخاوف بشأن تخمة المعروض. تراجع خام غرب تكساس الوسيط تسليم أغسطس إلى 40.29 دولار، وهبط برنت تسليم سبتمبر إلى 42.86 دولار.

أهم الأحداث الاقتصادية لهذا اليوم

توقيت جرينتش الدولة الحدث المتوقع السابق

9:00

منطقة اليورو

مؤشر أسعار المستهلك (شهري) (يونيو)

0.3٪

0.1٪-

10:00

المملكة المتحدة

المملكة المتحدة

-

-

12:30

الولايات المتحدة

تصاريح البناء (يونيو)

1.280

1.216

12:30

الولايات المتحدة

بدايات الإسكان (يونيو)

1.167

0.974

14:00

الولايات المتحدة

مؤشر ثقة المستهلك في ميشيغان (يوليو) 

79.0

78.1

17:00

الولايات المتحدة

تقرير شركة بيكر هيوز الخاص بعدد منصات النفط

-

181

إخلاء المسؤولية:
إن الأسعار والأخبار الواردة في التقرير لا تعبر بالضرورة عن أداء السوق ولا تمثل رؤية ICM.com. قد تتحرك الأسواق المالية في أي من الاتجاهين مما قد يؤدي إلى تحقيق المتداول أرباح أو تكبد خسائر. يتعين على كل متداول أن يقرر بنفسه مستوى المخاطرة الذي يناسبه والتأكد من وجود من وضع إجراءات إدارة المخاطر بشكل صحيح قبل مباشرة أي صفقة تداول.

العقود مقابل الفروقات والفوركس الفوري من الأدوات المالية المركبة، وينطويان على مخاطر كبيرة وسريعة لفقدان الأموال بسبب الرافعة المالية. خسر نحو 66.14٪ من المستثمرين الأفراد أموالهم خلال تداولهم في العقود مقابل الفروقات مع هذا المزود. يجب عليك التفكير في مدى تفهمك لأليات عمل العقود مقابل الفروقات وعقود الفوركس الفورية، ومدى قدرتك على المخاطرة الكبيرة بفقدان أموالك. اقرأ المزيد
اقرأ المزيد
بريد مكالمة دردشة