أخبار

الدولار يرتفع والعقود الآجلة للأسهم تتراجع عقب اجتماع الاحتياطي الفدرالي

بوابة الأخبار

2011 2012 2013 2014 2015 2016 2017 2018 2019 2020

الدولار

ارتفع مؤشر الدولار، الذي يقيس العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات الرئيسية، ملامسا أعلى مستوى في أسبوع واحد عند 93.59 حيث لم تأتي نتيجة اجتماع السياسة النقدية الفيدرالية متشائمة كما كان موقعا لها. حيث اختتم الاحتياطي الفيدرالي اجتماعه الأخير للسياسة النقدية قبل الانتخابات الأمريكية، محافظا على معدلات الفائدة بين 0.00-0.25٪ كما أبقى على معدل شراء الأصول عند مستوياته السابقة. من جانبه صرح باول في رسالته بأن بنك الاحتياطي الفيدرالي يعتقد أن لسياسة الحالية تناسب الوضع الراهن وأنها قابله للتكيف عند الحاجة. أظهر مخطط النقطي الجديد أن هناك عضوًا واحدًا فقط يتوقع أن تتجاوز معدلات الفائدة 0٪ في عام 2020، مقابل عضوين في اجتماع يونيو الماضي. شهد الدولار زخما ملحوظا عندما أكد باول بأن مشتريات الأصول الحالية مناسبة. هبط اليورو أمام الدولار ملامسا أدنى مستوى له في خمسة أسابيع عند 1.1737 دولار، وتراجع الدولار الأسترالي أمام نظيره الأميركي إلى 0.7253 دولار.

الأسهم

تراجعت العقود الآجلة لمؤشرات الأسهم الأمريكية عقب اجتماع السياسة النقدية للاحتياطي الفيدرالي. حيث أكد باول خلال مؤتمره الصحفي أن النشاط الاقتصادي لا يزال أقل بكثير من مستويات ما قبل وباء كورونا، وأن المسار الاقتصادي لا يزال غير مؤكد، لا سميا مع عدم وجود علاج لفيروس كورونا، فيما كان المتداولون يتطلعون إلى موقف أكثر تشاؤمًا عقب التحول في السياسة النقدية الذي تم الإعلان عنه في ندوة جاكسون هول. تراجعت العقود الآجلة لمؤشر داو جونز الصناعي إلى 27426، وانخفضت العقود الآجلة لمؤشر ستاندرد آند بورز500 إلى 3309، وتراجعت العقود الآجلة لمؤشر ناسداك إلى 11001.

الين

اختتم بنك اليابان اجتماعه الخاص بالسياسة النقدية محافظا على إعدادات السياسة عند مستوياتها الحالية تغيير. كما قام بمراجعة توقعاته الخاصة بالصادرات والانتاج بالزيادة. كما وأظهر التقرير أن الاقتصاد في حالة صعبه لكنه أقرب إلى التعافي. لم يكن الين الياباني مهتمًا بنتيجة الاجتماع حيث استمر في الارتفاع أمام العملات الرئيسية الأخرى، حيث تراجع الدولار أمام الين الياباني إلى 104.69 ين وهبط اليورو أمام الين الياباني إلى 123.31 ين، ملامسا أدنى مستوى له منذ أواخر يوليو الماضي.

المعادن

تراجعت أسعار الذهب متأثرة سلبا بارتفاع الدولار عقب اجتماع الاحتياطي الفيدرالي. هبط المعدن الثمين ملامسا مستويات 1,937 دولار، وتراجعت الفضة إلى 26.71 دولار، كما تراجعت العقود الآجلة للبلاديوم إلى 2377 دولار.

النفط

تراجعت أسعار النفط قليلا عقب ارتفاعها الأخير متأثرة سلبا بتزايد المخاوف بشأن التعافي الاقتصادي. حيث أعلن باول بأن النشاط الاقتصادي لا يزال "أقل بكثير" من مستويات ما قبل تفشي كورونا مما زاد من مخاوف المتداولين. من ناحية أخرى، أفادت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية بأن مخزونات النفط الأمريكية تراجعت بشكل حاد لتسجل 4.389 مليون برميل. وتترقب الأسواق اليوم اجتماع لجنة المراقبة الوزارية المشتركة لمنظمة أوبك. هبط خام غرب تكساس الوسيط تسليم أكتوبر إلى 39.40 دولار، وتراجع مزيج برنت تسليم نوفمبر إلى 41.49 دولار.

أهم الأحداث الاقتصادية لهذا اليوم

توقيت جرينتش الدولة الحدث المتوقع السابق

9:00

منطقة اليورو

 مؤشر أسعار المستهلك (شهريا) (أغسطس)

0.4٪-

0.4٪-

11:00

المملكة المتحدة

قرار بنك إنجلترا الخاص بمعدل الفائدة (سبتمبر)

0.10٪

0.10٪

12:30

الولايات المتحدة

معدلات الشكاوى من البطالة

850

884

إخلاء المسؤولية:

إن الأسعار والأخبار الواردة في التقرير لا تعبر بالضرورة عن أداء السوق ولا تمثل رؤية ICM.com. قد تتحرك الأسواق المالية في أي من الاتجاهين مما قد يؤدي إلى تحقيق المتداول أرباح أو تكبد خسائر. يتعين على كل متداول أن يقرر بنفسه مستوى المخاطرة الذي يناسبه والتأكد من وجود من وضع إجراءات إدارة المخاطر بشكل صحيح قبل مباشرة أي صفقة تداول.

العقود مقابل الفروقات والفوركس الفوري من الأدوات المالية المركبة، وينطويان على مخاطر كبيرة وسريعة لفقدان الأموال بسبب الرافعة المالية. خسر نحو 78.03٪ من المستثمرين الأفراد أموالهم خلال تداولهم في العقود مقابل الفروقات مع هذا المزود. يجب عليك التفكير في مدى تفهمك لأليات عمل العقود مقابل الفروقات وعقود الفوركس الفورية، ومدى قدرتك على المخاطرة الكبيرة بفقدان أموالك. اقرأ المزيد
اقرأ المزيد
بريد مكالمة دردشة