أخبار

الدولار يتراجع متأثرا بتزايد احتمالات تخفيف السياسة النقدية

بوابة الأخبار

1 2011 2012 2013 2014 2015 2016 2017 2018 2019 2020

الدولار

أنهى مؤشر الدولار، الذي يقيس العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات الرئيسية، اخر جلسات الأسبوع الماضي على تراجع ملامسا مستويات 98.84 متأثرًا بالبيانات الاقتصادية الضعيفة. حيث تراجع مؤشر مديري المشتريات التصنيعي ISM إلى أدنى مستوى خلال 10 سنوات عند 47.8، وتراجع مؤشر مديري المشتريات التصنيعي ISM إلى 52.6، وهو أدنى مستوى منذ أيلول/سبتمبر 2016. كما جاءت مؤشرات التوظيف أقل مما كان متوقعا لها، فيما ارتفعت معدلات الأجور بشكل ملحوظ عما كان متوقعا لها. فيما زادت سلسلة البيانات الضعيفة من فرص تقليص معدل الفائدة خلال اجتماع الجنة الفدرالية للسوق المفتوحة في 30 تشرين الأول/أكتوبر المقبل من 39.6٪ إلى 80.7٪. تراجعت عوائد سندات الخزانة الأمريكية لأجل 10 سنوات إلى 1.502٪، وهبط الدولار أمام الين الياباني إلى 106.48 ين، وارتفع اليورو أمام الدولار الأميركي إلى 1.0999 دولار.

المعادن

كان للتطورات الأخيرة التي شهدتها الساحة الأمريكية دورا بارزا في دعم المعادن الثمينة، والتي دفعتها للارتفاع إلى أعلى مستوى لها خلال أسبوعين تقريبًا. ومنذ يونيو، ارتفعت أسعار الذهب بحدة بالتزامن مع قيام البنوك المركزية العالمية بتخفيف السياسة النقدية. وكان للبيانات الاقتصادية الأمريكية الضعيفة -التي صدرت مؤخرًا- تأثير كبير في زيادة فرص قيام الاحتياطي الفدرالي بتخفيف سياساته النقدية خلال اجتماعه المقبل، مما أدى إلى تراجع عوائد سندات الخزانة الأمريكية وارتفاع الذهب. تداول الذهب ضمن نطاق تداول ضيق بين مستوى الدعم 1496 دولار والمقاومة عند 1515 دولارًا، وتحوم الفضة بالقرب من 17.50 دولار، فيما تراجع البلاديوم إلى 1660 دولار.

النفط

تراجعت أسعار النفط بشكل حاد للأسبوع الثاني على التوالي، وسط تزايد المخاوف بشأن التوقعات الاقتصادية العالمية. ومن شأن تباطؤ النشاط الصناعي في جميع أنحاء العالم أن يقلص من الطلب على النفط. علاوة على ذلك، لا تزال الأسواق تخشى من مغبة فشل المحادثات التجارية بين الولايات المتحدة والصين والتي من المقرر لها أن تجرى في وقت لاحق الأسبوع الجاري.  ومن شأن فشل الحادثات أن يزيد من المخاطر السلبية على التوقعات الاقتصادية. بالرغم من انتعاش مؤشرات النفط قليلاً يوم الجمعة بعد اختبار أدنى مستوى لها في شهرين، إلا أنها ظلت منخفضة بشكل كبير في الأسبوع. تداولت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط وعقود برنت المستقبلية عند 53 دولار و 58.40 دولار على التوالي.

أهم الأحداث الاقتصادية لهذا اليوم

توقيت جرينتش الدولة الحدث المتوقع السابق

17:00

الولايات المتحدة

كلمة رئيس مجلس الاحتياطي الفدرالي

 

 

 إخلاء المسؤولية:
إن الأسعار والأخبار الواردة في التقرير لا تعبر بالضرورة عن أداء السوق ولا تمثل رؤية ICM.com. قد تتحرك الأسواق المالية في أي من الاتجاهين مما قد يؤدي إلى تحقيق المتداول أرباح أو تكبد خسائر. يتعين على كل متداول أن يقرر بنفسه مستوى المخاطرة الذي يناسبه والتأكد من وجود من وضع إجراءات إدارة المخاطر بشكل صحيح قبل مباشرة أي صفقة تداول.

العقود مقابل الفروقات والفوركس الفوري من الأدوات المالية المركبة، وينطويان على مخاطر كبيرة وسريعة لفقدان الأموال بسبب الرافعة المالية. خسر نحو 78.64٪ من المستثمرين الأفراد أموالهم خلال تداولهم في العقود مقابل الفروقات مع هذا المزود. يجب عليك التفكير في مدى تفهمك لأليات عمل العقود مقابل الفروقات وعقود الفوركس الفورية، ومدى قدرتك على المخاطرة الكبيرة بفقدان أموالك. اقرأ المزيد
اقرأ المزيد
بريد مكالمة دردشة