أخبار

الدولار يحافظ على ثباته، مترقبا العديد من المحركات الأساسية

بوابة الأخبار

2011 2012 2013 2014 2015 2016 2017 2018 2019 2020

الدولار

استطاع مؤشر الدولار، الذي يقيس العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات الرئيسية، الحفاظ على ثباته فوق 97.60 قبل أسبوع حافل بالمحركات الأساسية. احتفظ الدولار بمعظم مكاسبه التي حققها يوم الجمعة عقب صدور تقرير الوظائف القوي. ومنذ بداية الأسبوع، تسيطر حالة من الحذر على المتداولين، مترقبين العديد من الأحداث الهامة الرئيسية يومي الأربعاء والخميس. ومن المقرر أن تبدأ لجنة الاحتياطي الفيدرالي للسوق المفتوحة اليوم، اجتماعًا يستمر يومين لمناقشة آخر التطورات الاقتصادية واتخاذ القرارات المناسبة. تُظهر أداة CME احتمال بنحو 99.3٪ بأن يبقى الاحتياطي الفدرالي على معدلات الفائدة عند مستوياتها الحالية دون تغيير.

المؤشرات

تراجعت العقود الآجلة لمؤشرات الأسهم الأمريكية الرئيسية، متخلية عن بعض مكاسبها مع اقتراب الموعد النهائي للتعريفة والذي حددته إدارة ترامب في وقت سابق يوم 15 كانون الأول/ديسمبر الجاري، كموعد نهائي بفرض المزيد من التعريفات على البضائع الصينية. أدت التطورات الأخيرة الولايات المتحدة والصين إلى زيادة حالة عدم اليقين في السوق، على الرغم من تصريحات الرئيس الأمريكي وإدارته، والتي تهدف إلى الحفاظ على الشعور الإيجابي في سوق الأسهم. تراجعت العقود الآجلة لمؤشر داو جونز الصناعي إلى 27881، وتراجعت العقود الآجلة لمؤشر ستاندرد آند بورز500 إلى 3134، كما تراجعت العقود الآجلة لمؤشر ناسداك إلى 8350.

المعادن

شهدت أسعار الذهب زخما ملحوظا في ترقب العديد من الاحداث الهامة.  حيث يتطلع المتداولون في السوق إلى تقييم الاحتياطي الفيدرالي للتوقعات الاقتصادية الأمريكية مع استبعاد أي تغيير قريب في معدلات الفائدة. تداول الذهب فوق مستوى 1,460 دولار، واستقرت الفضة فوق مستوى 16.50 دولار.  وفي الوقت ذاته، تسبب تراجع المعروض من البلاتنيوم مع تزايد الطلب الكبير من قطاع السيارات إلى ارتفاع البلاديوم إلى مستوى قياسي جديد بلغ 1,898 دولار.

النفط

تراجعت أسعار النفط قليلا أمس، متأثرةً بحالة عدم اليقين التي تحيط بملف التجارة بين الولايات المتحدة والصين، والتي قلصت من تأثير قرار أوبك والدول غير الأعضاء بالمنظمة وكان مؤشر النفط قد ارتفع الأسبوع الماضي على خلفية قرار أوبك والدول الأعضاء بتقليص معدلات النفط على نحو أكبر إلى 1.7 مليون برميل من 1.2 مليون برميل في السابق. ومع ذلك، فإن حالة عدم اليقين التي تسيطر على المحادثات التجارية بين قطبي الاقتصاد العالمي كان لها تأثير كبير على تراجع الأسعار، لا سيما مع اقترابنا من الموعد النهائي لتطبيق التعريفة الجمركية في 15 كانون الأول/ديسمبر. تراجعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط إلى 58.21 دولار، كما تراجعت عقود خام برنت الآجلة إلى 63.60 دولار.

 

 أهم الأحداث الاقتصادية لهذا اليوم

توقيت جرينتش الدولة الحدث المتوقع السابق

09:30

المملكة المتحدة

الناتج المحلي الإجمالي (ربع سنوي) (الربع الثالث)

-0.2٪

0.3٪

09:30

المملكة المتحدة

الإنتاج التصنيعي (شهري) (أكتوبر)

0.1٪

-0.4٪

09:30

المملكة المتحدة

الإنتاج الصناعي (شهري) (أكتوبر)

0.2٪

-0.3٪

10:00

الاتحاد الأوروبي

المعنى الاقتصادي الألماني ZEW (ديسمبر)

1.1

-2.1

10:00

الاتحاد الأوروبي

المعنى الاقتصادي ZEW (ديسمبر)

2.2

-1.0

21:30

الولايات المتحدة

API الأسبوعية للنفط الخام

 

-3.72

توقيت جرينتش الدولة الحدث المتوقع السابق

13:30

الولايات المتحدة

الوظائف غير الزراعية (نوفمبر)

186

128

13:30

الولايات المتحدة

متوسط ​​الدخل بالساعة (شهري) (نوفمبر)

0.3٪

0.2٪

13:30

الولايات المتحدة

معدل البطالة (نوفمبر)

3.6٪

3.6٪

13:30

كندا

تغيير العمالة (نوفمبر)

10.0

-1.8

13:30

كندا

معدل البطالة (نوفمبر)

5.5٪

5.5٪

15:00

الولايات المتحدة

توقعات المستهلك في ميشيغان (ديسمبر) 

88.0

87.3

طوال اليوم

 

أوبك والدول غير الأعضاء المنتجة للنفط

 

 

 

إخلاء المسؤولية:
إن الأسعار والأخبار الواردة في التقرير لا تعبر بالضرورة عن أداء السوق ولا تمثل رؤية ICM.com. قد تتحرك الأسواق المالية في أي من الاتجاهين مما قد يؤدي إلى تحقيق المتداول أرباح أو تكبد خسائر. يتعين على كل متداول أن يقرر بنفسه مستوى المخاطرة الذي يناسبه والتأكد من وجود من وضع إجراءات إدارة المخاطر بشكل صحيح قبل مباشرة أي صفقة تداول.

العقود مقابل الفروقات والفوركس الفوري من الأدوات المالية المركبة، وينطويان على مخاطر كبيرة وسريعة لفقدان الأموال بسبب الرافعة المالية. خسر نحو 78.03٪ من المستثمرين الأفراد أموالهم خلال تداولهم في العقود مقابل الفروقات مع هذا المزود. يجب عليك التفكير في مدى تفهمك لأليات عمل العقود مقابل الفروقات وعقود الفوركس الفورية، ومدى قدرتك على المخاطرة الكبيرة بفقدان أموالك. اقرأ المزيد
اقرأ المزيد
بريد مكالمة دردشة