أخبار

الدولار يتراجع متخليا عن مكاسبه

بوابة الأخبار

1 2011 2012 2013 2014 2015 2016 2017 2018 2019 2020

الدولار

تراجع مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات الرئيسية الأخرى، ملامسا أدنى نطاق سعري له منذ أوائل سبتمبر الماضي متداولا عند 92.34. جدير بالذكر أن اليورو والإسترليني يشكلان نحو 70% من قيمة المؤشر. فيما ينتظر المتداولون أن يستجيب الكونجرس للتداعيات السلبية الأخيرة لفيروس كورونا على الاقتصاد الأمريكي، لا سيما وأن حالات الإصابة بالفيروس في ارتفاع مستمر. ومن المتوقع أن يقدم الحزبان السياسيان تنازلات لدعم المواطنين والاقتصاد الأمريكي. ارتفع اليورو أمام الدولار إلى 1.1890 دولار، وارتفع الاسترليني أمام الدولار إلى 1.3286 دولار، وارتفع الدولار النيوزيلندي أمام نظيره الأميركي إلى 0.6934 دولار.

الأسهم

تباين أداء مؤشرات الأسهم الأمريكية حيث دعمت القيود المفروضة على الحركة، تدفق المتداولين مرة أخرى صوب الأسهم المستفيدة من بقاء المواطنين في المنازل. جدير بالذكر أن الأسهم التي سبق وتأثرت "سلبا" بتفشي فيروس كورونا، حققت ارتفاعا ملحوظا بالتزامن مع تجدد آمال التوصل إلى لقاح مضاد للفيروس وإعلان الشركات التوصل إلى نتائج "مبشرة"، ما تسبب في تراجع الأسهم التي استفادت من تفشي الفيروس (أسهم التكنولوجيا)، لكنها عادت مرة أخرى للصعود مع عودة القيود على الحركة. ارتفع مؤشر ناسداك إلى 12012، في حين تراجع مؤشر داو جونز الصناعي إلى 29282، واستقرت العقود الآجلة لمؤشر ستاندرد آند بورز500 بالقرب من 3560.

المعادن

واصلت أسعار المعادن الثمينة خسائرها حيث تراجع الذهب مرة أخرى إلى 1,853 دولار، ملامسا أدنى مستوى له في 10 أيام. وفي الوقت ذاته، تراجعت الفضة إلى أقل من 24 دولار، وانخفضت العقود الآجلة للبلاديوم إلى 2275 دولار.

النفط

تداولت أسعار النفط ضمن نطاق ضيق في ترقب لأي محركات جديدة للاختراق. حيث لا تزال تداعيات فيروس كورونا تؤثر سلبا على معدل الطلب على النفط. ومع ذلك، يشعر المتداولون بالارتياح "نوعا ما" من اعتزام أوبك وحلفائها اتخاذ الإجراءات اللازمة لتحقيق الاستقرار في السوق. لم يستطع غرب تكساس الوسيط تجاوز منطقة المقاومة بين 42.00-50 دولار. تداولت عقود غرب تكساس الآجلة تسليم يناير بالقرب من 41.80 دولار، واستقر مزيج برنت تسليم يناير فوق 44 دولار. 

 أهم الأحداث الاقتصادية لهذا اليوم

توقيت جرينتش الدولة الحدث المتوقع السابق

8:15

منطقة اليورو

كلمة رئيسة البنك المركزي الأوروبي

-

-

13:30

كندا

مؤشر مبيعات التجزئة (شهريا) (سبتمبر)

0.1٪

0.4٪

18:00

الولايات المتحدة

تقرير شركة بيكر هيوز الأمريكية الخاص بعدد منصات التنقيب عن النفط

-

236

 

العقود مقابل الفروقات والفوركس الفوري من الأدوات المالية المركبة، وينطويان على مخاطر كبيرة وسريعة لفقدان الأموال بسبب الرافعة المالية. خسر نحو 78.64٪ من المستثمرين الأفراد أموالهم خلال تداولهم في العقود مقابل الفروقات مع هذا المزود. يجب عليك التفكير في مدى تفهمك لأليات عمل العقود مقابل الفروقات وعقود الفوركس الفورية، ومدى قدرتك على المخاطرة الكبيرة بفقدان أموالك. اقرأ المزيد
اقرأ المزيد
بريد مكالمة دردشة