أخبار

الدولار يتراجع والعقود الآجلة لمؤشرات الأسهم تنتعش على خلفية آمال التحفيز المالي

بوابة الأخبار

2011 2012 2013 2014 2015 2016 2017 2018 2019 2020

الدولار

تراجع مؤشر الدولار، الذي يقيس العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات الرئيسية، مرتدا من أعلى مستوى له في شهرين عند 94.59  إلى 94.24، متأثرًا سلبا بتحسن معنويات المخاطرة؛ بالتزامن مع تجدد آمال التحفيز المالي. وخلال شهادته التي أدلى بها هذا الأسبوع، سلط رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول الضوء على ضرورة اعتماد المزيد من اجراءات من التحفيز المالي. ومع اقتراب الانتخابات الأمريكية، بات من الصعب جدا التوصل إلى اتفاق بين الديمقراطيين والجمهوريين بشأن مشروع القانون. وحاليا، يحاول الديمقراطيون الضغط من أجل الحصول على قانون بقيمة 2.2 تريليون دولار، لكنه مستبعدا جدًا بالنسبة للجمهوريين. والسؤال الذي يطرح نفسه، هل سيكون هناك أي حل وسط لدعم الانتعاش الاقتصادي؟ ورغم ارتفاع اليورو أمام الدولار إلى 1.1679 دولار، إلا أن الرياح المعاكسة للانتعاش الاقتصادي في منطقة اليورو لا يزال لها تأثير سلبي كبير على قوة صعود اليورو، في حين تعافى الاسترليني أمام الدولار إلى 1.2801 دولار.

الأسهم

انتعشت العقود الآجلة لمؤشرات الأسهم الأمريكية بشكل طفيف وسط تجدد آمال بشأن اعتماد المزيد من إجراءات الدعم لإنعاش الاقتصاد. حيث كرر باول رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي بأن الاحتياطي الفيدرالي سوف يفعل كل ما يلزم لإعادة النشاط الاقتصادي إلى مستوى ما قبل تفشي فيروس كورونا. ولكنه حاول أيضا للضغط من أجل التحفيز المالي. ويسعى الديمقراطيون إلى تفعيل محاولة لمشروع قانون تحفيز بقيمة 2.2 تريليون دولار. انتعشت معنويات المتداولين تجاه المخاطرة على خلفية العناوين الرئيسية، ولكن لا يزال أمامنا طريق طويل لنقطعه. ارتفعت العقود الآجلة لمؤشر داو جونز الصناعي إلى 26881، وارتفعت العقود الآجلة لمؤشر ستاندرد آند بورز500 إلى 3258، وارتفعت العقود الآجلة في ناسداك إلى 10975.

المعادن

استطاعت المعادن الثمينة تجاوز بعض خسائرها السابقة مستفيدة من تراجع الدولار. وكان الدولار قد ارتد من أعلى مستوى له في شهرين. ارتفع الذهب إلى 1874 دولار، بعدما اختبر أدنى مستوى في شهرين عند 1848 دولار، وارتفعت الفضة إلى 23.30 دولار، وارتفعت العقود الآجلة للبلاديوم إلى 2246 دولار.

النفط

ارتفعت أسعار النفط، لتقلص بعض الخسائر التي تكبدتها مع بداية تداولات الأسبوع، مستفيدة من تجدد الآمال بشأن تطبيق المزيد من إجراءات التعافي الاقتصادي.. حيث يخشى المتداولون من تراجع معدلات الطلب على النفط بالتزامن مع عودة ارتفاع وتيرة الإصابة بفيروس كورونا.  ارتفع خام غرب تكساس الوسيط تسليم نوفمبر إلى 40.61 دولار، وارتفع مزيج برنت تسليم نوفمبر إلى 42.22 دولار.

أهم الأحداث الاقتصادية لهذا اليوم

توقيت جرينتش الدولة الحدث المتوقع السابق

12:30

الولايات المتحدة

مؤشر طلبيات السلع المعمرة (شهريا) (أغسطس)

1.5٪

11.4٪

17:00

الولايات المتحدة

تقرير شركة بيكر هيوز الأمريكية الخاص بعدد منصات التنقيب عن النفط

-

179

العقود مقابل الفروقات والفوركس الفوري من الأدوات المالية المركبة، وينطويان على مخاطر كبيرة وسريعة لفقدان الأموال بسبب الرافعة المالية. خسر نحو 78.03٪ من المستثمرين الأفراد أموالهم خلال تداولهم في العقود مقابل الفروقات مع هذا المزود. يجب عليك التفكير في مدى تفهمك لأليات عمل العقود مقابل الفروقات وعقود الفوركس الفورية، ومدى قدرتك على المخاطرة الكبيرة بفقدان أموالك. اقرأ المزيد
اقرأ المزيد
بريد مكالمة دردشة