أخبار

الدولار يلامس أعلى مستوى له في شهرين، قبيل صدور بيانات الناتج الإجمالي المحلي

بوابة الأخبار

1 2011 2012 2013 2014 2015 2016 2017 2018 2019 2020

الدولار

تداول مؤشر الدولار الذي يقيس الدولار مقابل سلة من العملات الرئيسية، بالقرب من أعلى مستوى له في شهرين عند 97.72 قبل صدور بيانات اقتصادية هامة. حيث يترقب المتداولون الأرقام الأولية للناتج المحلي الإجمالي للربع الثاني من العام، للتعرف على مزيد من الأدلة حول النشاط الاقتصادي الأمريكي. علاوة على ذلك، سيحمل التقرير مؤشر أسعار الناتج المحلي الإجمالي، والذي سيكون له تأثير كبير على فرص تقليص معدل الفائدة. وبحسب أداة مراقبة الاحتياطي الفدرالي (CME) فإن فر ص تقليص معدل الفائدة بنحو 25 نقطة أساس الأسبوع المقبل بلغت 78.6 ٪، و 21.4٪ تقليص معدل الفائدة بنحو 50 نقطة أساس. فيما استقرت عوائد السندات الأمريكية لأجل 10 سنوات عند 2.084٪، وارتفع الدولار أمام الين ملامسا مستويات 108.75  ين.

اليورو

أنهى اليورو جلسة أمس دون تغيير يذكر أمام الدولار، حيث أبقى البنك المركزي الأوروبي على معدلات الفائدة الرئيسية دون تغيير، مع الإشارة إلى أن معدلات الفائدة قد يتم تقليصها في الأشهر المقبلة إلى مستويات منخفضة، مع احتمال أعاده برنامج التيسير الكمي مرة أخرى. تراجع اليورو مقابل الدولار في البداية ملامسا مستوى منخفض بلغ 1.1100 دولار، متأثرا ببيان المركزي الأوروبي، لكنه استطاع تقليص خسارته وارتفع إلى مستوى 1.1187 دولار مستفيدا من المؤتمر الصحفي الذي عقده ماريو دراجي. وخلال المؤتمر الصحفي، صرح دراجي بأن فرص الركود لا تزال منخفضة، وأن العديد من أعضاء مجلس الإدارة يفضلون انتظار بيانات إضافية لتطبيق تدابير تخفيف السياسة النقدية. فيما قلصت سياسة "الانتظار والترقب" التي يتبناها البنك المركزي الأوروبي من فرص التيسير قوي من قبل مجلس الاحتياطي الفيدرالي في الاجتماع الذي سيعقد الأسبوع المقبل. فيما يتوقع دراجي أن يقوم الاحتياطي الفيدرالي أسعار الفائدة بتقليص معدل الفائدة بنحو 25 نقطة أساس فقط الأسبوع المقبل.

المعادن

تراجعت أسعار الذهب، على خلفية إخفاق البنك المركزي الأوروبي في الوفاء بوعود التيسير الكمي، مما قلل من فرص قيام الاحتياطي الفدرالي بتقليص معدل الفائدة بنحو 50 نقطة أساس الأسبوع المقبل. يذكر أن المعدن الثمين قد شهد زخما ملحوظا على خلفية التوقعات بأن البنوك المركزية تحول موقفها من السياسة النقدية المتشددة إلى التيسير. ومع ذلك، كان لقرار المركزي الذي صدر أمس، تأثير سلبي على أسعار الذهب، حيث تراجع إلى أدنى مستوى في 10 أيام عند 1,411 دولار. تراجعت أونصة الفضة إلى 16.30 دولار، وتراجع البلاديوم إلى 1,523 دولار.

النفط

ارتفعت أسعار النفط خلال الجلسة الآسيوية اليوم، مستفيدة من تصاعد حدة التوترات الجيوسياسية، والتي لعبت دورا بارزا في تخفيف تأثير حدة المخاوف التي تحيط بالنمو الاقتصادي. فيما لا تزال البيانات الاقتصادية تشير إلى تباطؤ خطير في نمو الاقتصادات الكبرى في العالم، مما قد يؤدي إلى تراجع الطلب على النفط، في حين أن البنوك المركزية لا تزال مترددة في التحرك. ومع ذلك، لا تزال الأسعار تجد الدعم من التوترات الجيوسياسية المتصاعدة عقب الأحداث التي شهدها الخليج، والتي زادت من مخاوف المستثمرين بشأن أمن وسلامة إمدادات النفط. ارتفعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط إلى 56.37 دولار، وارتفعت عقود خام برنت الآجلة إلى 63.65 دولار.

أهم الأحداث الاقتصادية لهذا اليوم

توقيت جرينتش الدولة الحدث المتوقع السابق

00:30

الولايات المتحدة

الناتج المحلي الإجمالي (ربع سنوي) (الربع الثاني) 

1.8٪

3.1٪

00:30

الولايات المتحدة

مؤشر أسعار الناتج المحلي الإجمالي (ربع سنوي) (الربع الثاني) 

1.9٪

0.6٪

17:00

الولايات المتحدة

الولايات المتحدة بيكر هيوز النفط تزوير عدد

 

779

 

إخلاء المسؤولية:
إن الأسعار والأخبار الواردة في التقرير لا تعبر بالضرورة عن أداء السوق ولا تمثل رؤية ICM.com. قد تتحرك الأسواق المالية في أي من الاتجاهين مما قد يؤدي إلى تحقيق المتداول أرباح أو تكبد خسائر. يتعين على كل متداول أن يقرر بنفسه مستوى المخاطرة الذي يناسبه والتأكد من وجود من وضع إجراءات إدارة المخاطر بشكل صحيح قبل مباشرة أي صفقة تداول.

العقود مقابل الفروقات والفوركس الفوري من الأدوات المالية المركبة، وينطويان على مخاطر كبيرة وسريعة لفقدان الأموال بسبب الرافعة المالية. خسر نحو 78.64٪ من المستثمرين الأفراد أموالهم خلال تداولهم في العقود مقابل الفروقات مع هذا المزود. يجب عليك التفكير في مدى تفهمك لأليات عمل العقود مقابل الفروقات وعقود الفوركس الفورية، ومدى قدرتك على المخاطرة الكبيرة بفقدان أموالك. اقرأ المزيد
اقرأ المزيد
بريد مكالمة دردشة