أخبار

الدولار يحافظ على مكاسبه، والأنظار تتجه صوب الناتج الإجمالي المحلي

بوابة الأخبار

2011 2012 2013 2014 2015 2016 2017 2018 2019

الدولار

استقر مؤشر الدولار -الذي يقيس العملة الأمريكية أمام سلة من العملات الرئيسية- على ارتفاع لليوم الثالث له على التوالي مستفيدا من البيانات الاقتصادية المتفائلة. ارتفع المؤشر إلى 98.32، وهو أعلى مستوى منذ منتصف أيار/مايو 2017، لتتجاوز مكاسبه خلال العام مستوى 2 ٪. شهد الدولار زخما ملحوظا مستفيدا من تزايد حالة التفاؤل بشأن النظرة الإيجابية للاقتصاد الأمريكي وتدهور النشاط الاقتصادي للدول الأخرى. وبحسب البيانات قفز مؤشر طلبيات السلع المعمرة بنحو 2.7 ٪ في خلال شهر آذار/مارس، مسجلا أكبر زيادة له منذ آب/أغسطس 2018، متجاوزا تقديرات الأسواق. وعلى صعيد البيانات الاقتصادية، يترقب المتداولون اليوم، القراءة الأولية للناتج الإجمالي المحلي للربع الأول. ومن شأن القراءة القوية أن تزيد من زخم الدولار، وأن تدعم احتمال استمرار تمسك الاحتياطي الفدرالي بسياسة التشديد النقدي. ارتفعت عوائد السندات الأمريكية لأجل 10 سنوات إلى 2.542٪، تراجع اليورو أمام الدولار الأميركي إلى 1.1118 دولار، وهبط الجنيه الاسترليني أمام الدولار إلى 1.2864 دولار.

المعادن

استقرت أسعار الذهب لليوم الثاني لها على التوالي، مستفيدة من تحول المستثمرين إلى الأصول الأكثر أمانًا، بالتزامن مع تراجع المؤشرات الأمريكية. ارتفع الذهب ملامسا أعلى مستوى في 10 أيام عند 1,283 دولار، وارتفعت الفضة إلى 15.00 دولار، وواصل البلاديوم التحليق فوق مستويات 1,420 دولار.

النفط

توقفت رحلة صعود النفط، وسط تزايد التوقعات بأن أوبك برفع معدلات الإنتاج. في وقت سابق من هذا الأسبوع، أعلنت الولايات المتحدة أنها لن تجدد الإعفاءات النفطية الإيرانية، وأن إدارة ترامب تهدف إلى دفع صادرات النفط الإيرانية إلى الصفر، اعتبارا من 1 أيار/مايو. ارتفعت الأسعار لتلامس أعلى مستوى في 5 أشهر عقب هذا الإعلان. ومع ذلك، لا تزال هناك توقعات كبيرة بأن تضغط الولايات المتحدة على المملكة العربية السعودية وغيرها من الحلفاء لزيادة الإنتاج، لتغطية نقص المعروض العالمي والحفاظ على سوق متوازن. جدير بالذكر أنه عندما ارتفعت أسعار النفط في أذار/مارس، حث الرئيس ترامب أوبك على زيادة الإنتاج، مشيرا إلى أن العالم لا يستطيع تحمل ارتفاع أسعار النفط. تراجعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط إلى 64.70 دولار للبرميل، فيما لم تستطع عقود برنت الآجلة الاحتفاظ بمكاسبها لتتراجع إلى 73.95 دولار.

أهم الأحداث الاقتصادية لهذا اليوم

توقيت جرينتش الدولة الحدث المتوقع السابق
00:30 الولايات المتحدة الناتج المحلي الإجمالي (ربع سنوي) (الربع الأول)  2.0 ٪ 2.2 ٪
14:00 الولايات المتحدة توقعات المستهلك في ميشيغان (أبريل) 86.0 85.8
17:00 الولايات المتحدة تقرير شركة بيكر هيوز الأمريكية والخاص مخزونات النفط الأمريكية   825

 

إخلاء المسؤولية:
إن الأسعار والأخبار الواردة في التقرير لا تعبر بالضرورة عن أداء السوق ولا تمثل رؤية ICM.com. قد تتحرك الأسواق المالية في أي من الاتجاهين مما قد يؤدي إلى تحقيق المتداول أرباح أو تكبد خسائر. يتعين على كل متداول أن يقرر بنفسه مستوى المخاطرة الذي يناسبه والتأكد من وجود من وضع إجراءات إدارة المخاطر بشكل صحيح قبل مباشرة أي صفقة تداول.

العقود مقابل الفروقات والفوركس الفوري من الأدوات المالية المركبة، وينطويان على مخاطر كبيرة وسريعة لفقدان الأموال بسبب الرافعة المالية. خسر نحو 77.81٪ من المستثمرين الأفراد أموالهم خلال تداولهم في العقود مقابل الفروقات مع هذا المزود. يجب عليك التفكير في مدى تفهمك لأليات عمل العقود مقابل الفروقات وعقود الفوركس الفورية، ومدى قدرتك على المخاطرة الكبيرة بفقدان أموالك. اقرأ المزيد
اقرأ المزيد
بريد مكالمة دردشة