أخبار

الدولار يتراجع قبيل اجتماع الفدرالي هذا الأسبوع

بوابة الأخبار

2011 2012 2013 2014 2015 2016 2017 2018 2019

الدولار

تراجع مؤشر الدولار -الذي يقيس العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات الرئيسية- بنحو 0.8 ٪ يوم الجمعة، مستقرا بالقرب من أدنى مستوى له في أسبوعين ملامسا 95.81. ويترقب المتداولون نتائج أول اجتماع للجنة السوق المفتوحة الفيدرالية هذا العام، ويتوقع المتداولون -على نطاق واسع- أن يتبنى الاحتياطي الفيدرالي نبرة "متشائمة"، لا سيما وأن البيانات الاقتصادية الأخيرة عززت من فرص حدوث تباطؤ اقتصادي. تراجع الدولار الأمريكي أمام نظيره الكندي بنحو 1٪، ليلامس أدنى مستوى خلال أسبوعين متداولا عند 1.3215 دولار، وارتفع اليورو أمام الدولار بنحو 0.9٪، ليسجل أعلى مستوى في عشرة أيام متداولا عند 1.1405 دولار.

الإسترليني

أنهى الإسترليني الأسبوع السادس له على التوالي على ارتفاع، وسط آمال بأن تحظى خطة تيريزا ماي بموافقة البرلمان البريطاني. وقلصت التطورات الأخيرة التي شهدها ملف البريكست من فرص خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي بدون اتفاق، وزادت من فرص السيناريوهات المتفائلة، والتي بدورها قدمت الدعم للإسترليني. ومن المقرر أن يجري البرلمان البريطاني تصويتا غدا الثلاثاء بشأن ملف البريكست. ارتفع الاسترليني أمام الدولار إلى 1.3217 دولار، ملامسا أعلى مستوى له منذ منتصف تشرين الثاني/أكتوبر، وتراجع اليورو أمام الإسترليني إلى 0.8617، مسجلا أدنى مستوى له منذ أيار/مايو 2017.

المعادن

أنهت المعادن الأسبوع الماضي على ارتفاع قوي مستفيدة من تراجع الدولار. حيث قفز الذهب يوم الجمعة بنحو 1.7 ٪ ملامسا 1303 دولار وهو أعلى مستوى له في 7 أشهر، وارتفعت الفضة بنحو 2.8 ٪، لتلامس أعلى مستوى إغلاق لها في أسبوعين 15.73 دولار، وارتفع البلاديوم بنحو 3 ٪ ليلامس 1,367 دولار.

النفط

استقرت أسعار النفط على ارتفاع لليوم الثاني لها على التوالي وسط توقعات بأن تفرض الولايات المتحدة عقوبات على صادرات النفط الخام الفنزويلية. تداولت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط عند أعلى مستوى لها عند 53.91 دولار، وارتفعت العقود الآجلة لخام برنت إلى 61.91 دولار.

أهم الأحداث الاقتصادية لهذا اليوم

توقيت جرينتش الدولة الحدث المتوقع السابق
14:00 الاتحاد الأوروبي خطاب ماريو دراجي ، محافظ البنك المركزي الأوروبي    
14:30 المملكة المتحدة كلمة محافظ بنك انجلترا    

 
إخلاء المسؤولية:
إن الأسعار والأخبار الواردة في التقرير لا تعبر بالضرورة عن أداء السوق ولا تمثل رؤية ICM.com. قد تتحرك الأسواق المالية في أي من الاتجاهين مما قد يؤدي إلى تحقيق المتداول أرباح أو تكبد خسائر. يتعين على كل متداول أن يقرر بنفسه مستوى المخاطرة الذي يناسبه والتأكد من وجود من وضع إجراءات إدارة المخاطر بشكل صحيح قبل مباشرة أي صفقة تداول.

العقود مقابل الفروقات والفوركس الفوري من الأدوات المالية المركبة، وينطويان على مخاطر كبيرة وسريعة لفقدان الأموال بسبب الرافعة المالية. خسر نحو 77.81٪ من المستثمرين الأفراد أموالهم خلال تداولهم في العقود مقابل الفروقات مع هذا المزود. يجب عليك التفكير في مدى تفهمك لأليات عمل العقود مقابل الفروقات وعقود الفوركس الفورية، ومدى قدرتك على المخاطرة الكبيرة بفقدان أموالك. اقرأ المزيد
اقرأ المزيد
بريد مكالمة دردشة