أخبار

الدولار يقترب من أعلى مستوى له في 18 شهر، مدفوعًا بتزايد الطلب على الملاذ الآمن

بوابة الأخبار

2011 2012 2013 2014 2015 2016 2017 2018 2019

الدولار

ارتفع مؤشر الدولار الذي يقيس العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات الرئيسية، ليلامس أعلى مستوى له خلال 18 شهرًا، قُبيل إصدار العديد من البيانات الاقتصادية الهامة. وخلال الأسبوع الماضي، ارتفع مؤشر الدولار ملامسا مستوى 97.71، وهو أعلى مستوى له خلال العام، وأعلى بقليل من أعلى مستوى له في تشرين الثاني/نوفمبر عند 97.69. وعلى صعيد البيانات الاقتصادية، يترقب المتداولون اجتماع لجنة السوق المفتوحة الفيدرالية، والذي من المتوقع على نطاق واسع قيام الاحتياطي الفيدرالي برفع معدلات الفائدة بنحو 25 نقطة أساس للمرة الرابعة له خلال العام.

الأسهم

أغلقت المؤشرات الأمريكية الرئيسية على انخفاض يوم الجمعة، وسط تزايد المخاوف بشأن النمو الاقتصادي العالمي. حيث كان لتراجع البيانات الاقتصادية الصادرة من الصين وأوروبا تأثير سلبي على معنويات المستثمرين تجاه المخاطرة. تراجع مؤشر داو جونز الصناعي بنحو 2.1٪ ليلامس 24082، وهو أدنى مستوى إغلاق له منذ شهر آيار/مايو، وتراجعت العقود الآجلة لمؤشر ستاندرد آند بورز 500 بنحو 1.6٪ لتلامس 2602، وانخفضت العقود الآجلة لمؤشر ناسداك بنحو 2.5٪ لتهبط إلى 6607. وسوف تتجه أنظار المتداولون صوب المؤتمر الصحفي لرئيس الاحتياطي الفيدرالي. لكن يبقى السؤال الأبرز هل سيكون بوسع جيروم باول تقليص مخاوف المستثمرين وتعزيز سوق الأسهم؟

يورو

تراجع اليورو أمام نظرائه يومي الخميس والجمعة، متأثرا سلبا بالتصريحات الحذرة التي أدلى بها رئيس البنك المركزي الأوروبي وتراجع مؤشر مديري المشتريات التصنيعي والخدمات. أيضا، خفض البنك المركزي الأوروبي من توقعات التضخم والناتج المحلي الإجمالي لعام 2019. فيما يشعر المستثمرون بالقلق إزاء التطورات الأخيرة، والتي قد تدفع البنك المركزي الأوروبي إلى الحفاظ الفائدة عند مستويات منخفضة لما بعد صيف 2019.

المعادن

تراجعت أسعار الذهب بنحو 0.8 ٪ خلال الأسبوع الماضي ليستقر المعدن الأصفر عند 1,238 دولار، متأثرا سلبا الضغط بتزايد التوقعات باحتمال قيام الفدرالي برفع معدلات الفائدة.  فيما استطاعت الفضة الحفاظ على مكاسب الأسبوع الماضي وأقفلت على انخفاض طفيف لتستقر عند مستويات 14.55 دولار، في حين أغلق البلاديوم على ارتفاع للأسبوع الثالث له على التوالي ملامسا مستويات 1241 دولار.

نفط

لم يستطع النفط الحفاظ على مكاسبه التي حققها يوم الخميس، ليستقر على انخفاض طفيف خلال أولى جلسات الأسبوع. ولا يزال النفط يتداول ضمن نطاق تداول ضيق منذ اجتماع أوبك، الذي عقد في 6 كانون الأول/ديسمبر. ولا تزال مشاعر الخوف تسيطر على المتداولين مع تزايد التوقعات بأن خفض الإنتاج الذي وافقت عليه أوبك لن يكون كافيا في إنعاش السوق وضبط الأسعار؛ لا سيما مع تزايد علامات لتباطؤ الاقتصاد العالمي. تراجعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط بنحو 3.1٪ لتهبط إلى 51.20 دولار، وانخفضت العقود الآجلة لخام برنت بنحو 2.2٪ لتهبط إلى 60.27 دولار.

أهم الأحداث الاقتصادية لهذا اليوم

توقيت جرينتش الدولة الحدث المتوقع السابق
10:00 الاتحاد الأوروبي مؤشر أسعار المستهلك (على أساس سنوي) (نوفمبر) 1.0٪ 1.0٪
10:00 الاتحاد الأوروبي مؤشر أسعار المستهلكين الأساسي (على أساس سنوي) (نوفمبر) 2.0٪ 2.0٪

 

إخلاء المسؤولية:
إن الأسعار والأخبار الواردة في التقرير لا تعبر بالضرورة عن أداء السوق ولا تمثل رؤية ICM.com. قد تتحرك الأسواق المالية في أي من الاتجاهين مما قد يؤدي إلى تحقيق المتداول أرباح أو تكبد خسائر. يتعين على كل متداول أن يقرر بنفسه مستوى المخاطرة الذي يناسبه والتأكد من وجود من وضع إجراءات إدارة المخاطر بشكل صحيح قبل مباشرة أي صفقة تداول.

العقود مقابل الفروقات والفوركس الفوري من الأدوات المالية المركبة، وينطويان على مخاطر كبيرة وسريعة لفقدان الأموال بسبب الرافعة المالية. خسر نحو 77.81٪ من المستثمرين الأفراد أموالهم خلال تداولهم في العقود مقابل الفروقات مع هذا المزود. يجب عليك التفكير في مدى تفهمك لأليات عمل العقود مقابل الفروقات وعقود الفوركس الفورية، ومدى قدرتك على المخاطرة الكبيرة بفقدان أموالك. اقرأ المزيد
اقرأ المزيد
بريد مكالمة دردشة