أخبار

تصريحات باول تطيح بالدولار، والأسهم الأمريكية تُحلِّق عاليًا

بوابة الأخبار

2011 2012 2013 2014 2015 2016 2017 2018 2019

المؤشرات

أنهت المؤشرات الأمريكية الرئيسية جلسة تداول أمس على ارتفاع حاد لليوم الثالث لها على التوالي، مدعومة بتصريحات باول حول أسعار الفائدة وتجدد الآمال بشأن التوصل إلى اتفاق تجاري بين الولايات المتحدة الصين خلال اجتماعات قمة مجموعة العشرين. وكان باول قد صرح بأن معدلات الفائدة "أقل بقليل" من المستوى المحايد. وساعدت تعليقاته في تخفيف حدة المخاوف بشأن المزيد من تشديد السياسة النقدية، كما ساهمت في تعزيز الرغبة في المخاطرة لدى المستثمرين. من ناحية أخرى، يترقب المتداولون نتائج اجتماع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مع نظيره الصيني شي جين بينغ والذي من المقرر أن يعقد خلال فعاليات قمة مجموعة العشرين. وقد يكون لدى ترامب رغبة في التوصل إلى اتفاق مع الصين، لا سيما وأنه كان قلقًا من أن حربًا تجارية طويلة الأجل قد يكون لها تأثير سلبي على أداء الاقتصاد الأمريكي. ارتفعت العقود الآجلة لمؤشر داو جونز الصناعي بنحو 2.3٪ لتلامس مستويات 25335، وارتفعت العقود الآجلة لمؤشر ستاندرد آند بورز 500 بنحو 2٪ لتلامس 2741، كما ارتفع مؤشر ناسداك للعقود الآجلة بنحو 2.9٪ ليلامس 6916.

الدولار

تراجع مؤشر الدولار -الذي يقيس العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات الرئيسية- بنحو 0.5٪ ليتراجع إلى 96.83، متأثرًا سلبا بتعليقات باول. واعتاد باول خلال خطاباته السابقة، القول بأن معدلات الفائدة لا تزال بعيدة عن المستوى المحايد، وكان ينظر إلى تلك التصريحات بأنها داعمة للدولار. إلا أن تصريحاته التي أدلى بها أمس جاءت خلاف ما اعتادت عليه الأسواق، والذي أوضح خلالها أن الأسعار "أقل بقليل" من المستوى المحايد، مما قلص من احتمالات قيام الفدرالي برفع معدلات الفائدة مرتين خلال العام المقبل. ويترقب المتداولون محضر اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة والذي عقد يومي 7 - 8 تشرين الثاني/نوفمبر، للتعرف على أي دلائل حول مسار معدلات الفائدة. تراجع الدولار الأمريكي أمام نظيره الكندي من أعلى مستوى في خمسة أشهر 1.3360 دولار، ليهبط بنحو 0.16٪ ليستقر عند مستوى 1.3274 دولار، وارتفع اليورو أمام الدولار بنحو 1٪ ليلامس 1.1395. كما تراجعت عوائد سندات الخزانة الأمريكية لأجل عشر سنوات إلى أدنى مستوى لها في شهرين بنحو 3.011٪.

المعادن

ارتفعت أسعار المعادن مستفيدة من تراجع الدولار وهبوط عوائد سندات الخزينة بسبب تصريحات باول. حيث ارتد المعدن الأصفر من أدنى مستوى له في أسبوعين عند 1,211 دولار، ليرتفع بنحو 1٪ ليلامس مستويات 1,226 دولار، كما ارتفعت الفضة بنحو 1.5٪ لتلامس 14.35 دولار.

النفط

تراجعت أسعار النفط، متأثرة سلبا بارتفاع مخزونات النفط الخام الأمريكي إلى أعلى مستوى لها في عام واحد. وفي تقرير لها أوضحت إدارة معلومات الطاقة بأن مخزونات الخام الأمريكية ارتفعت في الأسبوع الماضي بنحو 3.577 مليون برميل، لتلامس أعلى مستوى في عام واحد ليصل الإجمالي إلى 450 مليون برميل. تراجعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط بنحو 3.5٪، لتلامس 50.27 دولار، وتراجعت العقود الآجلة لخام برنت بنحو 3.5٪ لتلامس 58.70 دولار.

أهم الأحداث الاقتصادية لهذا اليوم

توقيت جرينتش الدولة الحدث المتوقع السابق
13:30 الولايات المتحدة مؤشر أسعار نفقات الاستهلاك الشخصي الأساسي (سنوي) (أكتوبر) 1.9% 2.0%
15:00 الولايات المتحدة مؤشر مبيعات المنازل قيد التشييد (شهري) (أكتوبر) 0.8% 0.5%
19:00 الولايات المتحدة محضر اجتماع اللجنة الفيدرالية    

 

إخلاء المسؤولية:
إن الأسعار والأخبار الواردة في التقرير لا تعبر بالضرورة عن أداء السوق ولا تمثل رؤية ICM.com. قد تتحرك الأسواق المالية في أي من الاتجاهين مما قد يؤدي إلى تحقيق المتداول أرباح أو تكبد خسائر. يتعين على كل متداول أن يقرر بنفسه مستوى المخاطرة الذي يناسبه والتأكد من وجود من وضع إجراءات إدارة المخاطر بشكل صحيح قبل مباشرة أي صفقة تداول.

العقود مقابل الفروقات والفوركس الفوري من الأدوات المالية المركبة، وينطويان على مخاطر كبيرة وسريعة لفقدان الأموال بسبب الرافعة المالية. خسر نحو 77.81٪ من المستثمرين الأفراد أموالهم خلال تداولهم في العقود مقابل الفروقات مع هذا المزود. يجب عليك التفكير في مدى تفهمك لأليات عمل العقود مقابل الفروقات وعقود الفوركس الفورية، ومدى قدرتك على المخاطرة الكبيرة بفقدان أموالك. اقرأ المزيد
اقرأ المزيد
بريد مكالمة دردشة