أخبار

آمال البريكست تُنعش العملات الأوروبية، والدولار يتراجع

بوابة الأخبار

2011 2012 2013 2014 2015 2016 2017 2018 2019

الأسهم

أنهت وول ستريت أغلب تعاملاتها أمس انخفاض، حيث سجل قطاع التكنولوجيا أسوأ يوم له منذ تموز/يوليو. يذكر أن المدراء التنفيذيون لكل من فيسبوك وتويتر قد أدلوا بشاهدتهم حول المعلومات المضللة عبر الإنترنت خلال جلسة استماع في الكابيتول هيل. تراجع مؤشر ناسداك المركب بنحو 1.2٪ ليستقر عند 7995، كما تراجع أيضا مؤشر ستاندرد آند بورز 500 بنحو 0.3٪ ليلامس مستوى 2888، في حين أغلق مؤشر داو جونز على ارتفاع ضئيل يلامس مستوى 25974. من ناحية أخرى، لا تزال مؤشرات الولايات المتحدة رهن تطورات الأحداث الجارية، لا سيما وأن الولايات المتحدة بصدد فرض تعريفات جمركية جديدة على منتجات صينية بقيمة 200 مليار دولار. فيما يتابع المستثمرون بشغف المحادثات التجارية الجارية بين الولايات المتحدة وكندا، لا سميا وأن الأسهم قد تشهد دعمًا ملحوظًا حال التوصل إلى اتفاق. 

الدولار

 تراجع مؤشر الدولار -الذي يقيس العملة الأمريكية أمام سلة من العملات الرئيسية- من أعلى مستوى في أسبوعين عند 95.66 ليستقر عند مستوى 95.10، متأثرا سلبًا بإعلان استعدادها التغاضي عن طلب خروج بريطانيا -كشرط أساسي-من أجل تسهيل التوصل إلى اتفاق. حيث تسبب هذا الخبر في تزايد عمليات بيع الدولار ودعم العملات الأوروبية. ارتفع الجنيه الإسترليني أمام نظيره الأمريكي إلى 1.2983 دولار، وقفز اليورو أمام الدولار الأميركي إلى 1.1640 دولار مستفيدا من تلك الأخبار. وعلى صعيد البيانات الاقتصاديةـ، ارتفع العجز في الميزان التجاري للولايات المتحدة بنحو 10% في تموز/يوليو من 45.70 مليار دولار إلى 50.1 مليار دولار. وسوف تتجه أنظار المستثمرون اليوم صوب بيانات تغير معدل الوظائف وتقرير الوظائف لشهر آب/أغسطس.

الدولار الكندي

لا يزال الدولار الكندي يتداول تحت ضغط بسبب فشل الولايات المتحدة وكندا في التوصل إلى صفقة تجارية حتى الآن، رغم الملاحظات الإيجابية لكل من الجانبين. من ناحية أخرى، أبقى بنك كندا أسعار الفائدة دون تغيير عند 1.50 ٪، بحسب ما كان يتوقعه السوق. جدير بالذكر أن البنك الأسترالي تطرق إلى مخاطر الأسواق الناشئة وأكد أن الارتفاعات التدريجية لمعدل الفائدة يمكن أن تستمر طالما أنها مدعومة ببيانات اقتصادية قوية. يتداول زوج العملات USDCAD في نطاق ضيق بين 1.3160 و1.3206.

المعادن

ارتفعت أسعار الذهب من أدنى مستوياتها في أسبوعين مستفيدة من تراجع الدولار. استقر الذهب عند مستوى 1,196 دولار. في حين استقر سعر الفضة بالقرب من مستوى 14 دولار، وهو أدنى مستوى له منذ كانون الثاني/يناير 2016.

النفط

تراجعت أسعار النفط لليوم الثاني لها على التوالي، رغم انخفاض مخزونات النفط الخام. حيث أفاد معهد البترول الأمريكي أن مخزون الخام الأمريكي الأسبوعي هبط بنحو 1.2 مليون برميل الأسبوع الماضي. أغلقت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط عند مستوى منخفض بلغ 68.61 دولار للبرميل، واستقرت العقود الآجلة لخام برنت عند 77.05 دولار للبرميل. ومن المتوقع أن يتراجع الطلب على النفط بسبب تصاعد أزمة الأسواق الناشئة الاقتصاد العالمي. وعلى صعيد البيانات الاقتصادية، تترقب الأسواق اليوم تقرير إدارة معلومات الطاقة والخاص بمخزونات النفط الخام.

الأحداث الاقتصادية الأكثر أهمية:

توقيت جرينتش الدولة الحدث المتوقع السابق
12:15 الولايات المتحدة تقرير معدل التغير في الوظائف غير الزراعية (أغسطس) 188 219
12:30 الولايات المتحدة معدلات الشكاوى من البطالة 214 213
14:00 الولايات المتحدة مؤشر مديري المشتريات بغير بالقطاع غير الزراعي 57.0 55.7
15:00 الولايات المتحدة مخزونات النفط الأمريكي 1.294- 2.566-

 

إخلاء المسؤولية:
إن الأسعار والأخبار الواردة في التقرير لا تعبر بالضرورة عن أداء السوق ولا تمثل رؤية ICM.com. قد تتحرك الأسواق المالية في أي من الاتجاهين مما قد يؤدي إلى تحقيق المتداول أرباح أو تكبد خسائر. يتعين على كل متداول أن يقرر بنفسه مستوى المخاطرة الذي يناسبه والتأكد من وجود من وضع إجراءات إدارة المخاطر بشكل صحيح قبل مباشرة أي صفقة تداول.

العقود مقابل الفروقات والفوركس الفوري من الأدوات المالية المركبة، وينطويان على مخاطر كبيرة وسريعة لفقدان الأموال بسبب الرافعة المالية. خسر نحو 77.81٪ من المستثمرين الأفراد أموالهم خلال تداولهم في العقود مقابل الفروقات مع هذا المزود. يجب عليك التفكير في مدى تفهمك لأليات عمل العقود مقابل الفروقات وعقود الفوركس الفورية، ومدى قدرتك على المخاطرة الكبيرة بفقدان أموالك. اقرأ المزيد
اقرأ المزيد
بريد مكالمة دردشة