أخبار

آي سي إم: الدولار يرتفع عقب تلميح الفدرالي الأمريكي بزيادة مرتقبة في معدلات الفائدة

بوابة الأخبار

2011 2012 2013 2014 2015 2016 2017 2018 2019

الأسهم

سجلت الأسهم الأمريكية أطول فترة صعود لها في تاريخ سوق الأسهم الأمريكية رغم تصاعد وتيرة النزاعات التجارية والتضخم والتباطؤ الذي يشهده الاقتصاد العالمي. ورغم ذلك، أنهت وول ستريت جلسة أمس على انخفاض في الغالب، حيث أنهى مؤشر داو جونز الصناعي ومؤشر ستاندرد آند بورز موجة انتصارات استمرت أربعة أيام. فيما تعرضت المؤشرات الرئيسية للضغط، لا سيما بعدما أشار محضر اجتماع الاحتياطي الفدرالي الأخير إلى أنه من المرجح رفع معدلات الفائدة في أيلول/سبتمبر. فقد مؤشر داو جونز الصناعي نحو 0.3٪ ليهبط إلى 25733، بينما استقر مؤشر ستاندرد آند بورز 500 على انخفاض طفيف عند 2861. من ناحية أخرى، ارتفع مؤشر ناسداك المركب للقطاع الصناعي للجلسة الخامسة له على التوالي وأغلق عند 7889، وهو أعلى مستوى إغلاق له في أسبوعين. وإلى الحرب التجارية، حيث فرضت الولايات المتحدة تعريفات جمركية أمس على الواردات الصينية، وفي المقابل جاء رد الصين مماثلاً حيث فرضت هي الأخرى أمس تعريفات على البضائع الأمريكية، رغم المحادثات التجارية الدائرة بين البلدين. فيما هددت إدارة ترامب بفرض تعريفة إضافية على سلع بقيمة 200 مليار دولار إذا لم يتم التوصل إلى صفقة تجارية. ومن المتوقع أن يتجاوز ترامب ما هو أبعد من ذلك، في ظل حالة عن اليقين التجاري ومن المرجح أن يكون أكثر عدوانية؛ لا سيما وأن المؤشرات الأمريكية الرئيسية تحوم بالقرب من أعلى مستوى قياسي لها.

الدولار

ارتد مؤشر الدولار -الذي يقيس العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات الرئيسية- من أدنى مستوى له في ثلاثة أسابيع ليتداول عند قمة 95.49 مستفيدا من محضر اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة. حيث أنهى المؤشر انخفاضه الذي استمر خمسة أيام متتالية وخسر خلالها أكثر من 2% متأثرًا سلبا بتصريحات الرئيس ترامب بشأن أسعار الفائدة. فيما تتوقع اللجنة المزيد من زيادات تدريجية في معدل الفائدة وتباطؤ النمو بشكل طفيف في النصف الثاني من العام. بينما اعتبر العديد من المشاركين أن مناوشات الحرب التجارية والأسواق الناشئة بمثابة مخاطر سلبية على الاقتصاد. وبشكل عام يمكن القول بأن العوامل الأساسية التي دفعت الدولار للارتفاع لأعلى في وقت سابق من هذا الشهر لا تزال قائمة، وأن التراجع الذي استمر قرابة 5 أيام كان بسبب تلميحات ترامب. ارتفع الدولار الأميركي أمام الين الياباني إلى 110.92، وانخفض اليورو أمام الدولار إلى 1.1541 خلال الجلسة الآسيوية.

المعادن

تراجعت أسعار الذهب من أعلى مستوى لها في أسبوع واحد؛ متأثرة سلبًا بمحضر الاحتياطي الفدرالي. حيث انخفض سعر أونصة الذهب من 1,201 دولار ليتداول عند مستوى 1,186 دولار قبل جلسة التداول الأوروبية. من ناحية أخرى، تراجعت أونصة الفضة إلى قاع 14.55 دولار لتهبط من أعلى مستوى لها 14.87 دولار. 

النفط

ارتفعت أسعار النفط مستفيدة من تقرير إدارة معلومات الطاقة الأمريكية والذي أشار إلى تراجع مخزونات النفط الخام الأمريكية، بنحو 5.863 مليون برميل الأسبوع الماضي. حيث ارتفعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط بنحو 3% لتستقر عند 68.09 دولار للبرميل، وارتفعت العقود الآجلة لخام برنت أيضا بنحو 3% لتغلق عند 74.86 دولار للبرميل، وهو أعلى مستوى إغلاق لها منذ تموز/يوليو.

الأحداث الاقتصادية الأكثر أهمية:

توقيت جرينتش الدولة الحدث المتوقع السابق
11:30 الاتحاد الأوروبي البنك المركزي الأوروبي ينشر حساب اجتماع السياسة النقدية    
12:30 الولايات المتحدة معدلات الشكاوى من البطالة 215 212
  الولايات المتحدة جاكسون هول الندوة    
14:00 الولايات المتحدة مبيعات المنازل الجديدة (يوليو) 643 631

 

إخلاء المسؤولية:
إن الأسعار والأخبار الواردة في التقرير لا تعبر بالضرورة عن أداء السوق ولا تمثل رؤية ICM.com. قد تتحرك الأسواق المالية في أي من الاتجاهين مما قد يؤدي إلى تحقيق المتداول أرباح أو تكبد خسائر. يتعين على كل متداول أن يقرر بنفسه مستوى المخاطرة الذي يناسبه والتأكد من وجود من وضع إجراءات إدارة المخاطر بشكل صحيح قبل مباشرة أي صفقة تداول.

العقود مقابل الفروقات والفوركس الفوري من الأدوات المالية المركبة، وينطويان على مخاطر كبيرة وسريعة لفقدان الأموال بسبب الرافعة المالية. خسر نحو 77.81٪ من المستثمرين الأفراد أموالهم خلال تداولهم في العقود مقابل الفروقات مع هذا المزود. يجب عليك التفكير في مدى تفهمك لأليات عمل العقود مقابل الفروقات وعقود الفوركس الفورية، ومدى قدرتك على المخاطرة الكبيرة بفقدان أموالك. اقرأ المزيد
اقرأ المزيد
بريد مكالمة دردشة