أخبار

الذهب يلامس أعلى مستويات له في 3 أسابيع

بوابة الأخبار

2011 2012 2013 2014 2015 2016 2017 2018 2019 2020

الدولار

الأربعاء: تراجع الدولار قليلا أمام العديد من العملات الرئيسية، حيث لا تزال عمليات التداول متأثرة بعطلات نهاية العام. وكان الدولار قد شهد أمس تحركات طفيفة بالتزامن مع استعداد بورصة وول ستريت فتح أبوابها بعد انقضاء عطلة الكريسماس. وعلى صعيد البيانات الاقتصادية، تترقب الأسواق اليوم، مؤشر ثقة المستهلك الأمريكي، والذي من المتوقع له أن يلامس مستويات 128، مقارنة بالقراءة السابقة 129.5.

  • تراجع مؤشر الدولار بنحو 14% ليلامس مستويات 93.128 نقطة.

اليورو

ارتفعت العملة الموحدة أمام الدولار بنحو 0.18%، لتلامس مستويات 1.1879 دولار. ومن المتوقع أن يقوم البنك المركزي الأوروبي بتشديد سياسته النقدية بعد إبقائه على معدلات الفائدة دون مستويات صفر منذ إقرارها منتصف 2015.

الإسترليني

ارتفع الإسترليني أمام الدولار بنحو 0.23%، ليلامس مستويات 1.3406 دولار. ولا تترقب الأسواق اليوم أي بيانات هامة من الاقتصاد البريطاني.

الين

تراجع الدولار أمام الين قليلا بنحو 0.05%، ليلامس مستويات 113.17 ين. وعلى صعيد البيانات الاقتصادية، تترقب الأسواق مؤشر الإنتاج التصنيعي الياباني، والذي من المتوقع له أن يلامس مستويات 3.6%، مقارنة بالقراءة السابقة 5.9%.

الذهب

ارتفع الذهب ليلامس أعلى مستوى له في 3 أشهر، مستفيدا من تباطؤ حركة الدولار بسبب عطلة أعياد رأس السنة الميلادية. ارتفعت عقود الذهب الآجلة تسليم فبراير 2018، بنحو 0.19%، لتلامس مستويات 1,290.00 دولار.

النفط

استقرت أسعار النفط عند أعلى مستويات لها في عامين ونصف، لا سيما وأن توقعات الأسواق تشير إلى احتمال تراجع المعروض من النفط خلال العام القادم، رغم معاودة العمل تدريجيا بخط أنابيب بحر الشمال. تراجعت عقود خام غرب تكساس الوسيط بنحو 0.58%، لتلامس مستويات 59.62 دولار، كما تراجعت عقود خام برنت الآجلة تسليم يناير 2018 بنحو 0.93%، لتلامس مستويات 65.83 دولار.

إخلاء المسؤولية:
إن الأسعار والأخبار الواردة في هذا المقال لا تشكِّل-مطلقًا-ضمانة لأداء السوق في المستقبل. إن الأسواق المالية قد تتحرك في أي من الاتجاهين مسببةً أرباحًا أو متكبدةً خسائر كاملة بمعرفة العميل. وتقوم آي سي إم كابيتال بتقديم تلك الحالات التمثيلية لإظهار مدى التذبذب الذي قد يشهده التداول في الأسواق المالية. ويتعين على كل متداول أن يقرر بنفسه مدى قابليته للمخاطر والتأكد من وضع إجراءات إدارة المخاطر الصحيحة في مكانها، وذلك قبل إجراء أية عملية تداول. التداول الفوري للعملات الأجنبية " الفوركس" وعقود فروقات الأسعار ينطوي على مخاطر عالية لرأس المال المتداول.

العقود مقابل الفروقات والفوركس الفوري من الأدوات المالية المركبة، وينطويان على مخاطر كبيرة وسريعة لفقدان الأموال بسبب الرافعة المالية. خسر نحو 78.03٪ من المستثمرين الأفراد أموالهم خلال تداولهم في العقود مقابل الفروقات مع هذا المزود. يجب عليك التفكير في مدى تفهمك لأليات عمل العقود مقابل الفروقات وعقود الفوركس الفورية، ومدى قدرتك على المخاطرة الكبيرة بفقدان أموالك. اقرأ المزيد
اقرأ المزيد
بريد مكالمة دردشة