أخبار

الدولار يستقر دون أدنى مستوى له في شهرين

بوابة الأخبار

2011 2012 2013 2014 2015 2016 2017 2018 2019

الدولار
الثلاثاء: تراجع الدولار أمام العديد من العملات الرئيسية، مستقرا عند أدنى مستويات له في شهرين، حيث لا تزال أنظار المتداولين تتجه صوب التصويت على خطة الإصلاح الضريبي الأمريكية.

  • تراجع مؤشر الدولار بنحو 0.01%، ليلامس مستويات 92.897 نقطة.

اليورو
لا يزال الطلب على اليورو مرتفعا مستفيدا من البيانات الاقتصادية الألمانية القوية التي صدرت الأسبوع الماضي، والتي دعمت النظرة المستقبلية لاقتصاد منطقة اليورو، وقلصت من تخوفات المستثمرين بشأن حالة عدم الاستقرار التي تشهدها ألمانيا. تراجع اليورو قليلا أمام الدولار بنحو 0.05%، ليلامس مستويات 1.1892 دولار.

الإسترليني
تراجع الإسترليني بنحو 0.05%، ليلامس مستويات 1.3309 دولار. يذكر أن اقتصاد المملكة المتحدة قد تأثر بشده بسبب ارتفاع معدلات التضخم والتي أثرت سلبا على معدلات دخل الأُسَر بالمملكة المتحدة.

الين
ارتفع الدولار قليلا أمام الين الياباني بنحو 0.03%، ليلامس مستويات 111.28 ين، ليرتفع قليلا عن مستويات أمس والتي سجل خلالها أدنى مستوى له في شهرين أمام الين 110.83 ين، بسبب تأثُر العديد من المتداولين بأخبار تداولتها وسائل الإعلام اليابانية والتي رجحت قيام كوريا الشمالية بإطلاق تجربة صاروخية. 

الذهب
لم يستطع الذهب الحفاظ على مكاسبه التي حققها أمس ليهبط مع بدايات جلسة اليوم، متأثرا سلبا بنظره الفدرالي الأمريكي المستقبلية للسياسة المالية الأمريكية. تراجعت عقود الذهب الآجلة تسليم ديسمبر بنحو 0.14%، لتلامس مستويات 1,292.58 دولار.

النفط
تراجعت أسعار النفط متأثرة سلبا بتزايد التوقعات بشأن ارتفاع المعروض من النفط عقب عودة نشاط خط النفط الرئيسي الذي توقف خلال الأيام القليلة الماضية. فيما لا يزال لدى المتداولين مخاوف بشأن مشاركة روسيا في مد اتفاق خفض الإنتاج لما بعد مارس 2018. وعلى صعيد البيانات الاقتصادية، يترقب المستثمرين اليوم بيانات المخزون الأمريكي، لتقييم معدلات استهلاك الولايات المتحدة الأمريكية، والتي تعتبر أكبر بلدان العالم استهلاكًا للنفط.

تراجعت عقود خام غرب تكساس الوسيط الآجلة تسليم يناير 2017 بنحو 0.77%، لتلامس مستويات 57.66 دولار، كما تراجعت عقود خام برنت الآجلة تسليم يناير بنحو 0.30%، لتلامس مستويات 63.19 دولار.

إخلاء المسؤولية:
إن الأسعار والأخبار الواردة في هذا المقال لا تشكِّل-مطلقًا-ضمانة لأداء السوق في المستقبل. إن الأسواق المالية قد تتحرك في أي من الاتجاهين مسببةً أرباحًا أو متكبدةً خسائر كاملة بمعرفة العميل. وتقوم آي سي إم كابيتال بتقديم تلك الحالات التمثيلية لإظهار مدى التذبذب الذي قد يشهده التداول في الأسواق المالية. ويتعين على كل متداول أن يقرر بنفسه مدى قابليته للمخاطر والتأكد من وضع إجراءات إدارة المخاطر الصحيحة في مكانها، وذلك قبل إجراء أية عملية تداول. التداول الفوري للعملات الأجنبية " الفوركس" وعقود فروقات الأسعار ينطوي على مخاطر عالية لرأس المال المتداول.

العقود مقابل الفروقات والفوركس الفوري من الأدوات المالية المركبة، وينطويان على مخاطر كبيرة وسريعة لفقدان الأموال بسبب الرافعة المالية. خسر نحو 77.81٪ من المستثمرين الأفراد أموالهم خلال تداولهم في العقود مقابل الفروقات مع هذا المزود. يجب عليك التفكير في مدى تفهمك لأليات عمل العقود مقابل الفروقات وعقود الفوركس الفورية، ومدى قدرتك على المخاطرة الكبيرة بفقدان أموالك. اقرأ المزيد
اقرأ المزيد
بريد مكالمة دردشة