أخبار

هبوط الدولار متأثرا بتراجع تقرير الوظائف والنظرة المستقبلية للسياسة النقدية

بوابة الأخبار

2011 2012 2013 2014 2015 2016 2017 2018 2019

الدولار
تراجع مؤشر الدولار -الذي يقيس العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات الرئيسية- ليلامس مستوى منخفض بلغ 96.36، وهو أدنى مستوى منذ 22 تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، متأثرًا سلبا بتراجع تقرير الوظائف الغير متوقع. حيث أظهر التقرير أن الاقتصاد الأمريكي استطاع توفير155 ألف وظيفة، في حين كانت التوقعات تشير إلى احتمال توفير 200 ألف وظيفة، فيما ظل معدل البطالة ثابتًا عند مستوى 3.7٪، كما لم يتغير متوسط الأجور لكل ساعة على أساس سنوي ليظل عند مستوى 3.1٪، وهو أعلى مستوى له منذ عام 2009. وأثارت التطورات الأخيرة من تزايد احتمال قيام بنك الاحتياطي الفيدرالي بتعليق سياسة التشديد النقدي خلال العام المقبل. حيث لعب منحنى العائد دورا بارزا في تحذير المستثمرين من تباطؤ اقتصادي محتمل. كما تراجعت عوائد سندات الخزانة الأمريكية لأجل 10 سنوات إلى أدنى مستوى لها في ثلاثة أشهر لتهبط إلى 2.817٪، ولا تزال عوائد السندات لأجل عامين عند مستويات أعلى من عوائد السندات لأجل 5 سنوات. تراجع الدولار أمام الين الياباني ملامسا أدنى مستوى له في ستة أسابيع عند 112.23، وارتفع اليورو أمام الدولار ليلامس أعلى مستوى له في ثلاثة أسابيع عند 1.1445 دولار.

الأسهم 
بدأت العقود الآجلة للأسهم الأمريكية أولى جلسات تداول الأسبوع على انخفاض؛ متأثرة سلبا بتزايد المخاوف بشأن التباطؤ الاقتصادي العالمي. علاوة على ذلك، كان للتطورات الأخيرة التي شهدتها أسواق السندات تأثير على المستثمرين؛ حيث دفعتهم إلى إعادة تقييم محافظهم والبحث عن أصول أكثر أمانًا. تداولت العقود الآجلة لمؤشر داو جونز الصناعي وعقود مؤشر ستاندرد آند بورز 500 عند أدنى مستوياتها في ستة أسابيع لتهبط إلى 24159 و2610 على التوالي، في حين تراجعت العقود الآجلة لمؤشر ناسداك إلى أدنى مستوى لها في أسبوعين عند 6554. 

الدولار الكندي 
شهد الدولار الكندي زخما ملحوظا أمام العملات الرئيسية الأخرى مستفيداً من بيانات الوظائف المتفائلة. حيث استطاع الاقتصاد الكندي توفير 94.1 ألف وظيفة في نوفمبر الماضي، وتراجع معدل البطالة إلى 5.6٪ مقارنة بالقراءة السابقة 5.8٪، وذلك رغم ارتفاع معدل المشاركة إلى 65.4٪ مقارنة بـ 65.2٪. تراجع الدولار الأميركي أمام نظيره الكندي إلى مستوى منخفض بلغ 1.3254، وتداول اليورو أمام الدولار الكندي عند مستوى منخفض بلغ 1.5100.

المعادن 
ارتفعت أسعار المعادن مستفيدة من تراجع الدولار وتزايد احتمالات تعليق معدلات رفع الفائدة. حيث ارتفع الذهب بنحو 1٪ ليلامس أعلى مستوى في خمسة أشهر عند 1250 دولار، وارتفعت الفضة بنحو 1٪ لتلامس 14.62 دولار، وارتفع البلاديوم بنحو 1.5٪ ليلامس 1228 دولار. 

النفط
ارتفعت أسعار النفط مستفيدة من قرار أوبك بتقليص معدلات الإمدادات بنحو 1.2 مليون برميل في اليوم بدءا من كانون الثاني/يناير 2019. حيث وضعت أوبك خطة لخفض معدلات الإنتاج بنحو 800,000 برميل يوميا. في غضون ذلك، من المقرر أن تقوم روسيا والدول الأخرى غير الأعضاء في أوبك بخفض معدلات الإنتاج بنحو 400 ألف برميل يوميًا. تداولت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط عند أعلى مستوى لتلامس 54.20 دولار، وارتفعت العقود الآجلة لخام برنت إلى 63.67 دولار.

 

أهم الأحداث الاقتصادية لهذا اليوم

توقيت جرينتش الدولة الحدث المتوقع السابق
09:30 المملكة المتحدة الناتج المحلي الإجمالي (سنوي) (Q3 ) 1.6 ٪ 1.5 ٪
09:30 المملكة المتحدة مؤشر الإنتاج التصنيعي (شهري) (أكتوبر) 0.0 ٪ 0.2 ٪
09:30 المملكة المتحدة مؤشر الإنتاج الصناعي (شهري) (أكتوبر) - 0.4 ٪ 0.0 ٪
15:00 الولايات المتحدة مؤشر فرص العمل JOLTs (أكتوبر) 7.220 7.009

 

إخلاء المسؤولية:
إن الأسعار والأخبار الواردة في التقرير لا تعبر بالضرورة عن أداء السوق ولا تمثل رؤية ICM.com. قد تتحرك الأسواق المالية في أي من الاتجاهين مما قد يؤدي إلى تحقيق المتداول أرباح أو تكبد خسائر. يتعين على كل متداول أن يقرر بنفسه مستوى المخاطرة الذي يناسبه والتأكد من وجود من وضع إجراءات إدارة المخاطر بشكل صحيح قبل مباشرة أي صفقة تداول.

العقود مقابل الفروقات والفوركس الفوري من الأدوات المالية المركبة، وينطويان على مخاطر كبيرة وسريعة لفقدان الأموال بسبب الرافعة المالية. خسر نحو 72.81٪ من المستثمرين الأفراد أموالهم خلال تداولهم في العقود مقابل الفروقات مع هذا المزود. يجب عليك التفكير في مدى تفهمك لأليات عمل العقود مقابل الفروقات وعقود الفوركس الفورية، ومدى قدرتك على المخاطرة الكبيرة بفقدان أموالك. اقرأ المزيد
اقرأ المزيد
بريد مكالمة دردشة