أخبار

الدولار ينتعش بالتزامن مع تراجع أسواق الأسهم

بوابة الأخبار

2011 2012 2013 2014 2015 2016 2017 2018 2019

الدولار

انتعش الدولار خلال جلسة تداول أمس وفي وقت مبكر من اليوم، بالتزامن مع تصاعد المخاوف بشأن اندلاع حرب تجارية. ارتفع مؤشر الدولار -الذي يقيس العملة الأمريكية أمام سلة من العملات الرئيسية- بنحو أكثر من 0.5٪ يوم أمس بعد انخفاضه إلى مستويات 88.94. بينما تراجعت الأسهم الأمريكية، حيث لم يستطع كل من مؤشر ناسداك وستاندرد آند بورز500 الحفاظ على مكاسبهم التي حققوها لم الإثنين الماضي ليتراجع كل منهم. فيما عانى قطاع التكنولوجيا بشكل خاص، لا سميا بعدما أفادت أنباء تشير إلى أن إدارة ترامب تَدْرُس تحجيم بعض الاستثمارات التكنولوجية الصينية. فيما تترقب الأسواق بيانات الناتج المحلي الإجمالي للربع الرابع، والذي من المتوقع أن يرتفع إلى 2.7٪ من 2.5٪.

اليورو

تراجع اليورو أمام الدولار ليلامس مستويات 1.24 دولار، هابطا من مستويات 1.2477، والتي لامسها خلال التعاملات المبكرة يوم أمس. وكان اليورو قد تأثر بشدة بالبيانات الاقتصادية الضعيفة مثل انخفاض مؤشر أسعار المستهلكين الإسباني ومؤشر أسعار الواردات الألمانية.

الإسترليني

تراجع الإسترليني يوم أمس ليلامس أدنى مستوى له خلال أسبوع، ليتداول بالقرب من مستويات 1.4066، مما أدى إلى ارتفاع الطلب الذي نجح في تحريك الزوج للأعلى ليغلق فوق مستويات 1.4150. وبشكل عام، لا يزال الإسترليني يشهد دعما ملحوظا من اتفاق الذي تم بين الاتحاد الأوروبي وبريطانيا بشأن آليات الخروج الآمن، فضلا عن ارتفاع معدلات الأجور والموقف المتشدد لبنك إنجلترا. 

الذهب

تراجعت أسعار الذهب أمس، لتلامس أدنى مستوى لها في أسبوعين. حيث تداول الذهب عند مستوى منخفض بلغ 1,340 دولار، بعدما سجلت في وقت سابق أعلى مستوى لها عند 1,357 دولار. ومن المتوقع أن تشهد أسعار الذهب دعمًا ملحوظًا طالما أن المخاوف بشأن نشوب حرب تجارية لا زالت تُسيطر على الأسواق.

النفط

تراجعت أسعار النفط لليوم الثان على التوالي متأثرة سلبا بتراجع الدولار الأمريكي وارتفاع مخزونات الولايات المتحدة من النفط. فيما تراجع سعر خام برنت إلى ما دون 70 دولار للبرميل وانخفض خام غرب تكساس الوسيط مستويات أقل من 65 دولار. بينما أفاد معهد البترول الأمريكي أمس ارتفاع مخزونا النفط الأمريكية بنحو 5.3 مليون. وتترقب الأسواق اليوم صدور تقرير إدارة معلومات الطاقة حيث يتوقع الاقتصاديون انخفاضًا بمقدار 287 ألف برميل في المخزون.

إخلاء المسؤولية:
إن الأسعار والأخبار الواردة في هذا المقال لا تشكِّل-مطلقًا-ضمانة لأداء السوق في المستقبل. إن الأسواق المالية قد تتحرك في أي من الاتجاهين مسببةً أرباحًا أو متكبدةً خسائر كاملة بمعرفة العميل. وتقوم آي سي إم كابيتال بتقديم تلك الحالات التمثيلية لإظهار مدى التذبذب الذي قد يشهده التداول في الأسواق المالية. ويتعين على كل متداول أن يقرر بنفسه مدى قابليته للمخاطر والتأكد من وضع إجراءات إدارة المخاطر الصحيحة في مكانها، وذلك قبل إجراء أية عملية تداول. التداول الفوري للعملات الأجنبية " الفوركس" وعقود فروقات الأسعار ينطوي على مخاطر عالية لرأس المال المتداول.

العقود مقابل الفروقات والفوركس الفوري من الأدوات المالية المركبة، وينطويان على مخاطر كبيرة وسريعة لفقدان الأموال بسبب الرافعة المالية. خسر نحو 72.81٪ من المستثمرين الأفراد أموالهم خلال تداولهم في العقود مقابل الفروقات مع هذا المزود. يجب عليك التفكير في مدى تفهمك لأليات عمل العقود مقابل الفروقات وعقود الفوركس الفورية، ومدى قدرتك على المخاطرة الكبيرة بفقدان أموالك. اقرأ المزيد
اقرأ المزيد
بريد مكالمة دردشة