أخبار

الدولار في انتظار بيانات هامة

بوابة الأخبار

2011 2012 2013 2014 2015 2016 2017 2018

الدولار

الجمعة، هبط الدولار متأثرا سلبا بشهادة جانيت يلين أمام الكونجرس والتي استمرت يومين. بينما لا يزال المتداولون في حالة ترقب يتنظرون بيانات التضخم الأمريكية، والتي ستصدر في وقت لاحق اليوم. ومن المتوقع أن تضيف البيانات الإيجابية بعض الزخم إلى الدولار وتدفعه إلى الارتفاع أمام نظرائه لا سيما وأن التوقعات تشير إلى أن مؤشر أسعار المستهلك من المتوقع أن يشهد ارتفاعا بنحو 0.1%.

وكان مؤشر الدولار قد هبط صابح اليوم نحو 0.09% ليستقر عند مستوى 95.47 نقطة.

اليورو

استقر الدولار مع بداية تداولات اليوم عند مستوى 1.1407 دولار، في الوقت الذي يتوقع فيه المتداولون أن يعلن البنك المركزي الأوروبي عن خططه التي تهدف إلى تقليص برنامج مشترياته من الأصول في سبتمبر.

الذهب

استقر الذهب مع بداية تداولات اليوم بالتزامن مع استقرار الدولار، والذي يترقب العديد من البيانات الاقتصادية الهامة. لكن، وعلى الرغم من استقرار المعدن الثمين إلا أنه لا يزال عند مستويات مرتفعة محققا أول مكسب أسبوعي له في ثلاثة أسابيع. وكان المعدن الأصفر قد ارتفع بنحو 0.1% ليستقر عند مستوى 1,218.18 دولار وذلك في تمام الساعة 06:46 بتوقيت جرينتش. وعلى الجانب الآخر، هبطت عقود الذهب الآجلة لشهر آب/أغسطس بنحو 0.02% لتستقر عند مستوى 1,217.00 دولار. 

النفط

فيما تراجعت أسعار النفط صباح اليوم متأثرة سلبا بتحسن الصناعات وارتفاع مخزون الوقود بالولايات المتحدة الأمريكية. وعلى الرغم من الهبوط الطفيف إلا أن الأسعار لا تزال عند مستوياتها الأسبوعية المرتفعة. فيما هبط خام غرب تكساس الوسيط بنحو 0.2% أو بنحو 11 سنت، ليستقر عند مستوى 45.97 دولار. في حين هبطت عقود خام برنت الآجلة بنحو 0.1% لتستقر عند مستوى 48.35 دولار.

إخلاء المسؤولية:
إن الأسعار والأخبار الواردة في هذا المقال لا تشكِّل-مطلقًا-ضمانة لأداء السوق في المستقبل. إن الأسواق المالية قد تتحرك في أي من الاتجاهين مسببةً أرباحًا أو متكبدةً خسائر كاملة بمعرفة العميل. وتقوم آي سي إم كابيتال بتقديم تلك الحالات التمثيلية لإظهار مدى التذبذب الذي قد يشهده التداول في الأسواق المالية. ويتعين على كل متداول أن يقرر بنفسه مدى قابليته للمخاطر والتأكد من وضع إجراءات إدارة المخاطر الصحيحة في مكانها، وذلك قبل إجراء أية عملية تداول. التداول الفوري للعملات الأجنبية " الفوركس" وعقود فروقات الأسعار ينطوي على مخاطر عالية لرأس المال المتداول.   

العقود مقابل الفروقات والفوركس الفوري من الأدوات المالية المركبة، وينطويان على مخاطر كبيرة وسريعة لفقدان الأموال بسبب الرافعة المالية. خسر نحو 79.45٪ من المستثمرين الأفراد أموالهم خلال تداولهم في العقود مقابل الفروقات مع هذا المزود. يجب عليك التفكير في مدى تفهمك لأليات عمل العقود مقابل الفروقات وعقود الفوركس الفورية، ومدى قدرتك على المخاطرة الكبيرة بفقدان أموالك. اقرأ المزيد
اقرأ المزيد
بريد مكالمة دردشة