أخبار

الدولار يتعافى والأنظار تتجه صوب اجتماع محافظي البنوك المركزية

بوابة الأخبار

2011 2012 2013 2014 2015 2016 2017

الدولار

الثلاثاء: ارتفع الدولار أمام العديد من العملات الرئيسية الأخرى، عقب انخفاضه أمس بنحو 0.5%، مستفيدا من تحول اهتمام المتداولين إلى الاجتماع السنوي المرتقب لمحافظي البنوك المركزية، والذي سيعقد في جاكسون هول، غرب الولايات المتحدة الأمريكية، للتعرف على مستقبل السياسة النقدية للبلاد المشاركة. ومن الناحية التقنية، فإنه من المتوقع أن يرتفع الدولار، في حالة تطرق خطاب يلين –بإيجابية-حول رفع معدل الفائدة قبل نهاية العام.

جدير بالذكر أن الدولار قد ارتفع أمس أمام الين الياباني على خلفية تصريح الرئيس الأمريكي بأن الولايات المتحدة سوف تبقى على الدعم المقدم لأفغانستان رغم مرور حوالي 16 عاما.

وعلى صعيد الإصدارات، تترقب الأسواق اليوم صدور مؤشر أسعار المنازل والمعني بقياس أسعار المنازل العائلية، حيث من المتوقع له أن يرتفع إلى 0.5% مقارنة بالقراءة السابقة 0.4%.

  • هبط مؤشر الدولار بنحو 06% ليستقر عند مستوى 93.49 نقطة.

الإسترليني

هبط الإسترليني أمام الدولار بنحو 0.43%، حيث تداول عند مستوى 1.2847 دولار، وسط مخاوف من تأثر الاقتصاد البريطاني بمفاوضات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. بينما تترقب الأسواق خطاب ماريو دراجي محافظ الأوروبي خلال الاجتماع المرتقب لمحافظي البنوك المركزية على الرغم من عدم حضور مارك كارني للاجتماع. وتخلوا الأجندة الاقتصادية للإسترليني من أي أحداث هامة وبالتالي فإن تحرك هذه العملة سيكون رهن حركة وتفاعل السوق.

اليورو

استطاع اليورو أن يرتفع قليلا أمام العديد من العملات الرئيسية الأخرى وسط ترقب الأسواق لتصريحات محافظ المركزي الأوروبي، ماريو دراغي. ومن المتوقع أن يشهد اليورو زخما قبيل صدور مؤشر زيو الألماني، والمعني بقياس ثقة الأسواق في الاقتصاد الألماني على خلال الستة أشهر المقبلة. ومن شأن البيانات الإيجابية أن تدعم العملة الموحدة، حيث من المتوقع أن يرتفع زوج اليورو/دولار فوق مستوى 1.18 دولار، وعلى الجانب الأخر فإن من شأن البيانات السلبية أن تهبط بالزوج للتداول بالقرب من مستوى 1.17550 دولار.

الين

ارتفع الين الياباني مستفيدا من ضعف الطلب على الدولار وزيادة حدة المخاطر. وعلى صعيد المؤشرات الاقتصادية، ارتفع مؤشر نشاط جميع الصناعات بنحو 0.4% مقابل 0.5%. وتخلوا الأجندة الاقتصادية اليابانية من أي بيانات ذات أهمية تذكر.

الذهب

انخفضت أسعار الذهب في وقت مبكر من اليوم وسط استقرار الدولار، بسبب تحول الأنظار إلى الأحداث الجيوسياسية لا سيما قبيل الاجتماع السنوي لمحافظي البنوك المركزية والذي من المقرر له أن يعقد بداية من يوم الخميس المقبل وحتى السبت. ويترقب المتداولون عن كثب خطاب محافظ المركزي الأوروبي ماريو دراغي وجانيت يلين، للتعرف على مستقبل السياسة النقدية التي من المتوقع أن يتبعها الفدرالي الأمريكي والبنك المركزي الأوروبي. ومن المتوقع أن يتداول الذهب تحت ضغط شديد خلال فترة الاجتماع لا سيما وأن خطابات محافظي البنوك المركزية سيكون لها تأثير كبير على الأسواق، وبالأخص خطاب جانيت يلين وماريو دراغي. هبطت عقود الذهب الآجلة تسليم ديسمبر بنحو 0.55% لتلامس مستوى 1,289.58 دولار.  

النفط

ارتفعت أسعار النفط صباح اليوم، على خلفية تراجع إمدادات النفط العالمية لا سيما بالولايات المتحدة الأمريكية. ويترقب المستثمرون بيانات مخزونات النفط الأمريكية والتي من المتوقع لها أن تنخفض للأسبوع الثامن لها على التوالي بنحو 3.4 مليون برميل. ارتفعت عقود خام غرب تكساس الوسيط الآجلة بنحو 27 سنت أو بنحو 0.57% لتستقر عند مستوى 47.80 دولار للبرميل، في حين استقرت عقود خام برنت الآجلة عند مستوى 51.97 دولار للبرميل.

إخلاء المسؤولية:
إن الأسعار والأخبار الواردة في هذا المقال لا تشكِّل-مطلقًا-ضمانة لأداء السوق في المستقبل. إن الأسواق المالية قد تتحرك في أي من الاتجاهين مسببةً أرباحًا أو متكبدةً خسائر كاملة بمعرفة العميل. وتقوم آي سي إم كابيتال بتقديم تلك الحالات التمثيلية لإظهار مدى التذبذب الذي قد يشهده التداول في الأسواق المالية. ويتعين على كل متداول أن يقرر بنفسه مدى قابليته للمخاطر والتأكد من وضع إجراءات إدارة المخاطر الصحيحة في مكانها، وذلك قبل إجراء أية عملية تداول. التداول الفوري للعملات الأجنبية " الفوركس" وعقود فروقات الأسعار ينطوي على مخاطر عالية لرأس المال المتداول.

الانخراط في تداول عقود الفروقات أو عمليات التداول الفوري للعملات الأجنبية ينطوي على مخاطر عالية فيما يتعلَّق برأس مالك اقرأ المزيد
اقرأ المزيد
بريد مكالمة دردشة