أخبار

الدولار يتعافى بدعمٍ من تقرير الوظائف في الولايات المتّحدة

بوابة الأخبار

2011 2012 2013 2014 2015 2016 2017

الإثنين، قلص الدولار من مكاسبه –التي حققها يوم الجمعة -أمام العديد من العملات الرئيسية عقب تقرير الوظائف غير الزراعية والذي ساهم في تعافي الدولار من أدنى مستوى له منذ 15 شهرا. وبحسب بيانات رسمية فقد ارتفع عدد الوظائف الأمريكية بنحو 209 ألف لتجاوز التوقعات 183 ألف. ورغم البيانات الإيجابية إلا أن المستثمرون لازالوا في انتظار المزيد من البيانات والأدلة حول تحسن الاقتصاد الأمريكية للتأكد من قدرة الدولار على التحسن مجددا. وتترقب الأسواق هذا الأسبوع، بيانات مؤشر أسعار المنتج، ومن شأن البيانات الإيجابية أن تساهم في تقليص حدة المخاوف بشأن التضخم. كما تترقب الأسواق أيضا تقرير مؤشر أسعار المستهلك، والذي سيصدر يوم الجمعة، ومن شأن تلك البيانات أيضا أن توضح مدى قدره سوق العمل على مواجهة التضخم.   

  • وكان مؤشر الدولار قد ارتفع إلى 441 نقطة، ليتخطى بذلك مستويات 92.800 نقطة، التي توقف عندها الأسبوع الماضي.

اليورو

استعاد اليورو بعضا من مكاسبه التي فقدها على خلفية عمليات جني الأرباح يوم الجمعة الماضية. فيما تأثر اليورو إيجابيا ببيانات طلبات التصنيع الألماني، والتي ارتفعت إلى 1.0% من 0.6%، وهو مستوى أقوى مما كان متوقعا لها. كما ارتفعت أيضا مبيعات التجزئة الإيطالي إلى 0.6%، وهو مستوى أعلى مما كان متوقعا له. وتترقب الأسواق اليوم بيانات الإنتاج الصناعي الألماني ومؤشر سينتكس المعني بثقة المستثمرين بمنطقة اليورو.

الإسترليني

صمد الإسترليني أمام العديد من العملات الرئيسية، لا سيما بعد قيام العديد من المتداولون بعمليات جني أرباح على مراكز التداول قصيرة المدى. وتخلوا الأجندة الاقتصادية للإسترليني من أية بيانات هامة، لكن يترقب المتداولون مؤشر هالفكس والذي متوقع له أن ينتعش بنحو 0.3%.

الين

هبط الين الياباني أمام نظرائه الرئيسيين، على خلفية ارتفاع عائدات السندات الأمريكية عقب صدور تقرير الوظائف غير الزراعية. فيما جاءت البيانات الصادرة عن الاقتصاد الياباني مخيبة للآمال، حيث انخفض متوسط الأرباح النقدية إلى 0.4% من 0.5%. وتترقب الأسواق اليوم صدور بيانات المؤشرات الرئيسية والتي من المتوقع لها أن ترتفع إلى 10.6% من 104.6%.

الذهب

فيما تداول الذهب تحت الضغط ليستقر بالقرب من أدنى مستوياته في أسبوعين، متأثرا سلبا بتعافي الدولار الأمريكي عقب بيانات الوظائف الأمريكية الذي جاء أقوى كان متوقعا له.

فيما الذهب تغييرا طفيفا ليتداول عند مستوى $1,257.31 دولار، في حين انخفضت عقود الذهب الآجلة تسليم ديسمبر بنحو 0.1٪، لتستقر عند مستوى $1,263.00  دولار. من الناحية الفنية، من غير المتوقع أن يرتفع الذهب على المدى القصير لا سيما مع تلاشي حدة المخاوف جيوسياسية وعدم وجود أي توترات من شأنها أن تثير مخاوف المستثمرين وتدفعهم إلى الذهب كملاذ آمن.

النفط

على الرغم من هبوط أسعار النفط قليلا –صباح اليوم-إلا أنها لا تزال عند مستوياتها المرتفعة في 9 أسابيع، مدعومة بانخفاض عدد منصات الحفر الأميركية وتقرير الوظائف غير الزراعية. ومن المقرر أن يجتمع اليوم في أبو ظبي وعلى مدار يومين ممثلي الأعضاء بمنظمة الأوبك وغير الأعضاء بها لمناقشة سبل تعزيز الامتثال لاتفاق خفض الإنتاج.

فيما انخفضت عقود خام برنت الآجلة بنحو 0.32٪ أو 17 سنتا لتستقر عند 52.25 دولار للبرميل، في حين انخفضت عقود النفط الأمريكي الآجلة بنحو 0.30 أو 15 سنتا لتستقر عند 49.43 دولار للبرميل.

إخلاء المسؤولية:

إن الأسعار والأخبار الواردة في هذا المقال لا تشكِّل-مطلقًا-ضمانة لأداء السوق في المستقبل. إن الأسواق المالية قد تتحرك في أي من الاتجاهين مسببةً أرباحًا أو متكبدةً خسائر كاملة بمعرفة العميل. وتقوم آي سي إم كابيتال بتقديم تلك الحالات التمثيلية لإظهار مدى التذبذب الذي قد يشهده التداول في الأسواق المالية. ويتعين على كل متداول أن يقرر بنفسه مدى قابليته للمخاطر والتأكد من وضع إجراءات إدارة المخاطر الصحيحة في مكانها، وذلك قبل إجراء أية عملية تداول. التداول الفوري للعملات الأجنبية " الفوركس" وعقود فروقات الأسعار ينطوي على مخاطر عالية لرأس المال المتداول. 

الانخراط في تداول عقود الفروقات أو عمليات التداول الفوري للعملات الأجنبية ينطوي على مخاطر عالية فيما يتعلَّق برأس مالك اقرأ المزيد
اقرأ المزيد
بريد مكالمة دردشة