أخبار

الدولار تحت ضغط والأسواق تترقب مؤشر أسعار المستهلك لمنطقة اليورو

بوابة الأخبار

2011 2012 2013 2014 2015 2016 2017

الدولار

الإثنين، تداول الدولار الأمريكي تحت ضغط أمام العديد من العملات الرئيسية الأخرى، فيما هبط أمام اليويو إلى أدنى مستوى له منذ عامين منصف العام، متأثرا سلبا بحالة عدم الاستقرار السياسي التي تشهدها الولايات المتحدة والمخاوف بشأن ما إذا كان هناك احتمالية لرفع الفائدة قبل نهاية العام أم لا. 

وعلى صعيد آخر، صرح صندوق النقد الدولي أن الدولار يتداول بأعلى من قيمته الحقيقية بنحو 10% أو 20%، وذلك استنادا للتحليل الأساسي للاقتصاد الأمريكي على المدى القريب.

  • وفي وقت مبكر من اليوم، ارتفع مؤشر الدولار قليلا بنحو 15%، أمام العديد من العملات الرئيسية الأخرى ليستقر عند مستوى 93.396، بعدما هبط بنحو 0.6% يوم الجمعة الماضية.

اليورو

فيما جاءت البيانات الأوروبية الصادرة يوم الجمعة الماضية متباينة نوعا ما، حيث فاق مؤشر أسعار المستهلك الفرنسي والألماني التوقعات بينما تراجع الإنفاق الاستهلاكي الفرنسي.  وتترقب الأسواق اليوم مؤشر أسعار المستهلكين (CPI)، والذي من المتوقع له أن يظل مستقرا عند 1.3٪. ومن المتوقع أيضا أن ترتفع بيانات مبيعات التجزئة الألمانية مع قليلا بنحو 0.1٪.

الإسترليني

لم تصدر أي بيانات اقتصادية هامة عن الاقتصاد البريطاني، واليوم يترقب المتداولون مؤشرات الموافقة على الرهون العقارية والقروض المقدمة للأفراد. ومن غير المتوقع أن يشهد الإسترليني زخما ملحوظا مالم يقم المتداولون بتسعير معدل الفائدة الذي سيحدده المركزي البريطاني.

الين

وإلى الين، حيث هبط الدولار إلى مستوى 110.70 ين، بعدما لامس في وقت لاحق أدني مستوى له في شهر ونصف الشهر 110.31 ين، بسبب تحول المتداولون إلى الين بعد زيادة حدة التوتر بين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية. وعلى صعيد الأخبار الاقتصادية، تترقب الأسواق مؤشر الإسكان المبدئي، والذي يقيس قوة قطاع التشييد باليابان. ومن شأن القراءة المرتفعة أن تؤثر إيجابا على الين الياباني بينما القراءة المنخفضة سيكون لها تأثير سلبي على الين.

الذهب

وفي وقت لاحق من اليوم، استقر الذهب عند أعلى مستوى له في 7 أسابيع، مستفيدا من التوترات التي أعقبت قيام كوريا الشمالية إطلاق تجربة صاروخية يوم الجمعة الماضية –بحسب خبراء-قد تمثل تهديدا لبعض الولايات الأمريكية. كما تأثر الذهب إيجابيا باستمرار هبوط الدولار. وكانت عقود الذهب الآجلة تسليم آب/أغسطس قد ارتفعت بنحو 0.1% لتلامس مستوى 1,269.8 دولار، في حين استقرت أسعار الذهب الفوري عند مستوى 1,270.98 دولار.

ومن الناحية التقنية، من المتوقع أن تخترق أسعار الذهب مستوى المقاومة 1,270 دولار لتتجاوز مستوى المقاومة التالي 1,276 دولار.

النفط

ارتفعت أسعار النفط لتلامس أعلى مستوى لها في شهرين، مدعومة بهبوط أسواق النفط الخام الأمريكية وباحتمالية فرض عقوبات على فنزويلا. فيما ارتفعت عقود خام غرب تكساس الوسيط الآجلة بنحو 0.3% أو 16 سنت، لتستقر عند مستوى 49.87 دولار، بينما استقرت عقود خام الآجلة عند مستوى 52.82 دولار.

إخلاء المسؤولية:

إن الأسعار والأخبار الواردة في هذا المقال لا تشكِّل-مطلقًا-ضمانة لأداء السوق في المستقبل. إن الأسواق المالية قد تتحرك في أي من الاتجاهين مسببةً أرباحًا أو متكبدةً خسائر كاملة بمعرفة العميل. وتقوم آي سي إم كابيتال بتقديم تلك الحالات التمثيلية لإظهار مدى التذبذب الذي قد يشهده التداول في الأسواق المالية. ويتعين على كل متداول أن يقرر بنفسه مدى قابليته للمخاطر والتأكد من وضع إجراءات إدارة المخاطر الصحيحة في مكانها، وذلك قبل إجراء أية عملية تداول. التداول الفوري للعملات الأجنبية " الفوركس" وعقود فروقات الأسعار ينطوي على مخاطر عالية لرأس المال المتداول. 

الانخراط في تداول عقود الفروقات أو عمليات التداول الفوري للعملات الأجنبية ينطوي على مخاطر عالية فيما يتعلَّق برأس مالك اقرأ المزيد
اقرأ المزيد
بريد مكالمة دردشة