أخبار

تداولات هادئة ودراغي يؤكد ضرورة استمرار التحفيز

بوابة الأخبار

2011 2012 2013 2014 2015 2016 2017

الدولار

استقر الدولار في مستهل تداولات الأسبوع بفعل عطلة عيد الشهداء بالأسواق الأمريكية ليسجل مؤشر الدولار استقرارا أمام سلة من العملات حول مستويات 97.30.

اليورو

واستقر اليورو أمام الدولار مع عطلة الأسواق الأوروبية متجاهلا تصريحات رئيس المركزي الأوروبي والذي أشار خلالها بان المخاطر التي تهدد النمو في المنطقة تراجعت وأن البنك سوف يكون بمقدره إعادة تقييم توقعات النمو والتضخم خلال اجتماعه الشهر القادم. وأكد دراغي خلال شهاداته إمام لجنة الشؤون الاقتصادية بالبرلمان الأوروبي بان المخاطر الهبوطية لتوقعات النمو باتت تتلاشي والمخاطر الهامشية التي كان يوجها الاقتصاد الأوروبي انحسرت بشدة.

لكن دراغي شدد على أن مخاطر التضخم لازالت قائمة بفعل تدني نمو الأجور مما يتطلب الإبقاء على برنامج التيسير الكمي خلال الفترة القادمة.

من جانبه دعا وزير المالية اليوناني إلى ضرورة التوصل إلى اتفاق بشأن تخفيف ديون أثينا خلال الاجتماع القادم لوزراء مالية منطقة اليورو الشهر المقبل لمساعدة اليونان بالحصول على شريحة الإنقاذ من قبل صندوق النقدي والعودة إلى أسواق السندات.

وشدد وزير المالية على ان البرلمان اليوناني مرر حزمة إصلاحات تتطلع الحكومة الى تنفيذها خلال العام 2019 و2020 وبأن الحكومة اليونانية أوفت بجميع التزاماتها وبأن الكرة بملعب الدائنين. ومن المحتمل أن يواصل اليورو التحرك بشكل جانب في انتظار بيانات هامة في ختام تداولات الأسبوع الجاري من الولايات المتحدة الأمريكية ومنطقة اليورو

الإسترليني

وتعافي الإسترليني قليلا مقلصا الخسائر الحادة التي سجلها في نهاية تداولات الأسبوع الماضي بعد اظهر استطلاعات رأي جديدة ترجيح كفة رئيسة الوزراء البريطانية تريزا ماي للفوز بالانتخابات البرلمانية الأسبوع المقبل ولو بشكل طفيف غير الذي دعت من أجله للانتخابات. وارتفع الإسترليني نحو مستويات 1.28 أمام الدولار بعد أسوء موجة تراجع سجلها الجمعة الماضي بفعل استطلاعات الرأي أظهرت تقلص الفارق بين حزب المحافظين والعمال إلى نحو 20 نقطة. ومن المحتمل أن تتواصل الضغوط على العملة البريطانية وتدفعه نحو تحركات كبيرة بفعل ترقب الانتخابات البرلمانية خلال الأسبوع المقبل.

النفط

وسجلت أسعار النفط مكاسب طفيفة خلال تداولات اليوم مع تزايد الحذر من شأن زيادة في أنشطة الحفر بالولايات المتحدة على إثر تمديد اتفاق خفض الإنتاج لنحو تسعة أشهر إضافية. واستقر الخام الأمريكي دون مستويات 50 دولار في انتظار بيانات المخزونات الأمريكية الأسبوعية.

إخلاء المسؤولية:
إن الأسعار والأخبار الواردة في هذا المقال لا تشكِّل-مطلقًا-ضمانة لأداء السوق في المستقبل. إن الأسواق المالية قد تتحرك في أي من الاتجاهين مسببةً أرباحًا أو متكبدةً خسائر كاملة بمعرفة العميل. وتقوم آي سي إم كابيتال بتقديم تلك الحالات التمثيلية لإظهار مدى التذبذب الذي قد يشهده التداول في الأسواق المالية. ويتعين على كل متداول أن يقرر بنفسه مدى قابليته للمخاطر والتأكد من وضع إجراءات إدارة المخاطر الصحيحة في مكانها، وذلك قبل إجراء أية عملية تداول. التداول الفوري للعملات الأجنبية " الفوركس" وعقود فروقات الأسعار ينطوي على مخاطر عالية لرأس المال المتداول.  

الانخراط في تداول عقود الفروقات أو عمليات التداول الفوري للعملات الأجنبية ينطوي على مخاطر عالية فيما يتعلَّق برأس مالك اقرأ المزيد
اقرأ المزيد
بريد مكالمة دردشة