أخبار

الدولار يعمق خسائره والنفط يقفز مع التفاؤل بتمديد خفض الإنتاج

بوابة الأخبار

2011 2012 2013 2014 2015 2016 2017

 

 الدولار

عمق الدولار من خسائره في مستهل تداولات الأسبوع أمام سلة من العملات متأثرا بالهجوم الإلكتروني الكبير الذي ضرب بعض بورصات العالم إضافة إلى بيانات ضعيفة من قطاع الصناعات التحويلية بالولايات المتحدة.

  • وتخلى مؤشر الدولار عن مستويات 99 نقطة التي استهل بها الأسبوع ليتحرك حول مستويات 98.70 نقطة.

 الذهب

وعزز الذهب من مكاسبه مع تنامي القلق من التوترات السياسية الأمريكية والتجارب الصاروخية لكوريا الشمالية والهجمات الإلكترونية واسعه النطاق مما دفع المستثمرين إلى النزوح عن أحد المخاطر وتراجع عوائد السندات الأمريكية. واستقر الذهب حول مستويات 1230 دولار، بعدما فشل الاحتفاظ بمكاسبه على إثر أنباء عن اتفاق روسي سعودي عن تمديد برنامج خفض الإنتاج لدعم أسعار النفط. ومن المحتمل أن يواصل الذهب مكاسبه خلال تداولات اليوم مستهدفا مستويات 1240 دولار في ظل التوتر الجيوسياسي بين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية.

 اليورو

ووسع اليورو من مكاسبه خلال تداولات يوم أمس بعد اجتماع الرئيس الفرنسي الجديد إيمانويل ماكرون بالمستشارة الألمانية مشيرا إلى أن تعديل معاهدات الاتحاد الأوروبي ليس من المحظورات. ونفى ماكرون خلال مؤتمره الصحفي بأن تتحول الديون السيادية لدول الأعضاء إلى ديون لمنطقة اليورو تتحملها المنطقة الكل مما حد من المخاوف بشأن خلاف بين ميركل وماكرون، حيث ترفض ألمانيا دفع نتيجة تصرفات خاطئة للحكومات الأخرى في المنطقة. ومن المحتمل أن يعيد اليورو اختبار مستويات 1.10 خلال تداولات اليوم في انتظار أرقام مؤشر ثقة الأعمال في منطقة اليورو والاقتصاد الألماني إضافة إلى القراءة الأولية في الاقتصاد الأوروبي خلال الربع الأول والذي من المحتمل أن يسجل نموا بواقع 0.5%.

 الإسترليني

وفشل الإسترليني بالحفاظ على مستويات 1.29 أمام الدولار رغم ضعف الأخير في ترقب لبيانات التضخم خلال اليوم والتي من المحتمل أن تأتي بوتيرة اقل من التوقعات بفعل ارتفاع الإسترليني خلال الشهر الماضي.

 النفط

 وقفزت أسعار النفط قرابة اثنين بالمائة خلال مطلع الأسبوع بعد تصريحات لوزيري الطاقة السعودي والروسي بشأن ضرورة تمديد خفض الإنتاج حتى العام القادم. حيث أشار الوزيران إلى أن برنامج خفض الإنتاج ينبغي تمديده حتى نهاية الربع الأول من العام القادم.

وتعتبر الفترة التي صرح به الوزيران أطول من الفترة التي وردت في اتفاق أوبك وكبار المنتجين من خارجها. ومن جانب أخر واصلت البيانات الأمريكية ارتفاعا لتظهر نموا للشهر السادس على التوالي مدعوما بمواصلة المنتجين زيادة أنشطة الحفر بفعل ارتفاع الأسعار.

إخلاء المسؤولية:
إن الأسعار والأخبار الواردة في هذا المقال لا تشكِّل-مطلقًا-ضمانة لأداء السوق في المستقبل. إن الأسواق المالية قد تتحرك في أي من الاتجاهين مسببةً أرباحًا أو متكبدةً خسائر كاملة بمعرفة العميل. وتقوم آي سي إم كابيتال بتقديم تلك الحالات التمثيلية لإظهار مدى التذبذب الذي قد يشهده التداول في الأسواق المالية. ويتعين على كل متداول أن يقرر بنفسه مدى قابليته للمخاطر والتأكد من وضع إجراءات إدارة المخاطر الصحيحة في مكانها، وذلك قبل إجراء أية عملية تداول. التداول الفوري للعملات الأجنبية " الفوركس" وعقود فروقات الأسعار ينطوي على مخاطر عالية لرأس المال المتداول.  

الانخراط في تداول عقود الفروقات أو عمليات التداول الفوري للعملات الأجنبية ينطوي على مخاطر عالية فيما يتعلَّق برأس مالك اقرأ المزيد
اقرأ المزيد
بريد مكالمة دردشة