أخبار

الكونغرس يصفع ترامب والدولار يترقب

بوابة الأخبار

2011 2012 2013 2014 2015 2016 2017

 استقر الدولار أمام سلة من العملات خلال تداولات يوم أمس بعد بيانات مختلطة من الاقتصاد الأمريكية، في حين لعب التصويت على خطة الحزب الجمهوري بإلغاء برنامج الرعاية الصحية (أوباما كير) الأثر الأكبر في استقرار الدولار. ويحمل التصويت جانبا معنويا كبيرا لقدرة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على تمرير تشريعات جديدة تسهل مهمته في خطته القادمة لتحفيز الاقتصاد.

 وتلقى الرئيس الأمريكي صفقة بأرجاء التصويت على القرار، الذي أخفق في التوصل إلى اتفاق مع معارضي الصيغة المقترحة لتحل محل القانون المذكور في صفوف الغالبية الجمهورية. في حين ذكر مصدر من البيت الأبيض أن التصويت سوف يتم اليوم الجمعة ليبقى على الدولار في حالة ترقب.

  • وكان الدولار قد تحرك حول مستويات 99.50 خلال تداولات يوم في حالة الترقب التي شهدتها الأسواق على قدرة الرئيس الأمريكي الالتزام بوعوده السابقة.

 الإسترليني

وعزز الإسترليني من مكاسبه مسجلا اعلى مستوياته في نحو أربعة أسابيع أمام الدولار بعدما أظهرت مبيعات التجزئة البريطانية ارتفاعا فاق التوقعات بواقع 1.4% خلال شهر فبراير مما قلص المخاوف بشأن معنويات المستهلكين في ظل استعداد بريطانيا للبدء بإجراءات الانفصال رسميا نهاية الشهر الجاري. واستقر الإسترليني اعلى مستويات 1.25 أمام الدولار، ومن المحتمل أن تحافظ العملة البريطانية على مكاسبها خلال نهاية تداولات الأسبوع في ظل الضغوط التي تتعرض لها العملة الأمريكية.

 الذهب

وتخلى الذهب عن مكاسبه التي سجلها في وقت سابق من تداولات يوم أمس والتي سجل خلالها مستويات 1253 دولار قبل أن يعود ويستقر حول مستويات 1245 دولار، بفعل البيانات الإيجابية من قطاع المنازل الأمريكي. ولعبت البيانات المختلطة من الولايات المتحدة دورا هاما في تحرك المعدن الثمين، حيث ارتفعت إعانات البطالة الأسبوع نحو 258 ألف طلب بعكس التوقعات في حين سجلت مبيعات المنازل الجديدة ارتفاعا بواقع 592 ألف. ومن المحتمل أن ينهي الذهب تداولات الأسبوع مستقرا اعلى مستويات 1240 دولار في انتظار بيانات القطاع الصناعي من الولايات المتحدة اليوم.

 النفط

ووسعت أسعار النفط من خسائرها ليفقد الخام الأمريكي مستويات 48 دولار مجددا، بعدما واجه صعوبة في التعافي من أدني مستوياته في نحو أربعة أشهر بفعل المخاوف من أن يقوض زيادة الإنتاج الأمريكي برنامج أوبك لتقليص الإنتاج.

إخلاء المسؤولية:
إن الأسعار والأخبار الواردة في هذا المقال لا تشكِّل-مطلقًا-ضمانة لأداء السوق في المستقبل. إن الأسواق المالية قد تتحرك في أي من الاتجاهين مسببةً أرباحًا أو متكبدةً خسائر كاملة بمعرفة العميل. وتقوم آي سي إم كابيتال بتقديم تلك الحالات التمثيلية لإظهار مدى التذبذب الذي قد يشهده التداول في الأسواق المالية. ويتعين على كل متداول أن يقرر بنفسه مدى قابليته للمخاطر والتأكد من وضع إجراءات إدارة المخاطر الصحيحة في مكانها، وذلك قبل إجراء أية عملية تداول. التداول الفوري للعملات الأجنبية " الفوركس" وعقود فروقات الأسعار ينطوي على مخاطر عالية لرأس المال المتداول.  

الانخراط في تداول عقود الفروقات أو عمليات التداول الفوري للعملات الأجنبية ينطوي على مخاطر عالية فيما يتعلَّق برأس مالك اقرأ المزيد
اقرأ المزيد
بريد مكالمة دردشة