أخبار

الذهب يقلص خسائره بعد شهادة يلين المتباينة

بوابة الأخبار

2011 2012 2013 2014 2015 2016 2017

الدولار

تراجع الدولار في ختام تداولات الأسبوع الماضي بعد موجة من المكاسب امتدت على مدار الأسبوع متأثرا بتصريحات رئيسة الاحتياطي الفدرالي والتي تهربت من تلميح واضح بشأن تعديل أسعار الفائدة خلال الاجتماع المقبل للفدرالي. وكان لتصريح يلين بشأن الانتظار لرؤية ما تسفر عنه الضبابية في الإجراءات السياسية للإدارة الأمريكية الجديدة الأثر الأكبر في تراجع العملة الأمريكية. وفقد الدولار 1% من قيمته أمام سلة من العملات الأجنبية في نهاية تداولات الأسبوع ليعود ويتحرك نحو مستويات 101.35.

ورغم ذلك سجلت أسعار الذهب أسوء خسارة أسبوعية لها خلال العام 2017 رغم انه مسح كل خسائره التي سجلها خلال تداولات نهاية الأسبوع الماضي متأثرا بتصريحات كبار صناع السياسة النقدية بالاحتياطي الفدرالي والتي كانت أخرها لرئيسة الاحتياطي الفدرالي جانيت يلين. وكانت يلين قد صرحت أن الفدرالي سوف يتجه نحو تعديل أسعار الفائدة خلال اجتماعه القادم في حال استمرت البيانات الاقتصادية بالإيجابية على مستوى الوظائف والتضخم. ودفعت هذه التصريحات لرئيس الاحتياطي وتصريحات سابقة لمسؤولين كبار في البنك المركزي الأمريكي إلى ارتفاع التوقعات نحو 80% بشأن تعديل أسعار الفائدة خلال الاجتماع المقبل للاحتياطي الفدرالي والذي يعقد منتصف الأسبوع القادم.

الذهب

واختتم الذهب تداولات الأسبوع مستقرا حول مستويات 1235 دولار في انتظار بيانات هامة خلال الأسبوع من المرجح أن تعطي إشارات أكبر على تحرك الفدرالي خلال الأسبوع القادم. ومن المحتمل أن يواصل الذهب التحرك بشكل جانبي بين مستويات 1221 دولار ومستويات 1241 دولار في انتظار بيانات الوظائف الأمريكية يوم الجمعة.

الين

وقلص الدولار من مكاسبه إمام الين الياباني ليتخلى عن مستويات 114 في نهاية تداولات الأسبوع بعدما سجلت أسعار المستهلكين باليابان ارتفاع خلال يناير للمرة الأولى منذ أكثر من عام بفعل ارتفاع أسعار الطاقة. لكن المخاوف التي تحيط بالغموض السياسي بالبيت الأبيض وإجراءات الحماية التي تدعمها إدارة ترامب قد تنعكس سلبا على الصادرات اليابانية للولايات المتحدة مما يؤثر سلبا على الشركات بزيادة الأجور وهو الأمر يعتبر عاملا هاما لتحقيق النمو المستدام وارتفاع مستويات التضخم. ومن المحتمل أن يواصل الدولار مكاسبه إمام الين خلال الفترة القادمة مستهدفا مستويات 115 ين، في حين تبقى الفرصة قائمة بإعادة اختبار مستويات 113.

النفط

وعاد الخام الأمريكي إلى المكاسب في نهاية تداولات الأسبوع مقلصا الخسائر التي سجلها في وقت سابق بفعل ارتفاع المخزونات الأمريكية وتوقعات بارتفاع إنتاج النفط الصخري، لكن الصراع على موانئ النفط في ليبيا دعم الأسعار ودفع الخام الأمريكي إلى الارتفاع نحو مستويات 53.20 دولار.

إخلاء المسؤولية:
إن الأسعار والأخبار الواردة في هذا المقال لا تشكِّل-مطلقًا-ضمانة لأداء السوق في المستقبل. إن الأسواق المالية قد تتحرك في أي من الاتجاهين مسببةً أرباحًا أو متكبدةً خسائر كاملة بمعرفة العميل. وتقوم آي سي إم كابيتال بتقديم تلك الحالات التمثيلية لإظهار مدى التذبذب الذي قد يشهده التداول في الأسواق المالية. ويتعين على كل متداول أن يقرر بنفسه مدى قابليته للمخاطر والتأكد من وضع إجراءات إدارة المخاطر الصحيحة في مكانها، وذلك قبل إجراء أية عملية تداول. التداول الفوري للعملات الأجنبية " الفوركس" وعقود فروقات الأسعار ينطوي على مخاطر عالية لرأس المال المتداول.    

الانخراط في تداول عقود الفروقات أو عمليات التداول الفوري للعملات الأجنبية ينطوي على مخاطر عالية فيما يتعلَّق برأس مالك اقرأ المزيد
اقرأ المزيد
بريد مكالمة دردشة