أخبار

المخاوف تسيطر على تحركات اليورو والذهب المستفيد الأول

بوابة الأخبار

2011 2012 2013 2014 2015 2016 2017

اليورو

سيطرت مخاوف المستثمرين على تداولات اليورو خلال يوم أمس من نجاح مرشحة أقصى اليمين مارين لوبان التي تعهدت بمغادرة منطقة اليورو وإجراء استفتاء شعبي من أجل الخروج من الاتحاد الأوروبي على غرار بريطانيا. وشهد اليورو بعض التقلبات أمام الدولار بفعل موجة المخاوف لكنه حافظ على الاستقرار في نهاية تداولات الأربعاء ليحافظ على التحرك دون مستويات 1.07 في حين تبقى الصورة سلبية من تزايد المخاوف بشأن فوز المرشحة اليمينة.

الدولار

من جانب أخر تراجع الدولار قليلا بعد سلسلة من المكاسب أعادت مؤشره للتحرك حول مستويات 100 نقطة خلال بداية الأسبوع.

الين

وتراجع الدولار مجددا عن مستويات 112 لكنه لا زال يلاقي دعما من مستويات 111.50 في انتظار اجتماع رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي بالرئيس الأمريكي يوم غدا الجمعة.

لكن الدولار فشل في تحقيق مكاسب أمام العملة الياباني بفعل تنامي القلي من المخاطر السياسية التي تحيط بالمشهد الأوروبي وجدوى قرارات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب. ويتعرض الدولار إلى الضغوط بفعل قرارات ترامب المتعلقة بحرية التجارة والهجرة والتي تركت أثرا سلبيا لدى المستثمرين دفعت عوائد السندات الأمريكي للتراجع، في حين تظهر بعض التلميحات للإدارة الأمريكية رغبتها بضعف الدولار الأمر الذي زاد القلق الذي المستثمرين ودفعهم نحو الملاذ الآمن.

الذهب

واستفاد الذهب من الغموض السياسي في أوروبا ليواصل مكاسبه نحو مستويات 1245 دولار، ومن المحتمل أن تستمر المخاوف بدفع المعدن الأصفر نحو مزيد من المكاسب من الممكن ان تمتد نحو مستويات 1260 دولار في ظل ضبابية المشهد بكل من الولايات المتحدة وأوروبا. 

النفط

وقلصت أسعار النفط من خسائرها الحادة التي تعرض لها خلال تداولات يوم أمس لكنها مازالت بعيدة عن مستويات افتتاح الأسبوع، والتي جاءت بفعل إشارة عن ضعف طلب الصين إلى أدني وتيرة في ثلاث سنوات وهي أكبر مستهلك للطاقة في العالم خلال العام الماضي. وعاد الخام الأمريكي إلى مستويات 52 دولار بعدما تخلى عنها في وقت سابق من تداولات الثلاثاء، في حين من المحتمل أن يحافظ الخام على التحرك اعلى مستويات 52 دولار خلال نهاية تداولات الأسبوع.

إخلاء المسؤولية:
إن الأسعار والأخبار الواردة في هذا المقال لا تشكِّل-مطلقًا-ضمانة لأداء السوق في المستقبل. إن الأسواق المالية قد تتحرك في أي من الاتجاهين مسببةً أرباحًا أو متكبدةً خسائر كاملة بمعرفة العميل. وتقوم آي سي إم كابيتال بتقديم تلك الحالات التمثيلية لإظهار مدى التذبذب الذي قد يشهده التداول في الأسواق المالية. ويتعين على كل متداول أن يقرر بنفسه مدى قابليته للمخاطر والتأكد من وضع إجراءات إدارة المخاطر الصحيحة في مكانها، وذلك قبل إجراء أية عملية تداول. التداول الفوري للعملات الأجنبية " الفوركس" وعقود فروقات الأسعار ينطوي على مخاطر عالية لرأس المال المتداول.   

الانخراط في تداول عقود الفروقات أو عمليات التداول الفوري للعملات الأجنبية ينطوي على مخاطر عالية فيما يتعلَّق برأس مالك اقرأ المزيد
اقرأ المزيد
بريد مكالمة دردشة