أخبار

الذهب عند اعلى مستوياته في ثلاثة أشهر

بوابة الأخبار

2011 2012 2013 2014 2015 2016 2017

الدولار

استقر الدولار خلال تداولات يوم أمس بعدما أظهرت بيانات الوظائف الأمريكية خلال الأسبوع الماضي ضعفا بمعدلات الأجور قلصت من توقعات رفع أسعار الفائدة الأمريكية ودفعت الدولار إلى مواصلة سلسلة خسائره على مدار أربع أسابيع متتالية. ولم يتفاعل الدولار كثيرا خلال تداولات اليوم الأول بفعل شح البيانات الاقتصادية العامة، وسجل مؤشره بعض المكاسب الطفيفة التي امتدت نحو مستويات 99.85 نقطة.

الذهب

وواصل الذهب مكاسبه مستفيدا من حالة عدم اليقين السياسي في كل من الولايات المتحدة وأوروبا واتجاه المستثمرين نحو الملاذات الأمنه ليقترب من اعلى مستوياته في 11 أسبوعا.  واختتم الذهب تداولات اليوم الأول من الأسبوع على مكاسب قوية امتدت نحو مستويات 1,235 دولار، ومن المحتمل أن يواصل الذهب مكاسبه خلال اليوم مع فرصة اختبار مستويات 1225 دولار.

اليورو

وطغى الوضع السياسي في فرنسا قبيل الانتخابات الرئاسية المزمع عقدها في أبريل ومايو في ظل تنامي المخاوف من فوز مرشحه اليمين مارين لوبآن والتي تعهدت بأجراء استفتاء للانفصال عن منطقة اليورو الذي وصفته بأنه فشل في تحقيق أهدافه وتسعى لجعله من الماضي المؤلم.

ورغم تسجيل الطلبيات الصناعية في ألمانيا اعلى مستوياتها في عامين ونصف فشل اليورو في تسجيل مكاسب أمام الدولار واستقر حول مستويات 1.0750 دولار. ومن المحتمل أن تحد المخاوف من وصول اليمين إلى الرئاسة الفرنسية من مكاسب العملة الأوروبية رغم البيانات الإيجابية التي تسجلها مؤخرا، حيث من المحتمل أن ينفرط عقد اليورو مع نجاح أول استفتاء شعبي للخروج من المنطقة.

الين

وفقد الدولار مستويات 112 ين ياباني بفعل المخاوف السياسية وزيادة الطلب على الملاذ الآمن، ومن المحتمل أن تشكل مستويات 111 مستويات دعم قوية للدولار، في حين يعتبر كسرها سلبيا للعملة الأمريكية من المحتمل أن يقودها إلى مزيد من التراجع.

النفط

وتراجعت أسعار النفط بأكثر من 1% خلال تداولات يوم أمس بفعل وفرة الإمدادات الأمريكية التي حدت من المخاوف بتصاعد التوتر بين الولايات المتحدة وإيران. وتراجع الخام الأمريكي نحو مستويات 53 دولار مبددا معظم مكاسبه التي سجلها في نهاية الأسبوع الماضي، ومن المحتمل أن يواصل الخام تقلباته بفعل حاله عدم الاستقرار الجيوسياسية في الشرق الأوسط وزيادة منصات الحفر الأمريكية.

إخلاء المسؤولية:
إن الأسعار والأخبار الواردة في هذا المقال لا تشكِّل-مطلقًا-ضمانة لأداء السوق في المستقبل. إن الأسواق المالية قد تتحرك في أي من الاتجاهين مسببةً أرباحًا أو متكبدةً خسائر كاملة بمعرفة العميل. وتقوم آي سي إم كابيتال بتقديم تلك الحالات التمثيلية لإظهار مدى التذبذب الذي قد يشهده التداول في الأسواق المالية. ويتعين على كل متداول أن يقرر بنفسه مدى قابليته للمخاطر والتأكد من وضع إجراءات إدارة المخاطر الصحيحة في مكانها، وذلك قبل إجراء أية عملية تداول. التداول الفوري للعملات الأجنبية " الفوركس" وعقود فروقات الأسعار ينطوي على مخاطر عالية لرأس المال المتداول.  

الانخراط في تداول عقود الفروقات أو عمليات التداول الفوري للعملات الأجنبية ينطوي على مخاطر عالية فيما يتعلَّق برأس مالك اقرأ المزيد
اقرأ المزيد
بريد مكالمة دردشة