أخبار

الدولار يتماسك في انتظار الإفصاح عن قرار الفدرالي

بوابة الأخبار

2011 2012 2013 2014 2015 2016 2017

تماسك الدولار أمام سلة من العملات بعدما سجل أضعف أداء يومي له في أسبوع بينما لا يزال القلق يعتري الأسواق من أن يدفع اجتماع مجلس الاحتياطي الفدرالي الذي ينتهي اليوم مزيدا من المستثمرين للبيع لتحقيق أرباح بعد المكاسب الأخيرة للعملة الأمريكية. بينما راهن مستثمرون على أن الرئيس الجديد سيأخذ خطوات نحو دعم النمو مما سيدفع التضخم للارتفاع فإن هناك مخاوف من أنه قد يطلق شرارة حرب عملات مما سيدفع السيولة إلى الملاذات التقليدية الآمنة مثل الين والذهب.

وتسعر الأسواق بنسبة 100% تقريبا احتمال رفع الفائدة بربع نقطة مئوية خلال بيان الفدرالي اليوم، في حين من الممكن أن نشهد خطوة أكبر برفع الفائدة بواقع نصف نقطة مئوية وهو السيناريو أضعف. وتتجه الأنظار للمؤتمر الصحفي الذي سوف تتبعه جانيت يلين بعد البيان، من اجل تلقي إشارات واضحة عن توجهات الفدرالي خلال العام القادم في ظل قراءة الأسواق لقراءة رفع أسعار الفائدة خلال موجة الارتفاع الأخيرة.

ومن المحتمل أن يبقى الفدرالي على نبرته المعتدلة بشأن رفع أسعار محتمل خلال العام القادم في ظل انتظار قرارات الإدارة الجديدة للبيت الأبيض، لكنه من الممكن أن يرفع توقعاته للتضخم والنمو خلال العام المقبل.

وتراجع الذهب بشكل طفيف خلال تداولات يوم أمس مستقرا دون مستويات 1160 في نتائج اجتماع الفدرالي

ومن الممكن أن نشهد تحركات واسعة في الذهب بعد الإفصاح عن البيان اليوم، حيث من الممكن أن نشهد مستويات 1130 دولار في حال قام الفدرالي برفع أسعار الفائدة بواقع 0.5%، في حين تكون مستويات 1180 دولار في حال غير الفدرالي من التفاؤل وأشار إلى أن ارتفاع الدولار قد يضر بمعدلات النمو والتضخم مما يزيد الضغوط على العملة الأمريكية في ظل قراءتها لرفع الفائدة، الأمر الذي ينعكس إيجابيا على المعدن الأصفر.

واستقر الدولار أمام كل من اليورو والإسترليني رغم المكاسب المحدودة الذي سجلها الأخير بفعل ارتفاع مستويات التضخم في بريطانيا خلال شهر نوفمبر، فيما يفصح اليوم عن معدلات التوظيف والبطالة والتي من الممكن أن تدعم الإسترليني نحو مستويات 1.2770 أمام الدولار. في حين استقر اليورو حول مستويات 1.06 في انتظار نتائج الإنتاج الصناعي في منطقة اليورو، بينما تبقى مفتاح التداولات مرهونة بقرارات الفدرالي خلال اليوم.

هبطت أسعار النفط صباح اليوم عقب ظهور بيانات تشير إلى ارتفاع مخزون النفط بالولايات المتحدة وسط توقعات بزيادة إنتاج الأوبك في شهر نوفمبر الماضي على نحو أكثر مما كان متوقعا له. فيما هبط خام تكساس بنحو 1.3% ليستقر عند مستوى 52.29 دولار.

إخلاء المسؤولية:
إن الأسعار والأخبار الواردة في هذا المقال لا تشكِّل-مطلقًا-ضمانة لأداء السوق في المستقبل. إن الأسواق المالية قد تتحرك في أي من الاتجاهين مسببةً أرباحًا أو متكبدةً خسائر كاملة بمعرفة العميل. وتقوم آي سي إم كابيتال بتقديم تلك الحالات التمثيلية لإظهار مدى التذبذب الذي قد يشهده التداول في الأسواق المالية. ويتعين على كل متداول أن يقرر بنفسه مدى قابليته للمخاطر والتأكد من وضع إجراءات إدارة المخاطر الصحيحة في مكانها، وذلك قبل إجراء أية عملية تداول. التداول الفوري للعملات الأجنبية " الفوركس" وعقود فروقات الأسعار ينطوي على مخاطر عالية لرأس المال المتداول.   

الانخراط في تداول عقود الفروقات أو عمليات التداول الفوري للعملات الأجنبية ينطوي على مخاطر عالية فيما يتعلَّق برأس مالك اقرأ المزيد
اقرأ المزيد
بريد مكالمة دردشة