أخبار

التفاؤل بحوافز اقتصادية من ترامب تدفع الدولار لتوسيع مكاسبه

بوابة الأخبار

2011 2012 2013 2014 2015 2016 2017

ارتفع الدولار في نهاية تداولات الأسبوع لأعلى مستوياته منذ أبريل 2003 أمام سلة من العملات محققا أكبر زيادة في أسبوعين منذ مارس 2015 مع زيادة مراهنات المتعاملين على جرعة ضخمة من الحوافز المالية تحت رئاسة الجمهوري دونالد ترامب للولايات المتحدة.

وتلقى الدولار دعما أيضا من التوقعات المتزايدة بأن يرفع مجلس الاحتياطي الفدرالي أسعار الفائدة الشهر القادم مع وجود إشارات على ارتفاع معدل التضخم وتحسن النمو الاقتصادي. وقفز الدولار قرابة واحد بالمائة أمام الين يوم الجمعة ليصل إلى أعلى مستوياته في ستة أشهر عند 111 ين. وزادت العملة الأمريكية نحو 7.5 بالمائة في الأسبوعين الأخيرين أمام نظيرتها اليابانية في أقوى أداء من نوعه منذ عام 1988 . في حين واصل مؤشر الدولار التحليق عاليا نحو مستويات 101.40 في ختام تداولات الأسبوع.

ومن المحتمل أن يعيد الدولار اختبار مستويات 110 أمام الين وفي حال نجح بالاستقرار أعلاها من المحتمل أن يواصل مكاسبه نحو مستويات 113 ين خلال الفترة القادمة.

قال وزير المالية البريطاني فيليب هاموند إنه سيستهدف مساعدة الأسر التي تواجه صعوبات وتعزيز فرص النمو الاقتصادي في المدى الطويل عندما يعلن هذا الأسبوع أولى خططه للميزانية منذ التصويت لصالح الخروج من الاتحاد الأوروبي. وتأثر الإسترليني بقوة الدولار الذي دفعه للتراجع نحو مستويات 1.2330 في ختام تداولات الأسبوع الماضي , ومن المحتمل أن يواصل التراجع نحو مستويات 1.22 في حين تعتبر مستويات 1.25 الحاجز النفسي لدى المتداولين .

هبط الذهب يوم الجمعة إلى أدنى مستوياته منذ أواخر مايو أيار مع صعود الدولار إلى أعلى مستوى في أكثر من 13 عاما ونصف العام

واختتم الذهب تداولات الأسبوع حول مستويات 1,208 والتي تشكل مستويات الدعم الرئيسية للمعدن الأصفر ونجحت على مدار الأسبوع في أعادة التوازن للذهب، لكن قوة الدولار من المحتمل أن تنجح في كسرها وهو يمهد نحو مزيد من التراجع نحو مستويات 1,170 دولار.

وارتفعت أسعار النفط في ختام أسبوع قوي شهد ارتفاع الخام بدعم من التوقعات المتزايدة بأن تجد منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) سبيلها لتقييد الإنتاج بنهاية هذا الشهر. وقفز الخام الأمريكي رغم ارتفاع المخزونات الأمريكية نحو مستويات 46 دولار، ومن المحتمل أن يعود إلى اختبار مستويات 45.50 خلال تداولات اليوم.

إخلاء المسؤولية:
إن الأسعار والأخبار الواردة في هذا المقال لا تشكِّل-مطلقًا-ضمانة لأداء السوق في المستقبل. إن الأسواق المالية قد تتحرك في أي من الاتجاهين مسببةً أرباحًا أو متكبدةً خسائر كاملة بمعرفة العميل. وتقوم آي سي إم كابيتال بتقديم تلك الحالات التمثيلية لإظهار مدى التذبذب الذي قد يشهده التداول في الأسواق المالية. ويتعين على كل متداول أن يقرر بنفسه مدى قابليته للمخاطر والتأكد من وضع إجراءات إدارة المخاطر الصحيحة في مكانها، وذلك قبل إجراء أية عملية تداول. التداول الفوري للعملات الأجنبية " الفوركس" وعقود فروقات الأسعار ينطوي على مخاطر عالية لرأس المال المتداول. 

الانخراط في تداول عقود الفروقات أو عمليات التداول الفوري للعملات الأجنبية ينطوي على مخاطر عالية فيما يتعلَّق برأس مالك اقرأ المزيد
اقرأ المزيد
بريد مكالمة دردشة