أخبار

الدولار يسجل أعلى مستوياته في ثمانية أشهر واليورو الأدنى

بوابة الأخبار

2011 2012 2013 2014 2015 2016 2017

ارتفع الدولار في ختام تداولات الأسبوع إلى أعلى مستوى منذ أوائل فبراير مقابل سلة من العملات مدعوما بتوقعات قوية بقيام مجلس الاحتياطي الفدرالي برفع أسعار الفائدة هذا العام وبانخفاض اليورو إلى أدنى مستوى في سبعة أشهر.

وزادت الرهانات على أن البنك المركزي الأمريكي سيرفع أسعار الفائدة في ديسمبر بعد تصريحات من مسؤولين في مجلس الاحتياطي الفدرالي ومن بينهم وليام دادلي رئيس بنك الاحتياطي الاتحادي في نيويورك تصب في ذلك الاتجاه وتوقعات قوية بأن هيلارى كلينتون ستفوز في انتخابات الرئاسة الأمريكية.

وتقلبت أسعار الذهب بين المكاسب والخسائر خلال تداولات نهاية الأسبوع قبل أن ينهي التداولات دون تغيير تقريبا، لكنه فشل في الحفاظ على الاستقرار أعلى متوسط 200 يوم والذي يشكل مستويات 1267 دولار. ومن المحتمل أن يشكل المتوسط نقطة مقاومة قوية تدفع الذهب نحو توسيع خسائره نحو مستويات 1250 في ظل ارتفاع الدولار.

وكان مؤشر الدولار قد واصله ارتفاعه في نهاية تداولات الأسبوع مسجلا أعلى مستوياته في قرابة ثمانية أشهر حول مستويات 98.60

وتلقى الدولار دعما أيضا من تراجع اليورو بعد اجتماع البنك المركزي الأوروبي يوم الخميس الماضي.

وكان رئيس البنك المركزي الأوروبي ماريو دراجي قد ترك عددا كبيرا من الخيارات على الطاولة وأكد على أن الارتفاع الذي طال انتظاره في مستويات التضخم مُتوقع على أساس تسهيل نقدي "شديد الاستدامة في إشارة إلى تمديد أجل البرنامج إلى بعد مارس من العام القادم خلال الاجتماع القادم في ديسمبر.

وانهي اليورو تداولات الأسبوع الماضي دون مستويات 1.09 أمام الدولار مما يشكل مزيدا من الضغوط على العملة الأوروبية الموحدة، ومن المحتمل أن يدفعها إلى مزيد من التراجع نحو مستويات 1.0760 مع فرصة إعادة اختبار مستويات 1.0960 والتي تشكل مستويات المقاومة الحالية.

قال وزير الطاقة السعودي خالد الفالح يوم أمس الأحد إن وجهات النظر بين المملكة وروسيا أكبر منتج للنفط في العالم بشأن الحاجة إلى تحقيق الاستقرار بالسوق "تقترب". وكان الخام الأمريكي قد ارتفع النفط في نهاية الأسبوع بفعل آمال بتوصل منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وروسيا لاتفاق خلال الأسبوع الجاري من أجل الحفاظ على سعر الخام فوق مستوى 50 دولارا للبرميل على الرغم من أن متعاملين حذروا من ضغوط من ارتفاع الأسعار سوف يزيد من  عدد منصات الحفر الأمريكية

إخلاء المسؤولية:
إن الأسعار والأخبار الواردة في هذا المقال لا تشكِّل-مطلقًا-ضمانة لأداء السوق في المستقبل. إن الأسواق المالية قد تتحرك في أي من الاتجاهين مسببةً أرباحًا أو متكبدةً خسائر كاملة بمعرفة العميل. وتقوم آي سي إم كابيتال بتقديم تلك الحالات التمثيلية لإظهار مدى التذبذب الذي قد يشهده التداول في الأسواق المالية. ويتعين على كل متداول أن يقرر بنفسه مدى قابليته للمخاطر والتأكد من وضع إجراءات إدارة المخاطر الصحيحة في مكانها، وذلك قبل إجراء أية عملية تداول. التداول الفوري للعملات الأجنبية " الفوركس" وعقود فروقات الأسعار ينطوي على مخاطر عالية لرأس المال المتداول.  

الانخراط في تداول عقود الفروقات أو عمليات التداول الفوري للعملات الأجنبية ينطوي على مخاطر عالية فيما يتعلَّق برأس مالك اقرأ المزيد
اقرأ المزيد
بريد مكالمة دردشة