بريد بريد مكالمة مكالمة دردشة

أخبار

الذهب الأدنى في شهر والأسواق على موعد مع يلين

بوابة الأخبار

2011 2012 2013 2014 2015 2016

تنتهي اليوم اجتماعات جاكسون هول التي تضم رؤساء البنوك المركزية حول العالم في مقدمتها رئيسة الاحتياطي الفدرالي والتي تلقي كلمة في ختام الاجتماع تترقبه الأسواق بحذر منذ أسبوع.  ومن المحتمل أن تتطرق جانيت يلين إلى الحديث عن العوامل التي تدعم رفع أسعار الفائدة مثل تحسن قطاع العمل والتضخم إضافة إلى القطاع العقاري.

لكن من غير المحتمل أن تتطرق يلين إلى تحديد جدول زمني من أجل رفع أسعار الفائدة مما يبقى الباب مفتوحا لرفعها خلال الشهر القادم رغم تضاؤل الاحتمالات بذلك. واستقر مؤشر الدولار خلال تداولات يوم الخميس حول مستويات 94.70 في ترقب لتصريحات يلين اليوم. ودعم تراجع إعانات البطالة في الولايات المتحدة على غير المتوقع الأسبوع الماضي الدولار مما يشير إلى استمرار التحسن في سوق العمل.

ودفعت هذه البيانات إلى استقرار اليورو مقابل الدولار حول مستويات المقاومة 1.1280 والتي في حال نجح اليورو بالإغلاق أعلاها في نهاية تداولات الأسبوع من الممكن أن نشهد مزيد من الارتفاع خلال الفترة القادمة نحو مستويات 1.15.

وتراجع الجنيه الإسترليني خلال تداولات يوم أمس من أعلى مستوى له في ثلاثة أسابيع فوق 1.32 دولار الذي كان قفز إليه في وقت سابق مع انحسار المخاوف من التداعيات الاقتصادية لتصويت بريطانيا لصالح مغادرة الاتحاد الأوروبي إثر بيانات أفضل من المتوقع. ومن المحتمل أن يواصل الإسترليني التراجع في حال صدرت أشارت إيجابية من جانيت يلين نحو مستويات 1.31 و1.30.

وانخفض الذهب خلال تداولات يوم أمس لأدنى مستوى في أربعة أسابيع بسبب ضغوط بيانات أمريكية قوية قبيل كلمة لرئيسة مجلس الاحتياطي الفدرالي جانيت يلين قد تعطي إشارات بشأن سياسة أسعار الفائدة.

واقترب الذهب من مستويات الدعم 1,315 دولار والتي في حال خيبت يلين الأسواق خلال تصريحاتها من المحتمل أن تنجح المستويات في إعادة الذهب نحو مستويات 1,330 دولار. في حين تبقى النظرة سلبية نحو مستويات الحاجز النفسي 1,300 دولار

وصعدت أسعار النفط حوالي 1% أثناء تداولات يوم الخميس بعد أن تخلت عن خسائرها الأولية بدعم من توقعات بأن الدولار سيضعف قبل كلمة مهمة ستلقيها جانيت يلين رئيسة البنك المركزي الأمريكي يوم الجمعة

ودفعت هذه التوقعات الخام الأمريكي إلى الارتداد أعلى مستويات 47 دولار لكنه استقر دون مستويات المقاومة 47.50 والتي في حال فشل بالاستقرار أعلاها من المحتمل أن تمهد الطريق أمام مزيد من التراجع خلال الأسبوع القادم

إخلاء المسؤولية:
إن الأسعار والأخبار الواردة في هذا المقال لا تشكِّل-مطلقًا-ضمانة لأداء السوق في المستقبل. إن الأسواق المالية قد تتحرك في أي من الاتجاهين مسببةً أرباحًا أو متكبدةً خسائر كاملة بمعرفة العميل. وتقوم آي سي إم كابيتال بتقديم تلك الحالات التمثيلية لإظهار مدى التذبذب الذي قد يشهده التداول في الأسواق المالية. ويتعين على كل متداول أن يقرر بنفسه مدى قابليته للمخاطر والتأكد من وضع إجراءات إدارة المخاطر الصحيحة في مكانها، وذلك قبل إجراء أية عملية تداول. التداول الفوري للعملات الأجنبية " الفوركس" وعقود فروقات الأسعار ينطوي على مخاطر عالية لرأس المال المتداول. 

موِّل حسابك

إن الانخراط في تداول عقود الفروقات أو عمليات التداول الفوري للعملات الأجنبية ينطوي على مخاطر عالية فيما يتعلَّق برأس مالك العقود المستقبلية والفوركس؛ منتجات تنطوي على رافعة مالية. إن الانخراط في تداول العقود المستقبلية أو عمليات التداول الفوري للعملات الأجنبية؛ ينطوي على مخاطر عالية فيما يتعلَّق برأس مالك المتداول، وقد ينجم عنه خسائر تتخطى إيداعاتك. يجب عليك عدم الانخراط في هذا النوع من الاستثمار ما لم تعي طبيعة الصفقة التي تعتزم الخوضُ فيها، ومدى تعرُّضك لمُخاطرة الخسارة. ربحك وخسارتك يتوقفان على حجم التقلبات في سعر الأسواق التابعة التي يقوم عليها التداول.