بريد بريد مكالمة مكالمة دردشة

أخبار

بنك إنجلترا يخفض أسعار الفائدة والأنظار على الوظائف الأمريكية

بوابة الأخبار

2011 2012 2013 2014 2015 2016

تراجع الإسترليني بحدة بعد إعلان بنك إنجلترا المركزي خفض سعر الفائدة للمرة الأولى منذ عام 2009 وقال إنه سيشتري سندات حكومية بقيمة 60 مليار جنيه إسترليني.

وبالإضافة إلى خفض سعر فائدة الإقراض الرئيسي إلى مستوى قياسي بلغ 0.25 % من 0.5 $ دشن البنك أيضا برنامجين جديدين أحدهما لشراء سندات شركات ذات تصنيف مرتفع بقيمة عشرة مليارات إسترليني والآخر قد تصل قيمته إلى 100 مليار إسترليني ويهدف لضمان استمرار البنوك في الإقراض حتى بعد خفض أسعار الفائدة

ودفعت قرارات البنك المركزي البريطاني الإسترليني بالعودة إلى مستويات 1.31 بعدما كان سجل مكاسب واسعة مستفيدا من ضعف الدولار، ومن المحتمل أن يواصل الإسترليني الضعف خلال الفترة القادمة لكنه قد يشهد بعض التذبذب خلال تداولات اليوم بفعل البيانات الأمريكية.

وتترقب الأسواق اليوم الإفصاح عن بيان الوظائف في القطاع غير الزراعي بالولايات المتحدة ومعدلات البطالة ومن المتوقع أن يستحدث الاقتصاد الأمريكي 180 ألف وظيفة جديدة خلال شهر يوليو الماضي، في حين تنخفض معدلات البطالة الرئيسية إلى مستويات 4.8%، ومن المحتمل أن تدعم هذه البيانات الدولار في حال جاءت أفضل من التوقعات وتعيد التعافي للدولار

وكان مؤشر الدولار قد سجل بعض التعافي لليوم الثاني على التوالي بعد انخفاض هو الأدنى في ستة أسابيع ليستقر حول مستويات 95.70 .

وعادت أسعار الذهب للارتفاع يوم الخميس بعدما خفض بنك إنجلترا المركزي أسعار الفائدة للمرة الأولى منذ عام 2009 برغم أن المكاسب كانت محدودة بسبب ارتفاع الدولار بفضل بيانات وظائف أمريكية قوية يوم الأربعاء.

ودفع تحرك بنك إنجلترا الذهب إلى الارتفاع نحو مستويات 1,360 والاستقرار حولها في حين تبقى البيانات الأمريكية مفتاح التداولات على الذهب خلال الفترة القادمة والتي من المحتمل أن تعيد الذهب إلى التراجع نحو مستويات 1,330 دولار

وشهد اليورو استقرار حول مستويات 1.11 أمام الدولار خلال تداولات يوم أمس الخميس في ترقب لبيانات قطاع العمل الأمريكي وكان البنك المركزي الأوروبي قد صرح بأن الآفاق الاقتصادية العالمية باتت أكثر غموضا بعد تصويت بريطانيا لصالح الخروج من الاتحاد الأوروبي مؤكدا استعداده للتحرك إذا لزم الأمر لدعم التضخم في منطقة اليورو.

ومن المحتمل أن تدفع البيانات الأمريكية إلى كسر مستويات 1.11 خلال تداولات نهاية الأسبوع.

وواصلت أسعار النفط ارتفاعها بنحو ثلاثة في المائة يوم الخميس واستقر الخام الأمريكي بثبات فوق المستوى 41 دولارا بدعم عمليات تغطية مراكز بيع وبعد انخفاض محدود في المخزونات ودعم انخفاض مخزونات البنزين الأمريكية بشكل كبير ارتفاع الخام لليوم الثاني على التوالي من أدنى مستوى له منذ أبريل دون 40 دولارا بعدما ارتفع 3%، ومن المحتمل أن يشهد النفط استقرار دون مستويات 42 في ختام تداولات الأسبوع.

إخلاء المسؤولية:
إن الأسعار والأخبار الواردة في هذا المقال لا تشكِّل-مطلقًا-ضمانة لأداء السوق في المستقبل. إن الأسواق المالية قد تتحرك في أي من الاتجاهين مسببةً أرباحًا أو متكبدةً خسائر كاملة بمعرفة العميل. وتقوم آي سي إم كابيتال بتقديم تلك الحالات التمثيلية لإظهار مدى التذبذب الذي قد يشهده التداول في الأسواق المالية. ويتعين على كل متداول أن يقرر بنفسه مدى قابليته للمخاطر والتأكد من وضع إجراءات إدارة المخاطر الصحيحة في مكانها، وذلك قبل إجراء أية عملية تداول. التداول الفوري للعملات الأجنبية " الفوركس" وعقود فروقات الأسعار ينطوي على مخاطر عالية لرأس المال المتداول.

موِّل حسابك

إن الانخراط في تداول عقود الفروقات أو عمليات التداول الفوري للعملات الأجنبية ينطوي على مخاطر عالية فيما يتعلَّق برأس مالك العقود المستقبلية والفوركس؛ منتجات تنطوي على رافعة مالية. إن الانخراط في تداول العقود المستقبلية أو عمليات التداول الفوري للعملات الأجنبية؛ ينطوي على مخاطر عالية فيما يتعلَّق برأس مالك المتداول، وقد ينجم عنه خسائر تتخطى إيداعاتك. يجب عليك عدم الانخراط في هذا النوع من الاستثمار ما لم تعي طبيعة الصفقة التي تعتزم الخوضُ فيها، ومدى تعرُّضك لمُخاطرة الخسارة. ربحك وخسارتك يتوقفان على حجم التقلبات في سعر الأسواق التابعة التي يقوم عليها التداول.