بريد بريد مكالمة مكالمة دردشة

أخبار

2015 أفضل مقدم عمولات لعام

بوابة الأخبار

2011 2012 2013 2014 2015 2016

آي سي إم كابيتال تحصل على جائزة "أفضل مقدم عمولات لعام 2015"

لندن، 24 فبراير/شباط 2015- آي سي إم كابيتال-  والتي تحتل مرتبة مرموقة ضمن مقدمي الفوركس وعقود الفروقات الأسرع نموا – حازت على جائزة  "أفضل مقدم عمولات لعام 2015"، وجاء الإعلان عن الجائزة خلال معرض "استثمار الفوركس الشرق الأوسط وشمال أفريقيا" FIMINA 2015 والذي أقيم بدبي، الإمارات العربية المتحدة، كتتويج لجهود الشركة على ما تقدمه من عمولات لعملائها ووكلاء التسويق.


وفي تصريح له قال المدير والشريك المؤسس السيد. شعيب العابدي: الجائزة دليل على التميز في القطاع المالي،  فوكلاء التسويق لدينا في آي سي إم كابيتال يمثلون أحد النقاط الأساسية الهامه التي ينصب عليها تركيزنا خلال تسيير أعمالنا اليومية ولذا فإننا نفتخر بما نقدمه لهم من عمولات تنافسية متميزة". 

 

وتابع بقوله " الجائزة بمثابة شهادة على استمرار آي سي إم كابيتال لقيادتها لقطاع التداول عبر الانترنت والذي يشهد تنافسا شديدا. إننا نطور عروض منتجاتنا والعروض الترويجية بما يتفق مع مصالح العملاء، وأدل  مثال على ذلك، العرض الحالي الذي نقدمه على الذهب والنفط، حيث بإمكان العملاء تلقى حتى 20,000 دولار مكافأة نقدية. 

وجائت الجائزة التي حازت عليها الشركة البريطانية عقب سلسلة من الجوائز  المرموقة التي قدمت للشركة المتخصصة في تقديم خدمات الفوركس عبر الانترنت بما في ذلك جائزة "أفضل برنامج مكافآت لعام 2014" خلال معرض فوركس الأردن وكذلك جائزة "أفضل وسيط لبرامج الشراكة لعام 2014 "والتي أعُلن عنها خلال معرض فوركس الشرق الأوسط الثالث عشر . وتأتي تلك الجوائز لتؤكد أن آي سي إم كابيتال – مزود الخدمات التداول عبر الانترنت- الذي يحظى بأفضلية في هذا القطاع التنافسي. 

ويتمتع فريق الإدارة العليا لدى آي سي إم كابيتال بـ20 عاما من الخبرة المتميزة والمعرفة التراكمية والتدريب العملي في مجال قطاع التداول عبر الانترنت. ويتم توظيف ذلك لتعزيز مجتمع التداول بجانب العروض الخدمية الفائقة وخطط المكافأت الحائزة على العديد من الجوائز. 
 

 

موِّل حسابك

إن الانخراط في تداول عقود الفروقات أو عمليات التداول الفوري للعملات الأجنبية ينطوي على مخاطر عالية فيما يتعلَّق برأس مالك العقود المستقبلية والفوركس؛ منتجات تنطوي على رافعة مالية. إن الانخراط في تداول العقود المستقبلية أو عمليات التداول الفوري للعملات الأجنبية؛ ينطوي على مخاطر عالية فيما يتعلَّق برأس مالك المتداول، وقد ينجم عنه خسائر تتخطى إيداعاتك. يجب عليك عدم الانخراط في هذا النوع من الاستثمار ما لم تعي طبيعة الصفقة التي تعتزم الخوضُ فيها، ومدى تعرُّضك لمُخاطرة الخسارة. ربحك وخسارتك يتوقفان على حجم التقلبات في سعر الأسواق التابعة التي يقوم عليها التداول.