بريد بريد مكالمة مكالمة دردشة

مركز التعلُم

مركز التعلُم

تسعى آي سي إم كابيتال أهمية تزويد عملائها بمجموعة واسعة وشاملة من موارد التداول على الإنترنت ومعلومات حديثة للغاية. إذا كنت جديداً في مجال التداول عبر الأنترنت أو كنت خبيراً في التداول، فإن المعلومات الواردة في هذا القسم جاءت لمساعدتك. 

التعرف على الأسواق المالية

صمم مركز التداول التعليمي لدينا لمساعدتك واتاحة الفرصة أمامك كي تتفهم بشكل أفضل آلية عمل السوق والأطراف المشاركة فيه. سنناقش كذلك التحليل الفني والأساسي وأهمية أن يكون لك فلسفة في التداول.

السوق المالي : السوق المالي آلية تسمح للأفراد والهيئات بفرصة شراء وبيع (التداول) السندات الماليةsecurities (مثل الأسهم والسندات) والسلع commodities (مثل المعادن النفيسة أو البضائع الزراعية) والبنود الأخرى ذات القيمة القابلة للاستبدال fungible على أساس تكاليف تعامل منخفضةtransaction costs وأسعار تعكس العرض والطلبsupply and demand..

يمكن تقسيم الأسواق المالية إلى مجموعات مختلفة:

  • أسواق رأس المال والتى تتألف من:
    1. أسواق الأسهم التي تقدم التمويل من خلال اصدار الأسهم أو الأسهم العادية وتمكن من التداول لاحقاً فيها.
    2. أسواق السندات التي تقدم التمويل من خلال اصدار السندات وتمكن من التداول لاحقاً فيها.
  • أسواق السلع التي تسهل عمليات تداول السلع.
  • أسواق المال التي تقدم تمويل للديون واستثمارات قصيرة الأجل.
  • أسواق المشتقات التي تقدم أدوات لإدارة المخاطر المالية.
  • أسواق العقود الآجلة التي تقدم عقود آجلة موحدة لمنتجات التداول في وقت لاحق، أنظر كذلك أسواق العقود الآجلة.
  • أسواق التأمين التي تسهل عملية إعادة توزيع المخاطر المتعددة.
  • أسواق تداول العملات الأجنبية التي تسهل عملية التداول في العملات الأجنبية.

الآن يتوفر لديك المعلومات والوعي الأساسي حول ماهية الأسواق المالية، والآن دعنا نلقي نظرة على المؤسسات والشركات التي تقوم بذلك.

المصارف المركزية

المصارف المركزية-مثل مصرف إنجلترا، تمتلك المصارف المركزية في معظم البلدان التحكُم الكامل في عمليات السيطرة على المعروض من النقود، وأسعَار الفائِدة. كما أن المصارف المركزية تتدخل لتنظيم ما يَعتَري السُوق من تقلُبات؛ وذلك عن طريق ضخ عُملات قابلة للتحويل بحُرية من خلال استخدام احتياطاتها من العُمْلاَتْ الأجنبية أو من خلال التأثير على أسعار الفائدة.

االمصارف التجارية

المصارف التجارية ويمثلها صُناع السُوق، الذين يقومون باقتباس اتجاهين لأسعار الفوركس والتي تتغير باستمرار، بما يُتيح لهم تحقيق توازن بين العرضْ والطلبْ على العُمْلاَتْ. 

الوسَطَاء

يتولى الوسَطَاء عملية نقل أسعار السُوق الواردة من المصارف عبر الوسائل الإلكترونية، إلى المشاركين في السُوق. ولا يُنظر إلى تلك المؤشرات على أنها مُؤشرات فحسبْ، بل باعتبارها أسعار يتم على أساسها تحديد رغبة المتداولين في إجراء عمليات تداول، عادةً ما تكون مُقابل مبلغ تداول مقبول.

المؤسسات

دخلت المؤسسات/الشركات بشكل تقليدي في صفقات العُملة من أجل عمل تَحَوُط(تغطية) لحالات تعرض عُملاتها الأجنبية، بغرض تَقْلِيل المخَاطِر. والآن اتجهت الشركات إلى اعتماد سِيَاسَات أكثر عُدوانية، وبكل نشاطٍ اتخذت مراكز في سُوق العُملة. وإن كانت الشركات مُتعددة الجنسيات تمتلك غرف مُعالجة وإدارات مراقبة الائتمان خاصة بها، إلا أن الغالبية العُظمى منهم لا يزال يجرى المعاملات عن طريق وسطاء.

الصناديق المشتركة 

واليوم، يقوم صِغَار المستثمرين بشراء أسهُم في صناديق الاستثمار. بعض تلك الصناديق تمتلِك ما يَزيد عن مليار دولار في صورة أصول؛ وغالبًا ما يَتَوَلَى إدارتها مدير صندوق واحد أو أكثر، استثمار نسبة مُعينة من تلك الصناديق في سُوق العُمْلاَتْ الأجنبية "فوركس". واليوم يتجاوز حجم صفقات بعض الصناديق، إمكانيات بعض المصارف المركزية.

المؤسسات الحكومية 

المؤسسات الحكومية وإن كانت لا تتمتع بنشاط ملحُوظ في السُوق؛ إلا أنها في ظُروف معينة قد تقوم بضخ أموالٍ طائلةٍ في أسْوَاق صَرف العُمْلاَتْ الأجنبية. وغالبًا ما تُقَدِم البُلدان النامية على مثل هذا التصرف، حيث تَتَوَلَى الحكومات احتكار عمليات الاستيراد أو التصدير.

المستثمرون الأفراد

وخلال السنوات الأخيرة ارتفع حجم وعدد الصفقات التي يُبرمها الأفراد بشكل سريع. واليوم، يُباشر عدداً ضخمًا من الأفراد المستثمرين، عَمَلِيات التداول في العُمْلاَتْ والعقود الآجلة من خلال إيداعهم ضَمانات في حسابات الهامش مع شركات مثل آي سي إم كابيتال. هؤلاء المستثمرين يَحظَونَ بأهمية كبيرة؛ فضلاً عما يتمتعون به من قوة على حركات سعر الصرف -التأثِير على المدى القصير-كما يُمكنهم أيضًا تغير أوضاع السُوق.

وبعد ذلك، دعونا ننتقل إلى ما يتم تداوله بالفعل في الأسواق المالية.

في الأصل ، توجد طريقتان مختلفتان للتداول:

الطريقة الأول هي التداول داخل البورصة

تدار عملية التداول من قبل بورصة مركزية مضبوطة بمعايير دقيقة.

أمثلة:

  • NYSE - بورصة نيويورك
  • NYMEX-COMEX - بورصة نيويورك التجارية وبورصة السلع
  • CME - بورصة شيكاجو التجارية
  • CBOT - لجنة التداول في شيكاجو
  • LSE - بورصة لندن
  • LME - بورصة لندن للمعادن
  • IPE - بورصة البترول الدولية

والثانية هي طريقة التداول خارج البورصة (OTC).

يتم التداول في السندات المالية خارج البورصة وعادة ما تتم مباشرة بين البنوك من خلال شبكة للمتعاملين.

مثال: سوق تداول العملات بين البنوك وأسواق المشتقات والسندات

أي نوع من المتداولين أنت؟

المضاربين هم أشخاص يقومون بتحليل وتوقُع حَركَة الأسعار في المستقبل. فهناك العديد من الأساليب المختلفة للتداول يُمكن من خلالها تصنيف المتداول؛ لكن لم يرد الإشارة إليها في الصنفين التاليين من المتداولين.

المتحوط - هو شخص لا يعنيه في المقام الأول جنى الأرباح؛ بقدر ما يَعنِيه تقليل التعرض لمخاطر تحرُكَات سِعر الورقة المالية.

المضارب - هو شخص يبحث عن تحقيق أرباحٍ طائلة مقابل تعرضه لمخاطر كبيره؛ من خلال محاولته استباق تحركات الأسعار، آملاً في تحقيق مكاسب كبيرة وسريعة.

  1. لا تلجأ مطلقاً إلى التداول فوق طاقتك

    • يجب عليك التداول حسب الإمكانات المتاحة لديك.
    • استخدم ثلث 1/3 إجمالي الهامش المتاح لديك فقط.
  2. استخدم ثلث 1/3 إجمالي الهامش المتاح لديك فقط.

    • يجب عليك التداول وفق خطة محددة.
    • لا تلجأ إلى التداول بتهور واندفاع.
    • يجب أخذ احتمالات المخاطرة في الحسبان بنفس قدر الربح.
    • لا تلجأ إلى تحريك معدلات الفعالية صعوداً أو هبوطاً ودائما قل "ستأتي لاحقا".
  3. نوًع محفظتك

    • حاول تجنب استنفاذ جميع الفرص المتاحة في سلعة أو منتج واحد.
  4. حافظ على قوة أعصابك

    • لا تجعل قرارات التداول لديك قائمة على عنصري الخوف أو الطمع بقدر الإمكان.
    • اتخذ قراراتك على أسس بعيدة عن السوق – لا تكن متلصصاً.
    • يجب أن تحكم على الأمور بعقلانية.
  5. التداول في اتجاه التيار المباشر

    • لا تحاول أن تركز على خيارات في القمة أو في القاع
  6. لا تضف خسارة إلى خسارة أخرى، عليك أن تنسحب!

    • لا تقيم الأمور صعوداً أو هبوطاً
  7. يجب أن ألا تعقد الأمور وأجعلها بسيطة دائماً فهذا أفضل.

    • يجب عليك التداول في ضوء فهمك للسوق.
  8. يجب  أن وضع 3 – 1 في عامل المخاطرة

    • لا تلجأ أبداً إلى المخاطرة باثنين دولار من أجل أن تربح دولاراً واحدا.
  9. لا تلجأ أبداً إلى المخاطرة باثنين دولار من أجل أن تربح دولاراً واحدا.

  10. وفوق كل ذلك، يجب أن تتقيد باللوائح والأنظمة المرعية.

موِّل حسابك

إن الانخراط في تداول عقود الفروقات أو عمليات التداول الفوري للعملات الأجنبية ينطوي على مخاطر عالية فيما يتعلَّق برأس مالك العقود المستقبلية والفوركس؛ منتجات تنطوي على رافعة مالية. إن الانخراط في تداول العقود المستقبلية أو عمليات التداول الفوري للعملات الأجنبية؛ ينطوي على مخاطر عالية فيما يتعلَّق برأس مالك المتداول، وقد ينجم عنه خسائر تتخطى إيداعاتك. يجب عليك عدم الانخراط في هذا النوع من الاستثمار ما لم تعي طبيعة الصفقة التي تعتزم الخوضُ فيها، ومدى تعرُّضك لمُخاطرة الخسارة. ربحك وخسارتك يتوقفان على حجم التقلبات في سعر الأسواق التابعة التي يقوم عليها التداول.